🌍 World

16 persons in custody pending investigation into Beirut port explosion

توقيف 16 شخصا على ذمة التحقيق في انفجار مرفأ بيروت

  • Lebanese president says blast probe looking into external interference among possible causes, in addition to simple negligence or an accident.
  • Lebanese authorities have taken into custody 16 people as part of an investigation into the Beirut port warehouse explosion that shook the capital, state news agency NNA reported.
  • The Lebanese government has given an investigative committee four days to determine responsibility for the blast, Foreign Minister Charbel Wehbe told French radio.
  • French President Emmanuel Macron offered France’s support for the Lebanese people on a visit to Beirut, but said crisis-hit Lebanon would “continue to sink” unless its leaders carry out reforms.
  • Health Minister Hamad Hassan said at least 154 people have been killed in the explosion and 5,000 others injured, but the number is expected to rise as search-and-rescue operations continued for missing people.
Customs chief, port manager arrested

A judge in Beirut ordered the arrest of the director of Lebanese customs and the general manager of the city’s port as part of the investigations into Tuesday’s explosion

Badri Daher, the chief of the customs department, and Hassan Koraytem, the general manager of Beirut’s port, will be detained for as long as investigations continue, according to the state-run National News Agency.

Daher’s predecessor Shafik Merhi was also detained.

Source: aljazeera

بيروت- قنا- أعلن القاضي فادي عقيقي مفوض الحكومة اللبنانية لدى المحكمة العسكرية بالإنابة عن توقيف 16 شخصا في التحقيقات المتعلقة بالانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت أمس الأول /الثلاثاء/.

وكشف القاضي في تصريح لـ/الوكالة الوطنية للإعلام/ اليوم، استكمال المرحلة الأولية من التحقيقات المتعلقة بالانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت ـ العنبر رقم 12.

وقال إن التحقيق “شمل كافة الملابسات التي أدت إلى حصول هذا الانفجار الهائل، وما نجم عنه من سقوط قتلى وجرحى أبرياء من العسكريين والمدنيين، ووقوع أضرار جسيمة جدا”.

وأضاف أنه تم استجواب أكثر من 18 شخصا حتى الآن، من مسؤولين في مجلس إدارة مرفأ بيروت وإدارة الجمارك، ومسؤولين عن أعمال الصيانة ومنفذي هذه الأعمال في العنبر رقم 12، الذي يحوي مادة “نترات الأمونيوم” العالي الدرجة (34.7%)، المستعملة لتصنيع المتفجرات، بالإضافة إلى مواد ملتهبة سريعة الاشتعال وكابلات (فتيل) للتفجير البطيء.

وأشار إلى أن “التحقيقات مستمرة لتشمل كل المشتبه بهم الآخرين، توصلا لجلاء كل الحقائق المتعلقة بهذه الكارثة”.

يشار إلى أن الانفجار تسبب في مقتل 137 شخصا على الأقل وزهاء خمسة آلاف جريح، إضافة إلى 80 شخصا في عداد المفقودين.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format