💉 Health

HMC warns residents about danger of burning charcoal, wood inside home

حمد الطبية تحذر من التدفئة بالفحم في المنازل وأماكن التخييم دون تهوية

 

As the temperatures continue to drop, Dr. Galal Saleh Al Essai, Consultant, Emergency Medicine at Hamad Medical Corporation (HMC) is warning about the health risks of burning charcoal and wood in enclosed spaces.

“During the colder months, some people seek ways to keep their homes warm and resort to burning coal or wood inside. When charcoal and wood burn without oxygen they produce fossil fuels that release carbon monoxide – a colourless, tasteless, and odourless gas. Carbon monoxide is very hard to detect, leading to people inhaling it and being poisoned. This can happen very quickly and is extremely dangerous,” said Dr. Al Essai, who is also Vice-Chairman of Corporate Affairs at HMC’s Emergency Department.

Dr. Al Essai said carbon monoxide poisoning is so dangerous because the signs and symptoms can be easy to miss. He said many people dismiss the symptoms of mild carbon monoxide poisoning thinking they have food poisoning or the flu. 

“Symptoms of carbon monoxide poisoning can start to appear within five to 20 minutes of exposure. Lower concentrations may lead to a delay in the onset of symptoms. Symptoms of carbon monoxide poisoning can include a headache, dizziness, nausea, shortness of breath, weakness, and confusion. Anyone who develops symptoms of carbon monoxide poisoning should immediately get fresh air and seek emergency medical care,” said Dr. Al Essai. 

He said that severe cases of carbon monoxide poisoning can result in muscle cramps, fainting, loss of consciousness, and death due to a lack of oxygen to the heart and brain. He says the effects of carbon monoxide poisoning are particularly dangerous for children, pregnant women, the elderly, and those with chronic heart disease, respiratory problems, or anaemia.  Dr.  Al Essai said that because carbon monoxide poisoning affects people differently, depending on the duration and frequency of exposure, it can be challenging to recognise.

“If you suspect carbon monoxide poisoning, get help immediately. Open doors and windows to allow fresh air into the space and call for help. Carbon monoxide poisoning is so dangerous …… most patients with suspected carbon monoxide poisoning will remain under clinical observation for up to 48 hours,” said Dr Al Essai.

To help prevent carbon monoxide poisoning, Dr. Al Essai recommends never using a gas-powered generator indoors, including inside a camper or tent, ensuring battery-operated electronic heating appliances are approved; approved appliances will include an authorisation number or mark, and never burning charcoal or wood indoors unless it is in an approved indoor wood-burning or charcoal-burning appliance. He also says residents should never use a gas range or oven for heating as this can cause a build-up of carbon monoxide inside the home, cabin, or camper. 

حذرت مؤسسة حمد الطبية من استخدام الفحم أو الأخشاب للتدفئة في أماكن مغلقة بسبب احتمال التعرض للاختناق أو التسمم أو الاصابة بمضاعفات أخرى قد تسبب الوفاة، ويأتي ذلك بالتزامن مع موجة البرد التي تجتاح البلاد حالياً وزيادة الاقبال على التعامل مع وسائل التدفئة حيث يتم ذلك في بعض الأحيان بطرق غير صحيحة قد تؤدي للاصابة بالاختناق نتيجة اشعال الفحم للتدفئة في غرف مغلقة أو في الخيام.

وفي هذا السياق أكد الدكتور جلال صالح العيسائي- استشاري طب الطوارئ ونائب الرئيس للشؤون المؤسسية بقسم الطوارئ في مؤسسة حمد الطبية -، أن اشعال الفحم للتدفئة في غرفة مغلقة ينتج عنه تعبئة المكان بغاز أول أكسيد الكربون السام الذي قد يتنفسه الانسان ويصل الى الدم ويرتبط بهيموجلوبين الدم الحامل للأوكسجين مما ينتج عنه ازاحة الأوكسجين من الهيموجلوبين، لذلك فان أول أكسيد الكربون يقلل من نسبة الأوكسجين التي يحتاجها الجسم للتنفس.

وأضاف د. العيسائي: ” في غضون 5-20 دقيقة من اشعال فحم التدفئة أو الخشب قد تظهر أعراض التسمم وقد يتأخر ظهور هذه الأعراض الى ساعات أو أحياناً لعدة أيام وأسابيع بعد التعرض لاستنشاق أول أكسيد الكربون، وأعراض التسمم قد تكون على شكل صداع ودوخة وغثيان وأعراض أخرى تشبه أعراض الزكام، وفي الحالات الأكثر خطورة تظهر تشنجات بالعضلات واغماء نتيجة نقص التروية الدموية اللازمة للقلب وللدماغ، وتزيد خطورة هذه الأعراض على الأطفال والسيدات الحوامل والأشخاص الذين لديهم أمراض مزمنة في القلب أو مشاكل في الجهاز التنفسي أو فقر الدم “.

وأكد د. العيسائي أنه مع ظهور أعراض الاختناق من الفحم يجب أن يتم فوراً فتح النوافذ للتهوية واطفاء الفحم والخروج الى مكان مفتوح لاستنشاق هواء نقي، وطلب الاسعاف فوراً للمساعدة، موضحا انه يتم التعامل في قسم الطوارئ مع هذه الحالات باعطاء المصاب جرعات من غاز الأوكسجين النقي الخاص بالتنفس ومن ثم قياس نسبة أول أكسيد الكربون في الدم بين فترة وأخرى لملاحظة مدى انخفاضها تدريجياً في الجسم، ويظل المصاب تحت الملاحظة السريرية بالطوارئ لفترة تتراوح بين 24-48 ساعة، وبالنسبة للحالات الأشد تعرضاً لغاز أول أكسيد الكربون فيتم ادخالهم الى غرفة خاصه لتنفس الأوكسجين حيث يستنشق فيها الأوكسجين بنسبة ١٠٠٪ وتحت ضغط جوي عال يعادل حوالى عشرة أضعاف الضغط الطبيعي.

ولضمان أفضل الممارسات التي يتعيّن على الجمهور اتباعها من أجل الدفء والأمان خلال فصل الشتاء؛ نصح استشاري طبّ الطوارئ بضرورة الاستعاضة عن التدفئة بالفحم باستخدام أجهزة التدفئة الكهربائية أو السخانات الخاصة بالتدفئة مع التأكد من شراء المدفأة الكهربائية أو السخان من متجر معروف وموثوق وتكون مطابقة للمواصفات القياسية الدولية، وابقاء المدفأة الكهربائية على مسافة متر واحد على الأقل عن المواد القابلة للاشتعال مثل الستائر وأغطية الطاولات والبطانيات وأغطية الأسرّة، كما يتعين توصيل المدافىء الكهربائية بالقبس الكهربائي بصورة مباشرة وليس عن طريق وصلة سلكية حيث ان استخدام الوصلات السلكية، خاصة تلك المزودة بعدة مخارج، يعمل على زيادة الحمل الكهربائي والذي يؤدي بالتالى الى احتراق صهيرة الأمان (الفيوز) أو الى حدوث حريق بسبب تزايد الحرارة وانصهار الوصلة السلكية.

ومن الضروري أيضاً الحرص على ابقاء المدفأة الكهربائية على مسافة بعيدة عن المنطقة التي يتواجد فيها الأطفال، ويستحسن وضع المدفأة في منطقة لا يصل اليها الأطفال دون الرابعة من العمر، مع تثقيف وتعليم الأطفال بأن المدفأة الكهربائية مصدر للحرارة الشديدة وأن ملامستها تتسبب في الاصابة بالحروق. ويجب ابقاء المدافىء الكهربائية بعيدة عن الممرات والأماكن التي تكثر فيها حركة الأطفال. كما يجب التأكد من أن أنظمة التوقيت الأتوماتيكية (تايمر) في المدافىء الكهربائية تعمل بصورة جيدة، والتأكّد من اطفاء المدفأة عند مغادرة الغرفة لتلافي وقوع حريق.

* التدفئة في أماكن التخييم

وشدد الدكتور جلال العيسائي على الأشخاص الذين يقومون بالتخييم بضرورة الانتباه الى خطورة التدفئة من خلال حرق الفحم والحطب داخل أماكن التخييم المغلقة، ما يتسبب في اشعال الحرائق بالاضافة الى التسمم بغاز أول أكسيد الكربون.

وأشار د. العيسائي الى ضرورة الامتناع عن استخدام وسائل التدفئة التقليدية مثل أوعية الحرق، والمشاعل، وأفران الشواء، ومواقد التدفئة، وأفران الغاز وغيرها والاستعاضة عنها باستخدام المدافئ المرخصة والآمنة. كما يجب الحذر من اشعال النيران بالأماكن المغلقة؛ تجنباً لحدوث اصابات بالعين مثل الحساسية والاحمرار مما يتسبب في حكة بالعين وقد يؤدي الأمر لحدوث اصابات بالغة بها، ويجب التوجه الى الطبيب على الفور في حالة حدوث أي اصابة. أما عند اشعال النار للضرورة كطهي الطعام فيجب أن يتم ذلك في حفرة بعيدة عن الخيام لا يقل عمقها عن 60 سم لدفن الفحم فيها وعند مسافة لا تقل عن 5 أمتار بعيداً عن الخيمة.

ونصح د.العيسائي المخيمين بالحرص على توافر وسائل اطفاء الحرائق البسيطة في مناطق التخييم مثل طفاية الحريق أو البطانية الحرارية داخل أماكن التخييم، مع توفر بعض الاسعافات الأولية البسيطة مثل مراهم الحروق والمطهرات الطبية وذلك للتدخل السريع عند حدوث أي حريق.

وتتضمن نصائح السلامة التي يتم تقديمها دائماً للمخيّمين ضرورة اختيار خيام مصنوعة من مواد مقاومة للحريق والحرارة والبرودة، كما يجب الامتناع عن التدخين في الأماكن التي يوجد بها مواد قابلة للاشتعال ويمكن حدوث حريق بها، بالاضافة الى ضرورة اغلاق صمامات مواقد الغاز المحمولة باحكام في حال عدم استخدامها، وتخزين صفائح الوقود بشكل آمن، واذا تواجد أطفال مع المخيمين ينصح بمتابعة الأطفال بشكل دائم أثناء مشاركتهم في الأنشطة الترفيهية المختلفة حرصاً على سلامتهم. وفى حال استخدام مشعل الفحم (الدوه) داخل الخيمة أثناء الجلوس وفي حال اليقظة يجب التأكد قبل ادخال المشعل للخيمة أن الفحم قد أصبح في حالة تجمر مع ترك فتحات فى الخيمة لدخول تيار الهواء بحيث يصبح الهواء داخل الخيمة متجددًا باستمرار، وفي جميع الأحوال يجب اطفاء مشعل الفحم (الدوه) قبل النوم، واذا تواجد الأطفال في مناطق التخييم فيجب مراقبتهم باستمرار والتأكد من ابتعادهم عن مشعل الفحم أو أى مصادر أخرى للنار أو الحرارة العالية أو الأسطح الساخنة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X