🏆2022

FIFA World Cup Qatar 2022: SC signs MoU with Arab Federation for Voluntary Activities

“العليا للمشاريع والإرث” توقع اتفاقية تفاهم مع الاتحاد العربي للعمل التطوعي

The Supreme Committee for Delivery & Legacy (SC) has signed a Memorandum of Understanding (MoU) with the Arab Federation for Voluntary Activities (AFVA) to support the development and engagement of volunteers on the road to hosting the FIFA World Cup Qatar 2022.

The MoU was signed by Nasser Al Khater, CEO, FIFA World Cup Qatar 2022 LLC, and Dr Yousef Ali Al Kathim, President of the AFVA, and reflects the vision of both organisations to provide volunteering opportunities for people across the region in preparation for Qatar 2022, the SC said on its website.

Al Khater said the agreement underlined the SC’s commitment to engaging with volunteers and helping them develop key skills. “We recognise the vital role volunteers will play in organising successful events in the lead-up to Qatar 2022 and also the tournament itself. Our volunteers will be engaged in crowd management, safety and security, ticketing, hospitality, marketing and communications, media services and many other areas.”

Al Khater highlighted the SC’s Volunteering Programme, which was launched in September last year and has attracted more than 250,000 applications. “We were overwhelmed by the response of people from all over the world and are happy to have already engaged with some of those applicants. During the launch of Al Janoub Stadium in May, more than 1,000 volunteers helped us deliver the event while developing their own skills, such as planning, teamwork and management.”

Al Khater also said 400 SC volunteers supported the AR Rahman concert at Khalifa International Stadium, while 350 worked during the CAF Super Cup final, which was recently held in Qatar for the first time. Al Kathim said AFVA was delighted to join hands with the SC to support preparations for Qatar 2022.

“The AFVA is excited to be part of this momentous global event, the FIFA World Cup Qatar, which His Highness, The Amir, Sheikh Tamim bin Hamad Al Thani, said was a tournament for everyone.”

Al Kathim continued: “The AFVA has an abundance of experience in voluntary activities for event and tournament organisation. We also have two training hubs, one in Asia and another in Africa, to equip volunteers with the necessary skills to support VIP hospitality services, crisis management, relief, field work and many others.”

The AFVA, which was launched in 2003 and has also struck up a partnership with the United Nations Volunteers programme, will support the SC in the delivery of workshops and ensuring volunteers are prepared to help Qatar deliver the biggest single-sport event in the world.

وقعت اللجنة العليا للمشاريع والإرث اتفاقية تفاهم مع الاتحاد العربي للعمل التطوعي، بهدف تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الطرفين ودعم الجهود التعاونية في مجال إشراك المتطوعين في مختلف الأحداث والفعاليات الرياضية التي ستُنظم في الطريق نحو استضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

وتأتي هذه الاتفاقية تجسيدا لرؤية اللجنة العليا والاتحاد العربي للعمل التطوعي الرامية إلى تفعيل دور جيل الشباب من المتطوعين وإشراكهم في جهود التحضير لاستضافة المونديال الكروي الذي ستستضيفه قطر لأول مرة في العالم العربي.

ووقع الاتفاقية السيد ناصر الخاطر الرئيس التنفيذي لبطولة كأس العالم “فيفا قطر 2022″، والدكتور يوسف علي الكاظم رئيس الاتحاد العربي للعمل التطوعي، بحضور ممثلين عن الطرفين.

وفي كلمته بهذه المناسبة، أكد السيد ناصر الخاطر حرص اللجنة العليا على إشراك أفراد المجتمع في قطر والعالم العربي في رحلتها نحو استضافة المونديال، وقال “نُدرك في اللجنة العليا دور المتطوعين الهام في إنجاح الفعاليات والأحداث الرياضية التي تنظمها وتستضيفها قطر في طريقها نحو المونديال، خاصة عند إشراك المتطوعين الشباب في مجالات عدة ذات صلة بإدارة حشود المشجعين، والأمن والسلامة، والتذاكر، والضيافة، والتسويق والاتصال، والخدمات الطبية، وغيرها”.

ونوه بدور هذه الفعاليات في صقل تجارب المتطوعين وتأهيلهم ليكونوا سفراء لكرة القدم عند استضافة الدولة بطولة كأس العالم عام 2022.

وتطرق الخاطر للحديث عن تجارب اللجنة العليا في إشراك المتطوعين منذ إعلانها عن إطلاق برنامج المتطوعين، إذ قال: “أطلقت اللجنة العليا في سبتمبر 2018 برنامج التطوع لاستقبال طلبات كافة الأفراد الراغبين في الإسهام، كل في مجال اختصاصه، في جهود التحضير لاستضافة المونديال عام 2022. وقد نجح البرنامج حتى الآن في استثمار طاقات المتطوعين، حيث أسهم أكثر من 1000 متطوع في إنجاح افتتاح استاد الجنوب الذي استضاف نهائي كأس الأمير. وقد اكتسب المتطوعون مهارات قيمة في التخطيط، وإدارة الفرق، والعمل الجماعي”.

وأضاف أنه شارك مطلع العام الحالي، علاوة على ذلك، أكثر من 400 متطوع في تنظيم حفل موسيقي للفنان الهندي آي رحمان في استاد خليفة الدولي، بالإضافة إلى إسهام أكثر من 350 متطوع في إنجاح كأس السوبر الإفريقي الذي أقيم في قطر لأول مرة في مارس 2019″.

من جانبه، قال الدكتور يوسف علي الكاظم رئيس الاتحاد العربي للعمل التطوعي: “يسعد الاتحاد العربي للعمل التطوعي بأن يكون شريكاً في هذا الحدث العالمي وهو مونديال 2022 الذي ستستضيفه دولة قطر، ونؤكد في ذلك على كلمة حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، التي قال فيها “باسم كل العرب نرحب بالعالم في كأس العالم 2022”.

وأضاف “لقد انطلق الاتحاد العربي للعمل التطوعي عام 2003 بفكرة قطرية، وينضوي تحت مضلته 18 دولة عربية جميعها تعمل في مجال العمل التطوعي، ولدى الاتحاد تجارب تطوعية كثيرة في تنظيم بطولات وفعاليات وأنشطة. ويضم الاتحاد مركزي تدريب أحدهما في قارة آسيا والثاني في إفريقيا، وذلك لتدريب المتطوعين في عدة مجالات منها مراسم التشريفات، وإدارة الأزمات، والإغاثة، والعمل الميداني، وغيرها”.

وأشار الكاظم، في كلمته، إلى أن بروتوكول الاتحاد الرامي إلى التعاون مع برنامج متطوعي الأمم المتحدة يعزز جهود الاتحاد دولياً ويبرز للعالم ما توصلت إليه الشعوب العربية في مجال العمل التطوعي الذي يعد من أبرز علامات تحضر الشعوب وتقدمها. كما أكد الكاظم عزم الاتحاد تسخير كافة إمكانياته من خلال الأعضاء بالدول العربية لتلبية متطلبات اللجنة العليا للمشاريع والإرث المتعلقة بإتاحة فرص تدريبية وورش عمل، وذلك بهدف بناء قدرات المتطوعين لخدمة هذا الحدث الكروي العالمي.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X