Art

Sheikha Moza attends unveiling of ‘Seeroo Fi Al Ardh’ art installation

صاحبة السمو تحضر حفل الكشف عن «سيروا في الأرض»

 

H H Sheikha Moza bint Nasser, Chairperson of Qatar Foundation, yesterday attended a celebration to reveal the ‘Seeroo Fi Al Ardh’ – the final work of the late world-renowned artist Maqbool Fida Husain — in Education City.

The Seeroo Fi Al Ardh is part of a wide-ranging project chronicling the journey of human civilization through the lens of the Arab region’s history that was undertaken by Husain, alongside a series of paintings that reflect the 99 names of Allah, the Merciful, the Compassionate.

The art installation was unveiled at a ceremony also attended by H E Sheikha Hind bint Hamad Al Thani, Vice-Chairperson and CEO of Qatar Foundation, dignitaries, representatives of local and international art institutions, and members of Husain’s family.

Husain passed away before the Seeroo Fi Al Ardh could be finished, after which Qatar Foundation completed the installation – which is housed within a permanent building close to Al Shaqab equestrian center at Education City, and will be open to the public – incorporating every aspect of the artist’s original plan.

Machaille Al Naimi, President of Community Development, Qatar Foundation, said: “Qatar Foundation is committed to providing opportunities for people of all ages, all cultures, and from all walks of life to explore, engage with, and be inspired by art.

“The Seeroo Fi Al Ardh, which we are honoured to have brought to completion in the way M F Husain envisaged many years ago, is a reflection of our belief that art is an avenue that leads to knowledge, discovery, and understanding, and that it should be open to all.” Najma Husain, the late artist’s daughter-in-law, told the ceremony: “I am honoured and extremely grateful to be here for his dream project.”

“M F Husain walked the earth teaching us to appreciate life. It is amazing how his art survived catastrophes, and it taught us to appreciate the visual language of art. He said ‘See the form, the contours, and the colors through unbiased, unconditional eyes. If you do that, this world will be a better place’.”

At its inauguration, guests learned the story behind the elements that comprise the Seeroo Fi Al Ardh: the flying machines of Abbas Ibn Firnas and Leonardo da Vinci, glass horses, and vintage cars, which move to music selected by Husain and are set against the backdrop of a giant mosaic of horses, a tribute to Qatar’s equine heritage as well as the artist’s love of the animals.

حضر الحفل سعادة الشيخة هند بنت حمد آل ثاني نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمؤسسة قطر، وممثلون عن المؤسسات المعنية بالفنون المحلية والدولية، وأفراد من أسرة الفنان الراحل مقبول فداء حسين.

رحل الفنان العالمي قبل الانتهاء من هذا المشروع، فأكملت مؤسسة قطر إبداعاته، واحتضنتها في مبنى بالقرب من مركز الشقب بالمدينة التعليمية، حيث سيتمكن جميع محبّي الفنون من اكتشاف هذا العمل، ويرحب بجميع أفراد المجتمع الراغبين في الاطلاع على الخطة الأصلية للفنان الراحل.

خلال الافتتاح، تعرف الضيوف على قصة العناصر التي يرتكز عليها العمل الفني «سيروا في الأرض»، والتي تشمل أدوات الطيران لعباس بن فرناس، وليوناردو دافنشي، والخيول الزجاجية، والسيارات القديمة، والموسيقى التي اختارها حسين، والفسيفساء العملاقة التي تتميز بها الجياد، في تقدير للإرث المرتبط بالخيل في قطر والمنطقة العربية، انطلاقاً من نظرة الفنان الراحل للطبيعة.

كذلك يسلّط العمل الفني الضوء على تطلعات شعوب المنطقة العربية سابقاً من خلال الطبيعة، ومن ثم عبر الآلات، ليعكس بذلك نهضة العالم العربي في عصر التنوير والابتكار والتجارب العلمية قبل النهضة الأوروبية.

يعتبر الفنان الراحل مقبول حسين ركناً من أركان الفنّ الحديث، وقد اكتسب شهرة دولية من خلال أعماله التي امتدت على مدار 6 عقود، أقيم أول معرض منفرد لحسين في الدوحة بفندق شيراتون عام 1984، كما أقيم معرض آخر له في متحف الفن الإسلامي قبل عقد، وفي وقت سابق أقيم معرض «عاديات الشمس» في مقر المتحف العربي للفن الحديث.

مشاعل النعيمي: المؤسسة ملتزمة بتوفير الفرص للجميع من مختلف الثقافات

قالت السيدة مشاعل النعيمي، رئيس تنمية المجتمع في مؤسسة قطر: «إن مؤسسة قطر ملتزمة بتوفير الفرص لجميع أفراد المجتمع من جميع الأعمار ومختلف الثقافات والاهتمامات في شتى نواحي الحياة، من أجل استكشاف الفن والمشاركة أيضاً في تعزيزه».

أضافت: «نحن فخورون بأننا تمكّنا من استكمال مسيرة المشروع الفنّي الفريد من نوعه، الذي بدأه الفنان الراحل قبل سنوات عدة، وذلك بالطريقة التي كان يخطط لها، ما يعكس إيماننا بأن الفن وسيلة متاحة للجميع، يمنحنا فرصة الاكتشاف والمعرفة والتواصل بين الثقافات».

وتابعت: «نحن سعداء لأن أفراداً من أسرة الفنان الراحل مقبول فداء حسين متواجدون معنا اليوم لإزاحة الستار عن عمل فني لا مثيل له، يضيف البهجة للناس من جميع أنحاء العالم، ويثير فضولهم ويقوّي عزيمتهم على التحدي، ويحثهم على التحليل والتساؤل، ويوسع مداركهم وتصوراتهم».

نجمة حسين: حلم تحوّل إلى واقع

قالت نجمة حسين، زوجة ابن الفنان الراحل خلال الاحتفال: «أنا فخورة لأنني متواجدة هنا في هذا المشروع الفنيّ الذي يعدّ بمثابة حلم تحوّل إلى واقع، إن الفنان الراحل مقبول فداء حسين سار في الأرض وقدّم لنا دروساً في هذه الحياة، إنه لأمر مدهش كيف تمكنت أعماله الفنية من تخطّي الكوارث، وكيف علّمتنا قيمة اللغة البصرية التي ينطق بها الفنّ».

وأضافت: «إذا نظرنا إلى الأشكال والألوان بموضوعية، ومن دون تصورات مسبقة، فسيكون العالم مكاناً أفضل».

ليلى باشا: الجمهور يستحقّ أن يرى العمل مكتملاً

قالت ليلى باشا اختصاصي أول فنون بمؤسسة قطر في هذا الصدد: «بدأ دعم المشروع الفني عام 2009، إلا أن مقبول حسين لم يكمل إلا جزءاً منه قبل وفاته عام 2011، على الرغم من ذلك كان لدى مؤسسة قطر مجسم صغير للمشروع في حلّته النهائية، الأمر الذي مكّننا من إكمال المهمة وفقاً لرؤية الفنان، حقيقة، يحق لنا أن نفتخر بأننا استطعنا إكمال المشروع وفقاً لرؤيته، وبهذا كنّا أوفياء لإرثه الفني».

وأردفت قائلة: «إن الجمهور يستحقّ أن يرى العمل مكتملاً وعلى الوجه الذي أراده الفنان، ويسعدنا أن نعرض إلى جانب هذا العمل المميز مجموعة خاصة بالفنان من مسوّدات فنية، ورسائل خطّها الفنان بيده، يرافقها المجسّم الصغير الذي تحدثت عنه».

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X