💉 Health🦠Coronavirus

ICU bed capacity more than tripled since start of pandemic

الطاقة الاستيعابية لوحدة العناية المركزة تضاعفت أكثر من ثلاث مرات منذ بداية الوباء

QNA – Doha:

The COVID-19 System Wide Incident Command Committee (SWICC) yesterday held a meeting, in the attendance of Minister of Public Health, H E Dr. Hanan Mohammed Al Kuwari.

H E the Minister was briefed during the meeting on the latest updates and plans to tackle the ongoing COVID-19 pandemic in Qatar. 

The SWICC is made up of clinical and operational leaders from across the healthcare sector and was formed in February, before any cases of COVID-19 were confirmed in Qatar, to lead the healthcare sector’s response to the virus.

“At the beginning of this pandemic, one of the most critical elements of our healthcare system’s response was to be able to plan and deliver an effective operational response to COVID-19. Making sure that we had enough hospital beds, intensive care capacity, and isolation facilities to provide high-quality care to everyone who needed it has been central to the success of our response to COVID-19,” explained H E Dr. Al Kuwari.

“This has been no easy task, and it is the SWICC committee, chaired by Dr. Saad Al Kaabi, who have worked tirelessly over the last few months to make sure that we have always had enough beds and staff to provide high-quality care for all our COVID-19 patients. We thank them for their unwavering dedication and commitment to our patients,” the Minister added.

During the meeting Dr. Al Kaabi and members of the SWICC updated the Minister of Public Health on the latest status. Her Excellency was briefed on the encouraging trend of declining numbers of people being admitted to hospital and intensive care each day as a result of the virus. 

The meeting also discussed in detail the concerning recent increases in positive cases among Qatari and expat families and how this could lead to increases in hospitalisations, and deaths, in the near future if people fail to follow the official prevention advice issued by the Ministry of Public Health (MoPH). Although the numbers are reducing there is concern on the increased severity of the illness with more patients being admitted directly to ICU.

 “On behalf of all members of SWICC, I would like to thank Her Excellency Dr. Al Kuwari. Throughout this unprecedented pandemic, Her Excellency’s leadership and guidance have enabled us to effectively plan and deliver our comprehensive strategy,” explained Dr. Al Kaabi.

“COVID-19 is far from over in Qatar and we will be living with the virus for many months to come, but as a healthcare sector, we should be proud of our efforts so far. We have worked with speed and efficiency to more than triple our ICU bed capacity and establish medical and isolation facilities for tens of thousands of COVID-19 patients. By ensuring anyone with COVID-19 can quickly access the medical care they need we have been able to treat their symptoms early and prevent complications. This has been a key factor in Qatar having one of the lowest COVID-19 death rates in the world,” he added.

“In addition to leading the healthcare sector’s COVID-19 response, the SWICC has also been responsible for making sure our non-COVID-19 services continue to run wherever possible and we have overseen some of the most rapid innovation in service provision imaginable: all to make sure our patients can get continuity of care during this challenging time,” Dr. Al Kaabi said.

الدوحة – قنا:

عقدت لجنة النظام الصحي للتحكم والسيطرة على الحوادث لمواجهة فيروس كورونا «كوفيد – 19» اجتماعاً، أمس، بحضور سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزيرة الصحة العامة. وتم خلال الاجتماع إطلاع سعادة وزيرة الصحة العامة على آخر المستجدات والخطط للتصدي لجائحة فيروس «كورونا» في دولة قطر.

تتألف لجنة النظام الصحي للتحكم والسيطرة على الحوادث من عدد من القيادات الطبية والتشغيلية بالقطاع الصحي، وتم تشكيلها في فبراير الماضي قبل تسجيل أي حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا «كوفيد – 19» في دولة قطر، لقيادة عملية استجابة القطاع الصحي وتصديه لجائحة «كورونا».

وقالت سعادة الدكتورة حنان محمد الكواري وزيرة الصحة العامة، إن أحد أهم عناصر استجابة نظام الرعاية الصحية لجائحة «كورونا» عند بدايتها تمثل في ضمان القدرة على التخطيط وتقديم استجابة تشغيلية فعالة للتصدي لفيروس كورونا «كوفيد – 19»، حيث كان التأكد من توفر ما يكفي من أسرة بالمستشفيات وتوفر سعة استيعابية كافية بوحدات الرعاية المركزة ومرافق للعزل، يشكل عاملاً رئيسياً للنجاح في التصدي للجائحة وتقديم رعاية صحية ذات جودة عالية لكل من يحتاج إليها.

وأضافت، سعادتها أن هذه المهمة لم تكن سهلة على الإطلاق، حيث عملت لجنة النظام الصحي للتحكم والسيطرة على الحوادث برئاسة الدكتور سعد الكعبي بلا كلل على مدار الأشهر الماضية للتأكد من توفر سعة سريرية كافية وعدد كافٍ من الموظفين لتقديم رعاية صحية عالية الجودة لجميع المرضى المصابين بفيروس كورونا «كوفيد – 19». مشيدة بجميع أعضاء اللجنة لجهودهم والتزامهم الدائم بدعم المرضى.

وخلال الاجتماع عرض الدكتور سعد الكعبي وأعضاء اللجنة على سعادة وزيرة الصحة العامة آخر المستجدات المتعلقة بالوضع الراهن، حيث تم إطلاع سعادتها على الاتجاه المشجع الذي يشير لانخفاض عدد الحالات التي يتم إدخالها للمستشفيات ووحدات العناية المركزة كل يوم نتيجة للإصابة بالفيروس.

كما تمت مناقشة تفصيلية حول الزيادات التي تم تسجيلها أخيراً في أعداد حالات الإصابة بالفيروس بين أسر المواطنين والمقيمين، وكيف يمكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة في معدلات إدخال الحالات للمستشفيات ومعدلات حالات الوفاة في المستقبل القريب، في حال عدم التزام الجمهور بتطبيق إرشادات الوقاية من العدوى الصادرة عن وزارة الصحة العامة، حيث إنه على الرغم من تناقص أعداد حالات الإصابة الجديدة فإن ما يدعو للقلق هو زيادة حدة المرض، وذلك مع تزايد عدد حالات الأشخاص الذين يتم إدخالهم مباشرة لوحدة العناية المركزة.

من جانبه، نوه الدكتور سعد الكعبي بتوجيهات سعادة وزيرة الصحة العامة خلال هذه الجائحة غير المسبوقة من ناحية التخطيط بشكل فعال ووضع استراتيجية شاملة للتصدي لها.

وأكد الدكتور الكعبي أنه من المبكر جداً الحديث عن انتهاء جائحة كورونا «كوفيد – 19» في قطر، حيث سيتوجب التعايش مع هذا الفيروس لعدة أشهر مقبلة، ولكن كقطاع رعاية صحية يتوجب أن يشعر بالفخر على الجهود المبذولة وما تم تحقيقه حتى الآن.

وقال إن قطاع الرعاية الصحية عمل بشكل سريع وبكفاءة عالية لمضاعفة السعة السريرية في وحدات العناية المركزة لأكثر من ثلاثة أمثال، بالإضافة إلى إنشاء مرافق طبية ومرافق للعزل تستوعب عشرات الآلاف من مرضى «كوفيد – 19»، إلى جانب الحرص على ضمان حصول أي شخص مصاب بالفيروس على الرعاية الطبية بشكل سريع، وهو ما أتاح علاج أعراض الإصابة بهذا الفيروس لدى المرضى في مرحلة مبكرة وتجنب حدوث مضاعفات صحية.

وأشار إلى أن ذلك الأمر كان أحد العوامل الرئيسية التي أدت إلى أن تحقق دولة قطر أحد أقل معدلات الوفيات الناتجة عن فيروس «كوفيد – 19» بالعالم.

وأضاف أنه بالإضافة إلى قيادة جهود قطاع الرعاية الصحية لمكافحة جائحة كورونا «كوفيد – 19»، تتولى لجنة القطاع الصحي للتحكم والسيطرة على الحوادث أيضاً مسؤولية العمل على ضمان استمرارية تقديم خدمات الرعاية الصحية غير المتعلقة بفيروس «كوفيد – 19» حيثما أمكن، حيث تم في هذا الإطار الإشراف على عدد من المبادرات المبتكرة في مجال تقديم خدمات الرعاية الصحية، لافتاً إلى أن هذه الجهود هدفت إلى ضمان استمرارية تقديم الرعاية الصحية للمرضى خلال هذه المرحلة الصعبة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format