🛡Team Qatar

Full-strength Qatar raring to have a go at Iraq in opener

الأدعم بكامل جاهزيته مستعد لمواجهة اسود الرافدين في المباراة الافتتاحية

Asian champions Qatar have welcomed back key defender Abdulkarim Hassan back in training as the home team – under coach Felix Sanchez – prepare for the opening clash of the Gulf Cup against Iraq on Tuesday.

Hassan, last year’s Asian Player of the Year winner, did not make the trip to Tajikistan last week where Qatar beat Afghanistan 2-0 in a 2022 FIFA World Cup and 2023 Asian Cup joint qualifying match in Dushanbe.

Sanchez, who guided the team to a spectacular Asian Cup title win early this year, did not take four others for the match in Dushanbe in a bid to give recovery time to his players for the eight-team Gulf Cup from November 26 to December 8.

The Qatar coach is set to announce the squad tomorrow, just a day ahead of the region’s most popular national team event.

Key strikers Hassan Al Haydos, Akram Afif and Almoez Ali – the stars from the Asian Cup title victory – are also fit for the tournament.

Hassan, who was on the pitch for a record time last year, is a certainty in the squad after he trained with his team-mates at Aspire Academy.

Qatar’s first match against Iraq on Tuesday at the iconic Khalifa International Stadium has Al Annabi’s central defender and defensive midfielder Karim Boudiaf excited.

“We are excited to be hosting the event and we are getting ready for a big tournament and that too on home soil,” Boudiaf, 29, said in an interview after the training yesterday.

“However, the Gulf Cup is undoubtedly a difficult assignment,” the Al Duhail player added.

“Our group is difficult because it includes strong teams like the UAE and Iraq,” Boudiaf said.

“Although we surpassed them in the last Asian Cup, but since then a lot of new developments have taken place,” Boudiaf said about his team’s 4-0 win over the UAE in the semi-finals of the Asian Cup earlier this year.

“First of all, we are facing Iraq in the opening clash and that is a tough side. It will not be easy in this tournament,” he warned.

“Playing well in the opening match is important,” he added.

“Of course, we will go step by step,” he said.

“We expect to receive great support from our fans, who will follow us in this competitive tournament. We are playing in an event on home soil for the first time since we won the Asian Cup,” Bouadiaf said. “We hope to have the necessary support from our fans,” he added.

The players returned to training after being given 48 hours rest by coach Sanchez. Qatar have played an astonishing 16 matches this year.

Meanwhile Yemen coach Sami Hasan Al Nash praised Qatar for giving his side the ‘best of facilities to train and for the matches’

Qatar will host the Gulf Cup matches at the Khalifa International Stadium and Al Duhail Stadium.

“Qatar is wonderful news for football teams and fans. The atmosphere here is distinctive,” Sami Hassan said in an interview.

“We are in a lovely country. You can feel there is great organisation and the hosts want a big success out of the tournament,” Sami Hassan added.

The coach added: “As you know, we were the first team that arrived in Doha in preparation for the Gulf Cup matches. We want to optimise our chances of doing well. We are ready for the tournament.”

“Yemen has recently improved its technical level for the best during the West Asian Championship and in the qualifiers for the World Cup Qatar 2022 and Asian Cup China 2023. We have a young group of players.

There is widespread praise for our courage but our ambition will not stop at this level. We hope to continue the good performances,” he added.

The coach said: “We are not at the level of other teams in the tournament but we are ready to give ourselves the chances to do well and compete well with the strong sides.”

When asked about his team’s opening clash against the UAE on Tuesday at Al Duhail Stadium, Sami Hassan said: “We have seen the results of the UAE in the recent period. Our task before them will not be easy. The UAE team has top players. And those players play well collectively and at individual levels.”

Coach Sami Hassan said the increase in the number of teams is ‘a positive step’ for the promotion of Gulf Cup.

“It is a very positive step because the more games the young players play, the better they get. We hope to gain experience in the tournament in three matches we play,” he said.

Regarding his expectation at the 24th Gulf Cup, Sami Hassan said: “Gulf Cup always throws up many surprises. The closest one in the last tournament was when Oman won the championship by beating the UAE in the final (in Kuwait). That was a big surprise.”

By Rizwan Rehmat I The Peninsula


ينتظم المنتخب القطري الأول لكرة القدم، اليوم، في فندق الشعلة، مقره لبطولة كأس الخليج التي تنطلق بعد غدٍ الثلاثاء، والتي يفتتحها «الأدعم» بمواجهة المنتخب العراقي على استاد خليفة الدولي، انطلاقاً من الساعة الثامنة مساء ضمن المجموعة الأولى التي تضمّ بجانبهما منتخبا الإمارات واليمن.

ويُنتظر أن يجري المنتخب تدريبه الأساسي لهذه المباراة اليوم، تحت إشراف المدرب فيليكس سانشيز، وبمشاركة اللاعبين الـ 23 الذين قام باختيارهم للدفاع عن ألوان المنتخب القطري في هذه البطولة.

وبالإضافة إلى التدريب الذي يجريه المنتخب اليوم -وكما جرت العادة- سيختتم «الأدعم» إعداده بتدريب خفيف غداً، يتم من خلاله وضع اللمسات الأخيرة على التشكيل الذي سيعتمده لمواجهة «أسود الرافدين»، وكذلك الاطمئنان على جاهزية اللاعبين الذين سيبدأ بهم المباراة.

وكان المنتخب قد واصل تدريباته أمس بملاعب «أسباير»، بعد العودة من طاجكستان التي واجه فيها المنتخب الأفغاني ضمن التصفيات الآسيوية المشتركة، وعاد منها فائزاً بهدف وبالنقاط الثلاث.

ويواصل سانشيز اليوم تجهيز اللاعبين بخطة مباراة العراق الافتتاحية، والتي يعوّل كثيراً على الفوز بها، من أجل التقدم خطوة نحو التأهل إلى الدور نصف النهائي عن المجموعة. بعد أن قام بدراسة «أسود الرافدين» بصورة جيدة من خلال مبارياتهم الأخيرة في التصفيات الآسيوية المشتركة ضد إيران والبحرين.

ورغم النقص الواضح في صفوف منتخب العراق استعداداً للبطولة، فإن سانشيز لم يغفل أن يقوم بدراسته بشكل جاد، باعتباره سيكتمل الصفوف قبل البطولة، وأن كل اللاعبين المنضمين سيكونون في قمة الجاهزية باعتبار أنهم كانوا يواصلون نشاطهم مع أنديتهم.

ويعوّل سانشيز كثيراً على الخبرة الكبيرة التي اكتسبها اللاعبون من خلال البطولات السابقة، وخاصة بطولة كأس آسيا الأخيرة، والتي التقى خلالها المنتخبين العراقي والإماراتي وحقق الفوز عليهما، بمنتخب يُعتبر عماده اللاعبين الذين اختارهم لهذه البطولة. وينتظر أن يعلن المدرب عن قائمة اللاعبين اليوم، إيذاناً بالدخول في أجواء البطولة بشكل رسمي.

عبدالله عبدالسلام: الاستعدادات عادية والمعنويات عالية

عبّر عبدالله عبدالسلام الأحرق عن سعادته بالانضمام للمنتخب للمشاركة في بطولة كأس الخليج التي تنطلق في الدوحة بعد غدٍ الثلاثاء، وتمنّى أن تكون أول مشاركة له إيجابية، وينال فيها المنتخب اللّقب.

وقال عبدالله عبدالسلام إن المنتخب يستعدّ بشكل جيد، واللاعبون في قمة التركيز بانتظار انطلاق البطولة، والتي يفتتحها الأدعم بمواجهة أسود الرافدين.

وأضاف الأحرق: «استعداداتنا تسير بصورة عادية للبطولة، لكن بمعنويات عالية بعد الفوز الذي حققناه على أفغانستان في التصفيات الآسيوية المشتركة خارج الأرض، والآن، انتقل تفكيرنا فقط للبطولة الخليجية، والتي نتوقّع أن تكون المنافسة فيها قوية جداً بين كل المنتخبات، خاصة في ظلّ جاهزيتها، وكونها قد حضرت للبطولة بأفضل لاعبيها، وهو ما يتطلب التركيز العالي في كل الخطوط».

المهدي علي: كل المباريات صعبة

أكد المهدي علي مدافع المنتخب القطري لكرة القدم، أن الأدعم في قمة الجاهزية لخوض بطولة كأس الخليج، بعد أن طوى صفحة التصفيات الآسيوية المشتركة، وأجرى تدريبين على ملاعب أسباير.

وأوضح المهدي علي أن الأدعم مثل كل المنتخبات سيدخل البطولة من أجل المنافسة على اللقب، خاصة أنه بطل كأس آسيا، والبطولة ستلعب في الدوحة ووسط جماهيره، مما يتطلب أن يقدم اللاعبون أفضل ما لديهم، حتى لا تخرج الكأس من قطر.

وأضاف المهدي أنهم يدركون أن كل المباريات ستكون صعبة، خاصة أن المنتخبات كلها في جاهزيتها الكاملة لخوض مباريات التصفيات الآسيوية المشتركة، ولكنهم سيأخذون البطولة خطوة خطوة، كما هو حالهم دائماً، ويعملون دائماً على تحقيق الفوز من أجل الترقي للمرحلة التالية.

وعن مباراة الافتتاح، قال: سنواجه المنتخب العراقي، وهو غني عن التعريف، ونثق أن الجهاز الفني سيقوم بدراسته جيداً، ويضع الخطة المناسبة لتحقيق الفوز عليه.

محمد البكري: مواجهة العراق مفتاح البطولة

اعتبر محمد البكري -حارس مرمى الأدعم- أن البطولة الخليجية لها خصوصيتها، فهي ليست ككل البطولات، لأنّ التنافس فيها يكون على أشدّه بين كل المنتخبات المشاركة، والتي تطمح جميعها في التتويج بالكأس.

وقال محمد البكري إن مباريات كأس الخليج تعتبر جميعها مباريات ديربي، وتتطلّب التركيز العالي من جميع اللاعبين، فأيّ خطأ فيها قد يؤدي إلى الخسارة، والآن، سيكون المطلوب هو التركيز بشكل جيد على المباراة الأولى التي نواجه فيها منتخب العراق، والذي يعتبر منافساً شرساً، والمواجهة معه ستكون صعبة، ولكن بتنفيذ تعليمات المدرب وتقديم كل لاعب لأفضل ما لديه على المستوى الفردي والجماعي سنستطيع تجاوزه، لنفكر في المباراة التي تليها. وناشد البكري الجماهير القطرية والمقيمة بضرورة مساندة المنتخب في هذه البطولة منذ المباراة الأولى، حتى يستطيع إسعادها بتقديم الكأس هديّة لها في نهاية البطولة، ليكون اللقب الثاني الذي يناله الأدعم في العام 2019 بعد كأس آسيا.


Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X