🌍 World👮‍♂️ Government

Qatar takes part in Lebanon search and rescue operation

قطر تشارك في عمليات البحث والإنقاذ في لبنان

QNA – Beirut:

Search and rescue operations continued for the fifth consecutive day in the vicinity of the Beirut Port explosion, searching for survivors or bodies under the rubble, a mission in which the Lebanese army and security forces support specialised international rescue teams, including a team from the Qatar International Search and Rescue Group.

Chief of the Lebanese Search and Rescue Group Brigadier General Jean Nahra said in remarks that many countries, including the State of Qatar, have provided assistance to his country in the aforementioned search and rescue operations, as the area of the explosion was divided into geographical areas, each assigned to a specific country to facilitate the survey process.

He added that the Lebanese security forces have isolated the vicinity of the explosion since its occurrence to prevent entry and tampering with it, as specialised teams have been dispatched to deal with the repercussions of the disaster.

Colonel Roger Khoury, commander of the engineering regiment in search and rescue operations, ruled out the hypothesis that nuclear materials were among the explosives in the Beirut port bombing, pointing out that technical assistance was received from several countries, including Qatar, Cyprus, Greece, Poland, France, Russia and Turkey. 

An equipped team from the International Qatari Search and Rescue Group of the Internal Security Force (Lekhwiya) arrived in Beirut last Wednesday and began its tasks in search and rescue operations at the site of the explosion in Beirut port, in coordination with the Lebanese Army Command.

بيروت – قنا:

تواصلت لليوم الخامس على التوالي، عمليات البحث والإنقاذ في محيط انفجار مرفأ بيروت، بحثاً عن ناجين أو جثث تحت الأنقاض، وهي المهمة التي تدعم فيها الجيش وقوى الأمن اللبنانية، فرق إنقاذ دولية متخصصة بينها فريق من مجموعة البحث والإنقاذ القطرية الدولية.

وقال العميد جان نهرا رئيس مجموعة البحث والإنقاذ اللبنانية، في تصريح له خلال جولة بحرية للصحافة، إن دولا عديدة منها دولة قطر، قدمت مساعدات لبلاده في عمليات البحث والإنقاذ المذكورة، حيث تم تقسيم منطقة الانفجار إلى رقع جغرافية أسندت كل منها لدولة معينة لتسهيل عملية مسح الأضرار البشرية والمادية.

وأضاف أن قوى الأمن اللبنانية عزلت محيط الانفجار منذ وقوعه لمنع الدخول إلى مسرح الحادثة والعبث به حيث تم تخصيص أفواج متخصصة من هندسة وغيرها لمعالجة تداعيات الكارثة، مؤكدا مباشرة عمليات المسح فور وقوع الانفجار وتوزيع المهام على الجهات المختصة.

وكشف العميد نهرا عن وجود ثلاثة مفقودين من الجيش اللبناني في أعقاب الانفجار، حيث تواصل القوات البحرية اللبنانية من جهتها أعمال البحث في المياه الإقليمية بحثا عن مفقودين.

من جانبه، استبعد العقيد روجيه خوري قائد فوج الهندسة في عمليات البحث والانقاذ، فرضية وجود مواد نووية بين المتفجرات في تفجير مرفأ بيروت، وأشار إلى وجود مساعدة تقنية من عدة دول منها قطر وقبرص واليونان وبولندا وفرنسا وروسيا وتركيا.

يذكر أن فريقا مجهزا من مجموعة البحث والإنقاذ القطرية الدولية التابعة لقوة الأمن الداخلي /لخويا/، وصل إلى بيروت الأربعاء الماضي وباشر مهامه في عمليات البحث والإنقاذ بموقع الانفجار في مرفأ بيروت، بالتنسيق مع قيادة الجيش اللبناني.

وكان انفجار ضخم قد وقع في مرفأ بيروت، الثلاثاء الماضي، أدى لمصرع أكثر من 150 شخصا، وقرابة 6 آلاف مصاب، فيما أعلن لبنان، العاصمة بيروت “مدينة منكوبة”، وحالة الطوارئ لمدة أسبوعين قابلة للتجديد.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format