⚽ QSL

Al Rayyan achieve a precious victory over hosts Al Sailiya

الريان يحقق فوزا ثمينا على مضيفه السيلية

Former champions Al Rayyan relied on a brilliant double by Yacine Brahimi to ease past Al Sailiya 2-0 for their sixth successive win in the QNB Stars League (QSL), yesterday.

The victory in the Round 9 match put Al Rayyan on top with 21 points, one point clear of Al Duhail, who will face the defending champions Al Sadd tomorrow in a crunch tie.

At the Al Ahli Stadium yesterday, Brahimi put Diego Aguirre’s side ahead just seven minutes after the kick-off.

Following a pass from Khalid Moftah, in-form Brahimi managed to escape from a challenge from Mustafa Abdel Hamid and dribbled a long way before beating the Al Sailiya goalkeeper Khalifa Abavacar inside the penalty area.

After the early goal, Al Sailiya foiled several attempts made by Al Rayyan, including a close one in the 35th minute by Mohamed Alaa, who just missed the target.

Al Sailiya also made several attempts for an equaliser but Al Rayyan avoided any damage, thanks to heroics of goalkeeper Fahad Younis.

In the second half, both sides looked equally strong in defence, before Brahimi struck again in injury time (90+3) to seal the victory.

It was Algerian star’s 6th goal of the season.

As Al Rayyan and Al Duhail occupy top two spots, Xavi’s Al Sadd are sitting at the third spot with 15 points, having played three matches less due to their AFC Champions League commitments.

Earlier in yesterday’s first match, bottom placed Al Shahania put hosts Qatar SC to test despite going down 1-0 at the Suheim bin Hamad Stadium.

Uzbek striker Sardor Rashidov scored the winning goal for Qatar SC just before the half-time break (45+1) following a stiff resistance from the visitors who are yet to record a win this season.

Al Shahania, coming from three consecutive draws, could not make a breakthrough despite being resilient against the Alejandro Galvez-led team.

Qatar SC enjoyed most of the ball possession in the first half, which ended in their favour after Rashidov struck following a cross from Kayke Rodriguez in stoppage time.

Ali Ferydoon and Ramin Rezaein made attempts to level scores, but did not succeed. The third win of the season promoted Qatar SC to eighth position in the standings as they moved on to nine points.

Qatar SC were winless for four weeks before outplaying Al Khor 2-1 in the fifth round. Last week they trounced Umm Salal 5-0.

Under new coach, former Qatar international and Al Sadd midfielder Wesam Rizik who came in place of Spaniard Carlos Alos Ferrer, Qatar SC are showing a rapid progress and to send a warning to the top teams in the League.

By Chinthana Wasala I The Peninsula

واصل الريان سلسلة نتائجه الإيجابية محققا فوزه السادس على التوالي بهدفين دون رد على حساب السيلية في المواجهة التي جمعت بين الفريقين مساء اليوم على ملعب حمد بن خليفة ضمن مباريات الجولة التاسعة من الدوري القطري لكرة القدم ( دوري نجوم QNB ).

ثنائية الريان حملت توقيع المحترف الجزائري ياسين براهيمي الذي سجل هدفين في الدقيقتين الـ7 ،والدقيقة الـ90.

وبهذه النتيجة اعتلى الريان صدارة جدول الترتيب برصيد 21 نقطة ،في حين تجمد رصيد السيلية عند النقطة الـ11 .

المواجهة كانت قوية بين الفريقين من ناحية المستوى الفني، وكان الريان الأفضل في الشوط الأول، وفي النصف الثاني من المواجهة عاد السيلية ولاحت له العديد من الفرص لكن لم يكتب لها النجاح ،لينجح الريان في آخر دقيقة في حسم الأمور لمصلحته.

كانت بداية المباراة حذرة وبمثابة جس نبض بين الطرفين قبل ان يندفع الريان للهجوم عبر تباتا وياسين براهيمي وتهديد مرمى خليفة أبو بكر حارس السيلية وسرعان ما نجح الريان في التسجيل بعد سبع دقائق عن طريق براهيمي الذي استفاد من كرة لعبت بسرعة لينفرد بالحارس ويسجل اول اهداف فريقه في وقت مبكر.

واصل الريان ضغطه المتواصل لكن السيلية تراجع للخلف لتنظيم صفوفه خوفا من استقبال هدف آخر، لكنه ظل يعتمد على الكرات المرتدة التي كانت احداها تثمر عن هدف التعادل من كرة راسية لمدافع السيلية سيرجين لكنها اعتلت العارضة.

عاد الريان للسيطرة والهجوم من جديد عبر اكثر من كرة لكن دفاع السيلية كان في الموعد إضافة الى تألق حارس السيلية الذي ابعد العديد من الكرات الخطرة.. في المقابل رد السيلية بكرة من مجدي صديق لكنها لم تجد من يتابعها.

وفي الدقيقة 34 اضطر مدرب الريان لأجراء تغيير اضطراري بخروج تاباتا بداعي الإصابة ودخول سيباستيان سوريا .. ومع دخوله كان اللاعب قريبا من التسجيل لكن حارس السيلية امسك بكرته القوية ليطلق بعدها الحكم صافرته معلنا نهاية الشوط الأول بتفوق رياني بهدف دون رد.

الشوط الثاني كان السيلية الطرف الأفضل خاصة أن الفريق أعاد تنظيم صفوفه من جديد واصبح يبادل الريان الهجمات ويصل داخل مناطقه، حيث اتيحت له العديد من الفرص الثمينة لكن الفريق لم يعرف كيف يتعامل معها.

وكان مشعل الشمري قريبا من تعديل النتيجة لمصلحة السيلية عندما كسر مصيدة التسلل وانفرد مع الحارس لكن لعبها بدون تركيز لتخرج لركلة ركنية.

على الجانب الاخر تراجع الريان قليلا لمناطقه لكنه لم يغفل عن الجانب الهجومي فكان يتقدم للأمام مستعينا بسلاح الكرات المرتدة عن طريق نجم المباراة ياسين براهيمي الذي اقلق كثيرا دفاعات السيلية بفضل سرعته ومهاراته الفنية الفائقة.

وكاد النجم الجزائري يباغت دفاع السيلة في اكثر من مناسبة لكنه لم يقدر على وضع الكرة في الشباك، كما أضاع عبدالعزيز حاتم بدوره كرتين رغم وجوده في موقع مناسب للتسجيل.

ظل السيلية يحاول مرارا من اجل تعديل الكفة فكان يعتمد على الكرات الطويلة واتيحت فرصة أخرى لمشعل الشمري لكن حارس الريان كان في المكان المناسب.. ومع مرور الوقت تدريجيا قاد السيلية هجمة منظمة انتهت على اثرها الكرة على اقدام كريم انصاري الذي سقط داخل مناطق الجزاء ليعلن الحكم عن ركلة جزاء، لكن بالعودة لتقنية الفيديو تراجع عن قراره.

وعندما كانت المباراة تلفظ أنفاسها اقتنص براهيمي كرة تقدم بها متجاوزا ثلاثة مدافعين ويسدد بيمناه كرة قوية ارتطمت بالمدافع وسكنت الشباك معلنة عن الهدف الثاني لمصلحة الريان ليطلق بعدها الحكم صافرته بفوز صعب للريان واصل به سلسلة نتائجه الإيجابية بانتصار سادس على التوالي.

الملك ينتعش

يعيش الملك القطراوي انتعاشة كبيرة هذه الأيام في أعقاب تحقيقه للانتصار الثاني على التوالي والثالث له في الدوري وحصوله على النقطة التاسعة وهو ما جعل الجماهير القطراوية تسعد بانتصارات فريقه بعد غياب وهناك التفاف كبير من جانب الجماهير وقدامى الفريق حول اللاعبين في هذا التوقيت بل ان إدارة النادي برئاسة سعادة الشيخ جاسم بن حمد بن ناصر رئيس النادي تلف حول اللاعبين سواء في الحضور للتدريبات لمساندة اللاعبين او المباريات لتحفيزهم وترك اثر طيب لدى اللاعبين لبذل الجهد والعطاء وتحفيزهم من اجل مواصلة الانتصارات. فالفوز الأخير الذي حققه القطراوي على الشحانية ومنحه النقطة التاسعة أنعش الفريق ورفع من معنويات لاعبيه وأصبحت الانتصارات هي سمة الملك الذي يرغب للأفضل وتحسين مركزه ليعود الملك القطراوي إلى سابق عهده. فالانتصار يأتي بانتصار آخر ولذا فلاعبو الملك مطالبون ببذل الجهد والعطاء من اجل الحفاظ على ما قدمه ومن اجل التقدم للامام. خاصة وان الدور الكبير الذي يقوم به وسام رزق مدرب الفريق ليس فنيا فحسب بل معنويا وتحفيزا وأصبح عاملا مهما ومساعدا على عودة اغلب لاعبي الفريق الى وضعهم الطبيعي واكبر دليل تألق معتز ماجد لاعب الوسط والذي أصبح احد العناصر الأساسية ومعهم إبراهيم جمال “أبو تريكة” والذي اكتشفه من جديد وعرف من أين يأتي باللاعب في مكانة الأساسي وكذلك عبدالعزيز متولي وعبدالعزيز عادل والمحمودي وبهاء الليثي وعيسى بلنكي ومن خلفهم الحارس العملاق جاسم الهيل الذي أصبح حاليا من ضمن أفضل الحراس ليس لتألقه فحسب بل لقيادته وتحفيزه لزملائه سواء في التدريبات أو المباريات فدائما الهيل ينادي ويحمس ويشجع لاعبيه بقوة داخل وخارج الملعب وهو ما ترك اكبر الأثر لدى اللاعبين جميعا كما أن التفاهم ما بين المحترفين وانسجامهم في الفترة الأخيرة يؤكد بما لا يدع مجالا للشك أن دور المدرب وسام رزق ظهر وكان ايجابيا وفعالا وهناك المزيد والمزيد من هذا المدرب الذي بدأ يكتسب الخبرة التدريبية كما كان لاعبا مميزا. فوسام رزق احدث انتعاشة حقيقية للاعبين وهذا الشيء كان يفتقده الملك في أوقات طويلة حتى إن لاعبيه لم يكونوا على قدر المسؤولية ولم يكن بينهم اي ترابط ومع وجود وسام سيعود الملك القطراوي أفضل وأفضل. ويحتاج الفريق لجهد مضاعف كي يحافظ على ما يقدمه لأن المشوار طويل ويحتاج للعطاء والجهد الكبير.

وأمام الملك لقاء مرتقب وكبير أمام الزعيم. ولذا فمنح وسام رزق لاعبيه راحة لمدة 48 ساعة من اجل التجهيز للقاء الجولة المقبلة وهو لقاء مرتقب. ويغيب عنه فقط خالد عبدالرؤوف المصاب منذ لقاء كوريا في دورة الألعاب العسكرية بالصين. واحتمال غيابة لمدة اسبوع.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X