🥅LEAGUES

PSG awarded Ligue 1 title as French football season declared over

الكرة الفرنسية تنهي موسمها نهائيا بتتويج سان جيرمان بطلاً لدوري الدرجة الأولى

 AFP – Paris

Paris Saint-Germain were named as Ligue 1 champions on Thursday after France’s football league declared the coronavirus-hit season over, leaving some other clubs disappointed and pondering legal action.

PSG led the table by 12 points from Marseille when the season was suspended in mid-March because of the Covid-19 outbreak, which has killed over 24,000 people in France.

The announcement by the LFP comes after Prime Minister Edouard Philippe said on Tuesday that “professional sports leagues, notably football, cannot restart” because of the pandemic.

“There is no ambiguity about this declaration. We needed to make a final decision about this season. We acknowledge that the 2019-20 season is over,” said LFP president Nathalie Boy de la Tour, in a conference call with reporters.

France becomes the biggest European league yet to end its season, just as its neighbours in England, Germany, Italy and Spain consider ways of resuming matches.

Ruling out any possibility of copying the Netherlands, who voided their season without a champion, relegation or promotion, the LFP arranged a final table on the basis of average points per game.

Ten rounds of matches remained when the campaign was halted, although PSG and Strasbourg both had a game in hand.

As a result, PSG are champions with an average of 2.52 points per game, with Andre Villas-Boas’s Marseille second with an average of 2 points and qualifying for the Champions League.

– Title dedicated to health workers –

“We wish to dedicate this title to all health workers and other everyday heroes whose commitment and self-sacrifice throughout these long weeks deserve our admiration,” said PSG president Nasser al-Khelaifi.

It is PSG’s ninth French title, the seventh in eight seasons for the Qatar-owned club being awarded in unique circumstances and with many of their foreign players — including Neymar — having returned to their home countries with France under strict lockdown.

“We understand, respect and support the decisions taken by the French government to stop the season. Health, as the government has always said, must be everyone’s priority,” added Al-Khelaifi, whose club still hope to be able to continue their Champions League campaign having reached the quarter-finals before action stopped.

Rennes finish third and also qualify for the Champions League, while fourth-placed Lille will play in the Europa League.

– Lyon to appeal? –

Toulouse and Amiens, the bottom two, are condemned to relegation, with Lorient, as champions, and Lens coming up from Ligue 2. The usual promotion and relegation play-offs, meanwhile, have been ditched.

However, Toulouse have kept open the possibility that they might now take legal action.

The identity of the other European representatives depends on whether the finals of the two domestic cups are ever played.

Large gatherings remain banned in France until September.

However, if the French government and UEFA accept, both finals could be staged in early August with European places still up for grabs. The LFP then hopes to begin next season by August 23 “at the latest”.

PSG were due to play Lyon in the League Cup final and Saint-Etienne in the French Cup final. If the games are played, Lyon and Saint-Etienne could qualify for the Europa League by winning.

Otherwise, Nice and Reims would qualify by virtue of finishing in fifth and sixth in the league.

Lyon — seventh in the table when the season was stopped — would otherwise miss out on European qualification for the first time in over two decades.

Ironically, they were still involved in this season’s Champions League when it was suspended, leading Juventus 1-0 after the first leg of their last-16 tie.

Lyon president Jean-Michel Aulas had previously stated his hope that the season could be played to a conclusion via play-offs in August and his club have now hinted at legal action.

In a statement on Thursday, Lyon said they “reserve the possibility of trying to appeal against this decision and claiming damages and interest” and adding that “the losses for the club will come to several million euros”.

For all French clubs, the economic consequences of ending the season now could be dire.

Resuming matches behind closed doors would have safeguarded TV income, but the loss for clubs in the top two divisions of remaining payments from broadcasters Canal Plus and beIN Sports is believed to be as high as 243 million euros ($266 million), plus 35 million euros for international rights.

باريس – أ ف ب:

أطلقت رابطة الدوري الفرنسي لكرة القدم الصافرة النهائية لمسابقاتها بإعلانها الخميس اتباع أوامر الحكومة وتفعيل التوقيف النهائي لموسم الدرجة الأولى بسبب فيروس كورونا المستجد، معتمدة ترتيبا تُوج من خلاله باريس سان جرمان باللقب وحرم ليون من التأهل الى المسابقات القارية، وهبوط تولوز الى الدرجة الثانية.

وكشفت الرابطة في مؤتمر صحافي عبر الفيديو عن “الترتيب النهائي” الذي ضمن من خلاله مرسيليا ورين تأهلهما إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، فيما كان ليون السابع أبرز الخاسرين كونه جاء خارج المراكز المؤهلة للمسابقتين القاريتين لأول مرة منذ أكثر من 20 عاما.

وسيهبط تولوز وأميان إلى الدرجة الثانية، فيما يصعد لوريان ولنس إلى الدرجة الأولى، ما سيؤدي إلى موجة من النزاعات أمام المحاكم الرياضية والإدارية خصوصا بالنسبة للأندية التي تعتبر نفسها متضررة من هذه القرارات.

وبقرار الوقف النهائي للبطولة قبل نهايتها والذي يحدث للمرة الاولى منذ الحرب العالمية الثانية، وضعت الرابطة حدا لقلق البعض من استئناف اللعب وآمال الأخرين بعودة عجلة البطولات إلى الدوران، وذلك بعد يومين من تصريحات رئيس الوزراء ادوار فيليب بأنه “لا يمكن استئناف موسم 2019-2020 للرياضات المحترفة”.

وقبل أن يكشف المدير التنفيذي للرابطة ديدييه كييو عن الترتيب النهائي، قالت رئيسة الرابطة ناتالي بوي دو لا تور “هذا القرار لا لبس فيه. كان يتعين علينا اتخاذ قرار حازم ونهائي بشأن الموسم الحالي. لقد قررنا نهاية موسم 2019-2020”.

وأضافت “هذه القرارات حازمة ومتينة. مجلس الإدارة اتخذ القرار”، في وقت تطرق فيه بعض الفاعلين في كرة القدم الفرنسية إلى ضرورة التصويت على القرار في الجمعية العامة للرابطة في 20 أيار/مايو المقبل.

وقال المدير التنفيذي للرابطة ديدييه كييو “وضعنا حدا لجميع مسابقات الإبداع التي كانت تثير اهتمام وسائل الإعلام الخاصة بكم لمدة 48 ساعة من أجل اعتماد هذه الطريقة التي اعتمدها الاتحاد الفرنسي للعبة لبطولات الهواة”.

وانتشرت في الأيام الأخيرة العديد من الاقتراحات بينها اقتراح لرئيس نادي ليون جان ميشال أولاس، مؤيد خوض المباريات الفاصلة في آب/أغسطس والتي كان يمكن لليل السابع لحظة توقف الدوري منتصف آذار/مارس الماضي، أن يحجز مقعدا في مسابقة دوري أبطال أوروبا.

– معيار نسبة النقاط في المباراة الواحدة -اعتمدت الرابطة في حساب الترتيب على الطريقة التي أوصى بها رئيس الاتحاد الفرنسي للعبة نويل لو غريت في بطولات الهواة، وهي حاصل “عدد النقاط لكل مباراة لعبت”.

وقال المدير التنفيذي للرابطة خلال مؤتمر صحافي عبر الهاتف أن الرابطة اعتمدت “مؤشر أداء يأخذ في الاعتبار عدد النقاط المسجلة في جميع المباريات التي لعبت”.

وأضاف أنه في حالة تعادل فريقين كما هو الحال بالنسبة لنيس ورينس على سبيل المثال “تم اللجوء إلى المواجهتين المباشرتين بينهما لحسم ترتيبهما”.

وهكذا توج باريس سان جرمان منطقيا باللقب التاسع في تاريخه، معادلا مرسيليا، وبفارق لقب واحد خلف سانت إتيان صاحب الرقم القياسي في عدد الألقاب في الدوري (10).

وبمرافقته فريق العاصمة إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا باعتباره صاحب المركز الثاني في الدوري، سيعود مرسيليا إلى المسابقة القارية العريقة للمرة الأولى منذ عام 2013 ما سيساهم في تحسين وضعه المالي.

في المقابل، تأهل رين الثالث إلى الأدوار التمهيدية للمسابقة القارية العريقة وسيكون بالتالي أمام فرصة خوض غمار بطولة “الكأس ذات الأذنين الكبيرتين” للمرة الأولى في تاريخه.

وسيكتفي ليل الرابع بالمشاركة في مسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” إلى جانب نيس الخامس ورينس السادس في حال عدم خوض المباراتين النهائيتين لكأس الرابطة وكأس فرنسا اللتين تهدف الرابطة اقامتهما أوائل آب/أغسطس، قبل انطلاق موسم 2020-2021 والذي سينطلق بحسبها في 22 و23 آب/أغسطس “على اقصى تقدير”.

– اللجوء الى المحاكم يلوح في الافق -تقرر هبوط أميان وتولوز إلى الدرجة الثانية، وصعود لوريان، بطل الدرجة الثانية، ووصيفه لنس إلى الأولى، مع استبعاد إمكانية مباراة فاصلة بين صاحب المركز الثامن عشر في الدرجة الاولى وثالث الثانية، ما يشير إلى موجة من النزاعات أمام المحاكم الرياضية والإدارية كون اللوائح التي لا تغطي فرضية موسم مبتور.

ويمكن للأندية التي تعتبر نفسها متضررة الاحتجاج على الترتيب النهائي مثلما وعدت فرق من الدرجات الدنيا القيام به.

وصرح رئيس تولوز صاحب المركز الاخير اوليفييه ساردان في وقت سابق اليوم لوكالة فرانس برس ان فريقه “يحتفظ بالحق” في التقدم باستئناف لعدم تمكنه من الدفاع عن فرصه حتى النهاية. وكان رئيس ليون لوح بالفرضية نفسها على شبكات التواصل الاجتماعي قبل بضعة أيام.

وأكد المدير التنفيذي للرابطة “ربما تكون هناك طعون، ولكن على أي حال القرارات التي اتخذها مجلس الإدارة اليوم صلبة”، مشيرا إلى أن طريقة الصعود والهبوط بين الدرجة الثانية والدرجة الوطنية (الثالثة) سيتخذ قرار بشأنها في الجمعية العامة في 20 أيار/مايو المقبل.

ويضع التوقف النهائي لدوري الدرجة الأولى، وهو الدوري الأول بين البطولات الخمس الكبرى يتخذ هذا القرار، الآن ضغطا على جيرانه في القارة العجوز، في حين يسعى الاتحاد الاوروبي (ويفا) إلى استكمال المسابقات الوطنية هذا الصيف من أجل أن ينهي هو بدوره مسابقة دوري أبطال أوروبا، ربما في آب/أغسطس.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close