👮‍♂️ Government

QRCS marks World First Aid Day with training sessions

الهلال الأحمر تحتفل باليوم العالمي للإسعافات الأولية مع دورات تدريبية

Qatar Red Crescent Society (QRCS) observed yesterday the World First Aid Day 2019, which falls on second Saturday of September.

Over a week, a series of health education lectures will be held, one per day, at five educational institutions: Rawdat Rashid Secondary School for Boys, Oscar International Academy, Eadad International Academy, Inspire Special Needs Therapy Center, and Khalid bin Ahmed Preparatory School for Boys.

The lectures will be attended by students, teachers, administrative staff, parents, safety groups, and persons with special needs. At the same time, the Workers’ Health Centers, which are owned by the Ministry of Public Health (MOPH) and operated by QRCS, will host public events and competitions for visitors of the five health facilities in Zekreet, Ras Laffan, Al-Hemailah, Mesaimeer, and Fareej Abdulaziz.

“First aid is the immediate care given to an injured or ill person prior to medical assistance or ambulance vehicle being available. As a subdiscipline of emergency medicine, it is the first step in medical training for first responders, physicians, and non-specialist society members,” said Dr. Ahmed D Idlibi, Head of Health Education at Medical Affairs Division, QRCS.

Dr. Idlibi emphasized, provided first-aid training that utilizes the best technology and scientific skills.

By being trained to help patients or victims of any kind of accident, society members are well equipped to deal with everyday issues, achieve the social and humanitarian value of saving lives, and be fully prepared for any emergency that may arise.

He added that another complementary side to ensure individual safety is community health education. “It is a development program aimed at promoting health awareness and preventive health knowledge among individuals. Through health awareness messages, it seeks to educate society members in the field of public health, as well as to make them able to exercise a voluntary health education role within their social sphere, for disease control and prevention,” said Dr. Idlibi.

In 2000, World First Aid Day was started by the International Federation of Red Cross and Red Crescent Societies (IFRC). Every year, over 100 Red Cross and Red Crescent Societies observe the day by teaching people about the benefits of first aid and the right way to do it.

According to IFRC, the theme of World First Aid Day 2019 is ‘First Aid and Excluded People’. Its main purpose is to raise awareness of how first aid can prevent injuries and save lives every day and in crisis situation. It also promotes accessibility to first aid.

يحتفل الهلال الأحمر القطري بمناسبة اليوم العالمي للإسعافات الأولية، الذي يوافق يوم السبت الثاني من شهر سبتمبر من كل عام، من خلال إطلاق سلسلة من المحاضرات والفعاليات التثقيفية التي تمتد خلال الفترة 15-19 سبتمبر 2019، تحت شعار “الإسعافات الأولية للجميع”، وينفذها فريق متكامل من خبراء التثقيف الصحي بقطاع الشؤون الطبية.

فضمن برنامج الهلال الأحمر المدرسي، تبدأ من اليوم محاضرات تثقيف صحي بمعدل محاضرة واحدة يومياً طوال الأسبوع في كلٍّ من: مدرسة روضة راشد الثانوية للبنين، أكاديمية أوسكار الدولية، أكاديمية إعداد الدولية، مركز إنسبير لتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة، مدرسة خالد بن أحمد الإعدادية للبنين. ويستفيد من هذه المحاضرات عدد كبير من الطلاب، والكادر التدريسي، وأولياء الأمور، وفرق السلامة بالمدارس، وذوي الاحتياجات الخاصة ومرافقيهم.

وبالتوازي مع ذلك، تشهد مراكز العمال الصحية الخمسة التابعة لوزارة الصحة العامة ويتولى الهلال الأحمر القطري إدارتها وتشغيلها إقامة عدد من الفعاليات الجماهيرية لفائدة العمال المراجعين في كلٍّ من زكريت وراس لفان والحميلة ومسيمير وفريج عبد العزيز، وذلك بهدف توعية العمال بالمخاطر الصحية التي قد تواجههم في أماكن العمل وسبل الوقاية منها، وكيفية إسعاف الإصابات المختلفة التي قد تحدث للنفس أو للغير. كما تقام مسابقات في مجموعة من الموضوعات الصحية ذات الصلة بالعمال، لاختبار وتحفيز معلوماتهم الصحية العامة.

وفي تصريح له، قال د. أحمد محمد ديب إدلبي رئيس قسم التثقيف الصحي بقطاع الشؤون الطبية في الهلال الأحمر القطري: “الإسعافات الأولية هي الرعاية الفورية التي تقدَّم للمصاب أو المريض قبل وصول المساعدة الطبية أو سيارة الإسعاف، وهي أولى خطوات التدريب الطبي للمتخصصين من المسعفين والأطباء وغير المتخصصين من أفراد المجتمع، باعتبارها أحد فروع علم طب الطوارئ”.

وأوضح د. إدلبي أن الهلال الأحمر القطري يلتزم بتقديم التدريب على الإسعافات الأولية بأعلى المستويات من التقنية والمهارة العلمية، حيث يتم تدريب كافة أفراد المجتمع على تقديم المساعدة للمرضى والمصابين من ضحايا الحوادث المختلفة، كوسيلة لزيادة قدرتهم على معالجة مشاكل حياتهم اليومية، تماشياً مع أهداف المجتمع والقيم الإنسانية الداعية إلى المحافظة على الحياة، وحتى يكونوا على أهبة الاستعداد عند الحاجة لمواجهة الأزمات ومساعدة الآخرين.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X