Health

Old Hantavirus is back with the first death recorded in China

هانتا فيروس القديم يعود من جديد ويسجل أول حالة وفاة في الصين

 

Anadolu Agency

As the coronavirus pandemic slows down in China, one person has died in the country from hantavirus, another infectious disease, local media reported on Tuesday.

Chinese daily The Global Times said a person from southwestern Yunnan province passed away after contracting the virus.

“A person from Yunnan Province died while on his way back to Shandong Province for work on a chartered bus on Monday,” the newspaper tweeted.

It added that 32 fellow passengers on the bus had also been tested. Information on their test results was not provided.

The viral disease was first reported in the U.S. in 1993. It is transmitted to humans by rodents such as mice and rats.

No human-to-human transmission of this virus has been found except for Argentina in 1996 when it was suggested that “strains of hantaviruses in South America may be transmissible from person to person,” according to U.S.-based center for Disease Control and Prevention.

The development comes at a time when the world is battling coronavirus, also known as COVID-19.

COVID-19 has killed more than 17,000 people in 169 countries or territories to date.

Unlike coronavirus, whose symptoms include cough, fever and breathing difficulties, hantavirus in the body leads to fatigue and muscle aches, as well as headaches.

 


وكالة أناضول

توفى شخص من إقليم يونان، جنوب غربي الصين، إثر إصابته بفيروس «هانتا»، في الوقت الذي بدأت البلاد تشهد انخفاضاً في عدد الإصابات بفيروس كورونا، المصنف عالمياً «جائحة».

وذكرت صحيفة «ذا غلوبال تايمز» الصينية، أن المريض بفيروس هانتا «توفى أثناء عودته من عمله، الاثنين، إلى مقاطعة شان دونغ، قادماً في حافلة تضم 32 راكباً».

وأضافت أنه تم إجراء الفحوصات اللازمة للركاب للتأكد إذا كانوا مصابين بفيروس هانتا، كإجراء احترازي.

وتم اكتشاف الفيروس الذي يسبب ما يعرف باسم «متلازمة الهنتافيروس الرئوية» لأول مرة في الولايات المتحدة عام 1993.

وتتشابه متلازمة هانتا الرئوية مع أعراض الإنفلونزا العادية، لكنها قد تتفاقم بسرعة لتصبح مشكلات تنفسية ربما تهدد الحياة.

وحسب منظمة الصحة العالمية، تعد هذه المتلازمة مرضاً تنفسياً فيروسياً حيواني المنشأ، وتنتقل العدوى إلى الإنسان بصفة أساسية عن طريق استنشاق الرذاذ أو ملامسة فضلات القوارض المصابة بالعدوى أو روثها أو لعابها.

وعلى عكس فيروس كورونا، لم يثبت بشكل قطعي حتى الآن إمكانية انتقال فيروس هانتا بين البشر وبعضهم.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X