🏆 Sport

Aspetar adopts balanced action plan for athletes’ health

«سبيتار» يتبنى خطة عمل متوازنة للتثقيف الصحي للرياضيين

 

The Peninsula

Considering the consequences of the spread of the coronavirus (COVID-19) on various fields, particularly sports, Aspetar, Qatar’s orthopaedic and sports medicine hospital continues providing medical support to athletes by adopting a preventive policy aimed at maintaining the health of athletes, reflecting its mission in providing the best medical services for athletes, without neglecting its educational role for the community.

Aspetar has carried out several precautionary measures with the beginning of the outbreak of the coronavirus in the world, by implementing many decisions and instructions for sports clubs and federations in Qatar,  following the health requirements imposed by the Ministry of Public Health. 

Aspetar has put a set of guidelines that were distributed; to all medical staff working with teams and federations.

Aspetar informed all athletes in Qatar to follow the instructions of the Ministry of Public Health regarding preventive measures to avoid the spread of the virus, and all athletes were informed about  the possibility of quarantine if they travelled abroad. 

Dr. Khalid Hassoun, Medical Director of Clubs and Federations at the National Sports Medicine Programme in Aspetar, said: “At first glance, we informed all medical staff in Aspetar, which works in clubs and federations, to follow the instructions set by the Ministry of Public Health, in parallel with the Aspetar directives to infection control, and reminded them of the procedures we routinely take in Aspetar when sports teams participate in events, when athletes travel outside the country to participate in international competitions or training camps.”

“Immediately after this procedure we contacted our staff working on the field, through the various clinics of Aspetar distributed in clubs, to avoid coming to the hospital except for the necessity, following the instructions while keeping the minimum surgeries or emergencies, while guidance was provided to athletes undergoing physiotherapy and rehabilitation programme.” Added Dr Hassoun. 

Aspetar was represented by Dr. Khalid Hassoun at the joint meeting organised by the Qatar Football Federation and attended by representatives from various sports and medical authorities in the country, where they discussed mechanisms for returning training for Qatar Star League clubs and how to maintain fitness away from Competitions.

“It’s the same measures that are applied to the public, including washing hands, the use alcohol disinfectants, and keeping away from crowds to reduce exposure,” said Dr. Yorck Olaf Schumacher, Chairman of the Aspetar Infection Control Committee.

“Avoid any activity that may weaken the immune system, such as lack of sleep and malnutrition, standard infection precautions such as avoiding handshakes and even autographs. In case of travel, isolation procedures should be taken for team members who are suffering from upper respiratory tract infections to protect the rest of the team.”

He added: “The advices currently being addressed to the public, are the same as those we used to educate athletes about prior to travelling to camps or training abroad. They are not different for COVID-19

Aspetar, accredited by many recognised medical and sports institutions, always educates about such preventive measures through many awareness programmes within Aspetar or in the institutions and sports clubs, such as scientific conferences, and educational lectures targeting medical staff. 

Similarly, an educational and awareness programmes directed to the public through the media as well as Aspetar social media platforms, by providing many advice and evidence-bases studies. 

 

في ظل تبعات الأزمة التي فرضها انتشار فيروس كورونا كوفيد – 19 على مختلف المجالات، خاصة منها الرياضة، يواصل «سبيتار» مهامه المتمثلة في تقديم الدعم الطبي لمختلف الرياضيين واتباع سياسة وقائية تهدف إلى المحافظة على صحة الرياضيين، تجسيداً لدوره الرياضي في تقديم أفضل الخدمات الطبية والوقائية للرياضيين، دون إهمال دوره التعليمي والتثقيفي للرياضيين والمجتمع.

وقام «سبيتار» بالعديد من الإجراءات الاحترازية مع بداية تفشي الفيروس في العالم، حيث وجه مجموعة من القرارات والإرشادات للفرق والاتحادات الرياضية في قطر من خلال اتباع الاشتراطات الصحية التي فرضتها وزارة الصحة العامة في قطر قبل شهر من الآن، كما تم توزيع مجموعة من الإرشادات والمنشورات التوعوية للأطقم الطبية العاملة في الفرق والاتحادات والتي يشرف عليها البرنامج الوطني للطب الرياضي في «سبيتار».

إجراءات وقائية في الأندية والاتحادات

قام «سبيتار» بإبلاغ كل الرياضيين في قطر، بضرورة اتباع التعليمات التي فرضتها وزارة الصحة بما يخص التدابير الوقائية لتفادي تفشي الفيروس، كما تم إبلاغ كل الرياضيين بإمكانية الحجر الصحي في حال سفرهم خارج البلاد، بل إن هناك رياضيين قد خضعوا للحجر الصحي مباشرة بعد عودتهم لقطر من أجل المصلحة المشتركة للرياضي والمجتمع ككل.

وقال د. خالد حسون، المدير الطبي للأندية والاتحادات في البرنامج الوطني للطب الرياضي في «سبيتار»: «قمنا منذ الوهلة الأولى بإبلاغ كل الأطقم الطبية في «سبيتار» والعاملة في الأندية والاتحادات باتباع التعليمات التي حددتها وزارة الصحة، بالإضافة إلى اتباع تعليمات «سبيتار» المتعلقة بمكافحة العدوى، وتذكيرهم بالإجراءات التي نقوم بها بشكل روتيني في «سبيتار» عند مشاركة الفرق الرياضية في الفعاليات، طالما أن العديد من الرياضيين يسافرون خارج البلد للمشاركة في منافسات الدولية أو معسكرات تحضيرية».

وأضاف: «بعد هذا الإجراء مباشرة اتصلنا بالأطقم العاملة في الميدان، من خلال مختلف عيادات «سبيتار» المتوزعة في الفرق والأندية لتفادي المجيء للمستشفى إلا للضرورة القصوى، واتباع التعليمات مع إبقاء الحد الأدنى. كما تم ترتيب الأولويات بالنسبة للرياضيين الذين يتطلبون التدخل الجراحي أو العلاج بشكل مستعجل، بينما تم تقديم الإرشادات بالنسبة للرياضيين الذين يزاولون العلاج الطبيعي والتأهيل».

وكان د. خالد حسون قد مثل «سبيتار» في الاجتماع المشترك الذي نظمه اتحاد كرة القدم القطري وحضره ممثلون من مختلف الجهات الرياضية والطبية في الدولة، حيث تمت مناقشة الآليات الخاصة بالعودة للتدريبات بالنسبة لأندية دوري نجوم قطر، وكيفية المحافظة على اللياقة البدنية بعيداً عن المنافسات، حيث تمت الموافقة على آلية موحدة تتوافى والشروط الصحية والتدابير الوقائية لتفادي العدوى وتفشي المرض بين أعضاء الفريق.

احتياطات لتفادي العدوى

وبخصوص الاحتياطات التي يجب اتخاذها لحماية الرياضيين من العدوى، قال د. أولاف شوماخر، رئيس لجنة التحكم في العدوى في «سبيتار»: «هي الإجراءات نفسها التي يتم تطبيقها على عامة الناس، التي تشمل غسل اليدين، واستخدام مطهرات الكحول اليدوية، والابتعاد عن الحشود للحد من التعرض المحتمل للعدوى، وتجنب أي نشاط قد يضعف الجهاز المناعي، مثل قلة النوم وسوء التغذية، وتطبق احتياطات العدوى القياسية التي تستخدم للالتهابات الأخرى أيضاً على تجنب المصافحة وحتى توقيع الأوتوغرافات، وفي حال السفر يجب اتخاذ إجراء العزل خاصة بالنسبة لأعضاء الفريق الذين يعانون من أعراض مرضية والتهابات الجهاز التنفسي العلوي عن بقية الفريق».

ورغم أن أغلب البلدان قامت بتوقيف الرحلات الجوية وتطبيق الحجر الصحي، إلا أن د. شوماخر نبه إلى أن: «التعليمات التي توجه حالياً للعامة، هي نفسها التي كنا نوجهها سابقاً للرياضيين للوقاية من العدوى خلال سفرهم للمعسكرات أو التدريبات خارج البلاد».

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X