🏆2022

How does the cooling system in Al Janoub Stadium work?

كيف يعمل نظام التبريد في ملعب الجنوب؟

Prof. Saud Abdulaziz Abdul Ghani, professor at the Faculty of Engineering, Qatar University, revealed the mechanism of the cooling system in Al Janoub Stadium in Al Wakra, one of the stadiums that are scheduled to host the 2022 World Cup, after criticism about the impact on the environment.

“You can see the size of this huge stadium,” Dr. Abdul Ghani said in an interview with CNN. “We don’t even cool one-tenth of this huge size. We are just cooling about two meters, or about three meters from where they play”.

Professor Abdul Ghani, who led the project since 2009, added: “The rest of the energy used is already there, so what we do is we pull the air out of the atmosphere (in and around the stadium) and then cool it back, cool it and bring it back. “.

Qatar is preparing the World Cup stadiums with high-tech cooling systems, although the tournament is scheduled to start from November 21 to December 18, 2022.

Dr Saud Abdul Aziz Abdul Ghani oversees the team working to develop the cooling technology used at the 2022 FIFA World Cup stadiums.

Dr. Abdul Ghani led the refrigeration technology team at Khalifa International Stadium as the stadium underwent extensive development prior to its opening in 2017.

In an interview with the Supreme Committee for Legacy and heritage, Abdul Ghani explained that the cooling technFssology of the stadium’s construction is designed to reduce the penetration of hot winds into the interior, which means that the stadium’s form represents a wall in a cold area.

The state-of-the-art cooling technology keeps the interior cooler whenever the need arises, so fans and players can enjoy a relaxed atmosphere during the games.

Abdul Ghani explains that Qatar has already started using cooling technology in some public places such as Katara Plaza, which will encourage people to go outdoors, walk during the summer months, and take full advantage of the Metro and Al Furjan markets.


كشف الأستاذ الدكتور سعود عبدالعزيز عبدالغني الأستاذ بكلية الهندسة جامعة قطر الآلية التي يعمل بها نظام التبريد في ملعب الجنوب بمنطقة الوكرة أحد الملاعب التي من المقرر أن تستضيف كأس العالم 2022، بعد الانتقادات حول أثر ذلك على البيئة.

وقال الدكتور عبدالغني – في مقابلة مع شبكة “سي إن إن” الأمريكية – “يمكن رؤية حجم هذا الاستاد الضخم، نحن لا نبرد حتى واحد بالعشرة من هذا الحجم الضخم، نحن نبرد نحو مترين فقط .. أو نحو 3 أمتار من المكان الذي يلعب به الناس..”

وأضاف البروفيسور عبدالغني الذي قاد المشروع منذ العام 2009: “أما الباقي من الطاقة المستخدمة هو الموجود أصلا، وعليه ما نقوم بعمله هو أننا نسحب الهواء من الجو (بمحيط وداخل الاستاد) نبرده وبعدها نعيده مرة أخرى، نبرده ونعيده ثانية، هذه التكنولوجيا تسمى إعادة تدوير”.

وتجهز قطر ملاعب كأس العالم بأنظمة تبريد عالية التكنولوجيا، رغم أن البطولة من المقرر أن تنطلق 21 نوفمبروحتى الـ18 من ديسمبر 2022.

ويشرف الدكتور سعود عبد العزيز عبد الغني، على فريق العمل الذي يعكف على تطوير تقنية التبريد المستخدمة في استادات بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

وتولّى الدكتور عبد الغني قيادة فريق عمل تقنية التبريد في استاد خليفة الدولي، وذلك أثناء خضوع الاستاد لعمليات تطوير شاملة قبل افتتاحه عام 2017.

وكان عبد الغني قد أوضح – في مقابلة مع موقع اللجنة العليا للمشاريع والإرث – أن تقنية التبريد من شكل بناء الاستاد في الحد من تغلغل الرياح الحارة إلى داخله، ما يعني أن شكل الاستاد يمثل جداراً عازلاً داخله منطقة باردة.

وتعمل تقنية التبريد المتطورة بشكل رئيس على المحافظة على برودة المنطقة الداخلية متى دعت الحاجة لذلك، بحيث ينعم المشجعون واللاعبون بأجواء مريحة خلال المباريات.

ويوضح عبد الغني أن دولة قطر بدأت بالفعل في استخدام تقنية التبريد في بعض الأماكن العامة مثل كتارا بلازا، وهو ما سيشجع الأفراد على ارتياد الأماكن المفتوحة، وممارسة رياضة المشي خلال أشهر الصيف، والاستفادة الكاملة من مشاريع المترو وأسواق الفرجان.


Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X