Health

New study reveals unexpected benefit of cheese on vascular health

دراسة جديدة تكشف فائدة غير متوقعة للجبنة على صحة الأوعية الدموية

Sprinkle on another handful of mozzarella on your pizza and grab a bite of sharp cheddar, a new study published in The Lancet, claims that eating cheese reduces your risk of stroke and cardiovascular disease. Now that’s something we like to hear.

Researchers from McMaster University in Canada looked at the dietary habits of over 130,000 people from 21 different countries between the ages of 35 and 70. After analyzing their data, the researchers placed the people into two distinct groups: reduced-fat dairy and full-fat dairy.

The study concluded that eating more than two servings of cheese per day was in line with seeing a major decrease in the risk of a stroke and a decreased risk of cardiovascular disease. They also saw that dairy products itself played a part in the study, noting that milk of yogurt would be beneficial to your health as well.

And that’s not where the health benefits end. Take a look at these other benefits cheese is said to have as well.

Help You Lose Weight
Certain cheeses like Gruyère, blue, and Gouda, Parmesan, and cheddar contain a substance called butyrate, which may help boost one’s metabolism. When eating cheese, the bacteria in our gut also influence our stomachs to make more butyrate, making it even better to eat cheese.

It May Prevent Cancer

One study found that butyrate, the substance we mentioned before, can help prevent colon cancer by nourishing the cells of the colon.

It Helps Build Muscles
It’s no surprise that cheese is packed full of protein and calcium. If you are looking to gain some muscle mass try eating a spoonful of ricotta cheese, which is one of the best sources of whey protein.

So add an extra slice of American cheese on your burger next time or snack on some Swiss and crackers.

source: rare.us

ينظر إلى الجبنة غالبا بأنها خيار غذائي غير صحي، لكن دراسة جديدة تكشف أن لهذه المادة الغذائية فائدة صحية غير متوقعة.

ووجد الباحثون من جامعة ولاية بنسلفانيا، أن الجبن يمكن أن يساعد عمليا في حماية الأوعية الدموية من التلف جراء المستويات العالية من الملح في النظام الغذائي.

وتوصل الباحثون، إلى أنه عندما يستهلك البالغون نظاما غذائيا عالي الملح، فإنهم يعانون أيضا من خلل في الأوعية الدموية.

لكن عندما يتناول البالغون أنفسهم أربع وجبات من الجبن يوميا إلى جانب النظام الغذائي ذاته (عالي الملح)، فإنهم لم يسجلوا أي تأثير على الأوعية الدموية.

وقالت بيلي ألبا، التي قادت الدراسة: “يمكن أن تكون القدرة على دمج المزيد من منتجات الألبان، مثل الجبن، استراتيجية بديلة لتقليل المخاطر على القلب والأوعية الدموية وتحسين صحتها دون الحد من الصوديوم الغذائي”.

وشملت الدراسة 11 مشاركا بالغا، اتبع كل منهم أربع وجبات غذائية منفصلة لمدة ثمانية أيام في المرة الواحدة: نظام قليل الملح لا يحتوي على منتجات الألبان، ونظام غذائي قليل الملح وكثير الجبن، ونظام غذائي غني بالملح ولا يحتوي على منتجات الألبان، وأخيرا اتباع نظام غذائي عالي الملح وغني بالجبن.

وحلل الباحثون مع نهاية كل نظام غذائي، الأوعية الدموية للمشاركين، وكذلك ضغط الدم لديهم، وكشفت النتائج أنه بعد أسبوع من اتباع نظام غذائي غني بالملح وعدم تناول الجبن، واجهت الأوعية الدموية للمشاركين، صعوبة أكبر في الاسترخاء، ولكن بعد أسبوع من نظام غذائي غني بالملح وغني بالجبن، كانت النتائج معاكسة.

وقال البروفيسور لاكي ألكساندر، الباحث المشارك في الدراسة: “بينما كان المشاركون يتناولون نظاما غذائيا عالي الصوديوم من دون أي جبن، رأينا وظيفة الأوعية الدموية تنخفض إلى ما قد تراه عادة في شخص يعاني من عوامل الخطر المتقدمة للغاية في القلب والأوعية الدموية”.

وأضاف: “لكن عندما استهلكوا الكمية نفسها من الملح، وتناولوا الجبن كمصدر لهذا الملح، تم تجنب تلك الآثار تماما”.

وبينما يظل سبب هذا التأثير غير واضح، يشير الباحثون إلى أن مضادات الأكسدة في الجبن قد تلعب دورا رئيسيا في ذلك، حيث أن الخصائص المضادة للأكسدة في منتجات الألبان تجعلها قادرة على تفكيك الجزيئات المؤكسدة وبالتالي الحماية ضد آثارها الفسيولوجية الضارة.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X