👩🏽‍💻 Projects

‘First of its kind’ Mesaimeer Interchange takes shape

ملامح التقاطع الأول من نوعه تبدأ بالظهور في مسيمير

The Mesaimeer Interchange is the “first of its kind” in Qatar connecting six main roads, namely E-Ring Road, Doha Expressway, the southern part of Doha Expressway, Sabah Al Ahmad Corridor, Industrial Area Road and Rawdat Al Khail Street.

The Public Works Authority (Ashghal) said in a statement yesterday that the interchange provides vital a traffic link between the south, central and north of the country.

Also, it links traffic from the south through the southern part of Doha Expressway, the main carriageway of Doha Expressway and North Road.

The interchange also links traffic between the Industrial Area and central Doha through Rawdat Al Khail Street intersecting D-Ring Road, C-Ring Road and B-Ring Road, as well as connecting the neighbourhoods of Nuaija, Al Thumama, Abu Hamour, Al Mamoura and Mesaimeer.

It also provides ease of access to Al Wakrah, Al Wukair and the Industrial Area. The road is located in a busy area that hosts many vital facilities, including the upcoming Al Thumama Stadium, one of the 2022 FIFA World Cup venues.

Three pedestrian bridges have been included in the project to ease people’s access to the stadium.

The interchange also serves many important educational, health and commercial facilities such as the Medical Commission, Qatar Meteorological Department, schools, health centres and commercial entities.

The interchange includes an intelligent transport system wherein surveillance cameras and vehicle number monitors will be installed along with an emergency traffic system to ensure better traffic control.

“The new three-level interchange is the first of its kind in Qatar and includes nine tunnels to provide free-flowing traffic,” Ashghal noted.

The 6.1km long interchange consists of three-four lanes in each direction to accommodate about 20,000 vehicles per hour in both directions.

The interchange also contains two major bridges.

One of them connects Rawdat Al Khail Street and Industrial Area Road in both directions, while the other one connects E-Ring Road with the southern part of Doha Expressway in one direction, ensuring the smooth flow of traffic in all directions.

The interchange also includes pedestrian and bicycle lanes along 23km with three pedestrian bridges.

The Mesaimeer Interchange integrates with Sabah Al Ahmad Corridor linking Al-Wattiyyat Interchange, which is a strategic link between the southern part of Doha Expressway and its main carriageway.

This link provides free-flowing traffic between the north and south of the country through Doha city.

The project is one of the vital interchanges in the country as it consists of two levels comprising three bridges and four underpasses for easy access of vehicles to the neighbourhoods of Al Thumama, Mesaimeer, Abu Hamour, Nuaija, Al Wakrah and Al Wukair.

The interchange is also important in terms of the provision of free-flowing traffic for commuters from these areas to Hamad International Airport, the southern areas, Doha city as well as the northern parts of Qatar.


قام معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، بزيارة تفقدية لمشروع تطوير تقاطع مسيمير، كما قام معاليه بجولة ميدانية لمشاريع تطوير أراضي المواطنين بمناطق جنوب الدوحة اطلع خلالها على آخر مستجدات المشاريع.

وبهذه المناسبة، أكد معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، أن أراضي المواطنين تأتي على رأس أولويات الحكومة وبتوجيهات حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، وكان ذلك واضحا في خطاب سمو الأمير الأخير أمام مجلس الشورى.

ووجه معالي رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية بسرعة إنجاز مشاريع البنية التحتية خصوصا المشاريع التي تخص تطوير أراضي المواطنين، معربا عن سعادته بمشاركة المهندسين القطريين في تنفيذ كافة المشاريع التي تنفذها “أشغال”، مشددا على دور الشباب القطري في بناء بلدهم.

بدوره، أكد سعادة الدكتور المهندس سعد بن أحمد المهندي، رئيس هيئة الأشغال العامة، أن “أشغال” تسعى للانتهاء من أعمال تطوير تقاطع مسيمير في موعده المحدد بناء على توجيهات معالي الشيخ عبدالله بن ناصر بن خليفة آل ثاني رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية، مشيرا إلى أنه تم الانتهاء فعليا من نحو أكثر من 65 بالمائة من المشروع الذي يشمل تطوير تقاطع مسيمير وأجزاء من الطرق المتصلة بالتقاطع مثل شارع روضة الخيل وطريق المنطقة الصناعية وتقاطع مسيمير وطريق الدوحة السريع بإجمالي أعمال 6.1 كم.

وأوضح سعادة رئيس الهيئة أنه تم افتتاح أول نفق بتقاطع مسيمير في أكتوبر 2019 وقبل موعده بنحو ستة أشهر، وسيتم افتتاح أجزاء أخرى قريبا، لافتا إلى أنه من المقرر الانتهاء من أعمال المشروع في 2020.

وأكد سعادة رئيس “أشغال” التزام الهيئة بخطتها المتكاملة لخدمة أراضي المواطنين كأولوية أولى، حيث يجري العمل ضمن عدة مناطق حيوية مثل جنوب الوكير والعب ولعبيب والخريطيات وغرب معيذر وغيرها لخدمة أكثر من 16,500 قسيمة سكنية، كما تعمل الهيئة على طرح مشاريع لخدمة 12 منطقة بالدولة تضم 16900 قسيمة.

في الإطار ذاته أكد المهندس بدر درويش، مدير إدارة مشاريع الطرق السريعة بأشغال، أن تقاطع مسيمير يتصل مباشرة باستاد الثمامة ويسهل الوصول إلى استاد الجنوب مشيرا إلى أن العمل جار على قدم وساق للانتهاء من أعمال التقاطع قبل انطلاق كأس العالم بنحو عامين.

وأضاف أن التقاطع الجديد سيعمل عند اكتماله في 2020 على تحسين الحركة المرورية بشكل كبير ليختصر زمن الرحلة بنحو أكثر من 70 بالمائة.

من ناحيته، أكد المهندس سعود التميمي، مدير إدارة مشاريع الطرق أن “أشغال” تولي مشاريع تطوير أراضي المواطنين الجديدة والقائمة أولوية كبرى ، حيث يجري العمل على طرح مشاريع لخدمة 12 منطقة تضم 16900 قسيمة، منها شرق الوجبة ودحيل وأم لخبا وسميسمة وجريان نجيمة وغيرها.

ويعتبر التقاطع الجديد الذي يتألف من ثلاثة مستويات هو الأول من نوعه في قطر نظرا لاحتوائه على تسعة أنفاق وجسرين رئيسيين ومسارات للمشاة والدراجات الهوائية بطول 23 كيلومترا إلى جانب ثلاثة جسور للمشاة وسيتضمن نظام نقل ذكيا متطورا حيث سيتم تركيب كاميرات مراقبة وجهاز رصد أرقام السيارات، بالإضافة إلى نظام طوارئ للمرور. سيقدم هذا النظام تسهيلات وتحكم مهم للحركة المرورية في قطر.

وتواصل “أشغال” العمل في عشر مناطق سكنية ضمن مشاريع تطوير الطرق والبنية التحتية لأراضي المواطنين، لخدمة أكثر من 16,500 قسيمة سكنية، وتوفير خدمات الطرق والصرف الصحي وصرف مياه الأمطار، علاوة على أنظمة إنارة الشوارع والنقل الذكي وتخطيط الشوارع وغيرها من أعمال ستنعكس بالإيجاب على حياة المواطنين.

كما تعمل الهيئة حاليا على طرح مشاريع لخدمة 12 منطقة بالدولة لخدمة حوالي 16900 قسيمة بهذه المناطق من خلال المشاريع الجاري طرحها وترسيتها.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X