Technology

Facebook imposes new conditions on Messenger users

فيسبوك تفرض شروطا جديدة على مستخدمي الماسنجر

 

Facebook has quietly removed the ability to sign up for Messenger without a Facebook account, the company confirmed to VentureBeat this afternoon. Previously, new users using the Messenger or Messenger Lite app could opt to use their phone number in lieu of an account.

“If you’re new to Messenger, you’ll notice that you need a Facebook account to chat with friends and close connections,” a spokesperson said via email. “We found that the vast majority of people who use Messenger already log in through Facebook and we want to simplify the process. If you already use Messenger without a Facebook account, no need to do anything.”

Some Messenger users without Facebook accounts report that the transition hasn’t gone smoothly. Perhaps owing to a bug, they say they’ve encountered an error message indicating that their account has been restricted.

Facebook rolled out the ability to sign up for Messenger sans account in June 2015, first for users in the U.S., Canada, Peru, and Venezuela. In addition to phone numbers, photos and names were accepted as forms of login identification.

The change might anticipate the forthcoming unification of Facebook’s various messaging properties, which include WhatsApp and Instagram as well as Messenger. The New York Times reported in January that the technical infrastructure underlying all three services will be integrated, potentially redefining how over three billion people around the world communicate. (WhatsApp has more than 1.5 billion active monthly users, while Messenger and Instagram have over 1.3 billion and 1 billion, respectively.)

In an announcement earlier this year, CEO Mark Zuckerberg laid out Facebook’s plan for a shift toward end-to-end encrypted, ephemeral messaging, in accordance with the social network’s new interoperability principle. “People should be able to use any of our apps to reach their friends, and they should be able to communicate across networks easily and securely,” he wrote in a blog post. “We plan to start by making it possible for you to send messages to your contacts using any of our services, and then to extend that interoperability to SMS too.”

Doubling down on messaging could prove to be a lucrative decision in the long run. By recruiting businesses and brands to message users about promotions and by decreasing the friction of in-message purchases, Facebook stands to make well over the roughly $55 per user it paid to acquire WhatsApp in 2014.

“Today we already see that private messaging, ephemeral stories, and small groups are by far the fastest growing areas of online communication,” Zuckerberg continued in the March post. “As I think about the future of the internet, I believe a privacy-focused communications platform will become even more important than today’s open platforms.”

بعد تعرضها لإنتقادات واسعة بشأن حماية البيانات الشخصية للمستخدمين وفي إطار سعيها لإعادة بناء الثقة معهم مرة أخرى أعلنت شركة فيسبوك عن قواعد واشتراطات جديدة للإشتراك في خدمة الماسنجر، حيث كشفت تقارير إخبارية أن المستخدمين الجدد لن يتمكنوا بعد الآن من الاشتراك في مسنجر إذا لم يكن لديهم حساب على “فيسبوك”.

ووفقا لتقرير نشرته “روسيا اليوم” كانت الشبكة الاجتماعية العالمية قد بدأت في عام 2015 بالسماح للمستخدمين المحتملين بالتسجيل في تطبيق مسنجر باستخدام أرقام هواتفهم فقط، دون الحاجة إلى وجود حساب “فيسبوك”.

وقالت الوكالة الروسية إن الشروط الجديدة أصبحت تلزم الراغبين في استخدام الماسنجر بإنشاء حساب على موقع فيسبوك أولا، وفقا لما أكدته الشركة على موقع VentureBeat، حيث أوضحت “فيسبوك” أن هذا التغيير ناجم عن كون الغالبية العظمى من الأشخاص الذين يستخدمون مسنجر، يستخدمون حسابات على المنصة الرئيسة لـ”فيسبوك” للتسجيل في مسنجر، وهي بهذا الإجراء تريد فقط تبسيط العملية.

وقال متحدث باسم الشركة إن القاعدة الجديدة ستنطبق على المستخدمين الجدد الذين يرغبون بالاشتراك في مسنجر، بينما أولئك القدماء الذين استخدموا التطبيق عبر أرقام هواتفهم دون حساب “فيسبوك”، سيستمرون في استخدام مسنجر دون الحاجة للقيام بأي تغييرات.

إذاعة صوت ألمانيا “دوتشيه فيلا” كان لها رأي آخر حول قواعد فيسبوك الجديدة الخاصة بالماسنجر حيث أكدت ان التغييرات الجديدة تعني إجبار المستخدمين على الكشف عن هويتهم أمام المستخدمين الآخرين لبرنامج المحادثة الفورية “ماسنجر”، وقالت إن هذا التغيير يأتي في الوقت الذي تستعد فيه فيسبوك إلى توثيق علاقة الماسنجر بالخدمات الأخرى التابعة لها مثل “إنستغرام” لتبادل الصور و”واتس آب” للتواصل الاجتماعي. وذكرت شركة فيسبوك أن الاتصالات بين الخدمات الثلاث واتس آب وإنستغرام وماسنجر، ستكون مشفرة تماماً بحيث لا يمكن لأي طرف ثالث غير المرسل والمستقبل رؤية الرسالة.

وفي نفس السياق، قالت متحدثة باسم فيسبوك إن الشركة تسعى إلى ضمان أقصى قدر من درجات الخصوصية والحماية للمحادثات التي تجرى عبر الماسنجر وانستغرام وواتسآب ، وذلك وفقا لما نقلته دوتشيه فيلا عن وكالة الأنباء الألمانية.

وفيما يبدو أن فسيبوك قد بدأت في اتخاذ خطوات تصحيحية لحماية بيانات المستخدمين وذلك بعد حملة الانتقادات الواسعة التي تعرضت لها الشبكة الاجتماعية الأكثر انتشارا في العالم في أعقاب فضيحتين، الأولى مرتبطة بشركة الاستشارات البريطانية “كامبريدج انالتيكا” التي قامت بخداع المستخدمين وسرقة بياناتهم والتصرف بها وفقا لما أكدته تقارير إخبارية عالمية، والثانية إعلان شركة فيسبوك نفسها عن شروعها في إجراء تحقيق حول نشر معلومات على شبكة الإنترنت تتعلق بأسماء وأرقام هواتف أكثر من 267 مليون شخص من مستخدمي موقعها للتواصل الاجتماعي.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X