Health

The dark side of the fitness craze on social media platforms

الجانب المظلم للهوس باللياقة البدنية على منصات التواصل الاجتماعي

 

Known for doling out exercise tips and living by the ‘rise and grind’ mantra, fitness influencers on Instagram contribute significantly to the pressure many of us feel to present only our healthiest and most active selves on social media. The hashtag #fitspiration – a hybrid of ‘fitness’ and ‘inspiration’ – has been used nearly 18 million times on the platform by these influencers and their many millions of followers.

Yet while physical activity and balanced eating are certainly important, the dark side to fitness obsession can pose a serious danger to the people striving for perfection. Orthorexia nervosa, or addiction to ‘healthy’ eating and over-exercise, is a medical condition rising in prominence alongside the #fitspiration Instagram fad. Untreated, it can lead to malnutrition and mental health complications, and those in the long recovery process are vulnerable to frequent relapses.

Research from scientists at University College London in 2017 found that higher Instagram usage was associated with increased likelihood of developing orthorexia, especially among followers of the ‘healthy eating’ influencers.

“Fitness shouldn’t mean having to work out every day or weighing your damn lettuce,” says Jen Brett, a recovering orthorexia survivor and fitness influencer.

source: bbc.com

أورد موقع “بي بي سي” تقريراً يوضح المخاطر الصحية للهوس باللياقة البدنية على منصات التواصل الاجتماعي. وخص التقرير منصة “انستغرام” التي “تشكل ضغطاً” على المستخدمين “لإظهار أنفسهم بأفضل مظهر لائق وصحي ممكن”. 

وأوضح التقرير أن وسم “#fitspiration” الذي يجمع بين كلمتي لياقة وإلهام بالإنجليزية (Fitness , Inspiration)، استخدم أكثر من 18 مليون مرة من قبل “المؤثرين” في هذا المجال ومتابعيهم.

 

وفي حين يعد النشاط البدني والأكل المتوازن مهما، يدفع الهوس باللياقة إلى مشاكل صحية خطيرة عند “الجائعين للكمال” كما يورد التقرير.

 

ويوضح التقرير أن الإدمان على الأكل الصحي و الإفراط في التمارين الرياضية هو حالة صحية يسمها الأطباء “Orthorexia nervosa”. وهي حالة مرضية بدأت بالانتشار حديثاً. وقد يؤدي تفاقمها إلى سوء تغذية عند المصاب، بالإضافة إلى تأثيرها على الصحة العقلية بشكل سلبي. كما أن علاجها قد يحتاج إلى مدة طويلة يكون فيها المصاب معرض لانتكاسات.

ويسلط التقرير الضوء على دراسة أعدها باحثون في “جامعة كلية لندن” والتي وجدت علاقة بين استخدام منصة “انستغرام” خصوصاً وبين ظهور هذه الحالة المرضية. إذ لم يجد الباحثون علاقة مماثلة بين الحالة المرضية ومنصات تواصل اجتماعي أخرى. 

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X