Technology

Beware .. Your smart TV spies on you for 3 sites this way

احذر.. تلفزيونك يتجسس عليك لـ3 مواقع بهذه الطريقة

Two separate studies have confirmed that the new generation of smart TVs for different brands transmit sensitive data to users such as Netflix, Google and Facebook, even if the user is not subscribed to any service and if the device is turned off.

Researchers from Northeastern University and Imperial College in London have revealed that Internet-connected TVs, including Samsung and LG TVs and devices such as Amazon Fire TV, send information about the device and its location.

In the case of Netflix, for example, data is sent even when the application is not active, even if the user is not registered with the service. “So she may know when she’s at home and when she’s not,” explains David Chauvins, one of the study’s authors, to the Financial Times.

Other Internet-connected devices, including smart speakers and cameras, send information to “dozens” of companies, including Spotify and Microsoft, the researchers found.

In the second study on smart TV from Princeton University, the researchers noted that some applications supported by Roku and Fire TV had sent data to third parties, including Google.

The study by Northeastern University, in particular, is the largest ever on smart TV, involving 81 different devices in both the UK and the United States, and found “important information exposures”.

Amazon, Microsoft, Google and Akamai were the companies to which data is often sent, partly because they provide cloud services and networks on which smart devices operate. The impact of Amazon, in particular, was “almost half of the devices analyzed.”

This means, according to Chauvins, that she can “deduce a lot of information about what users are doing with different devices in the same house, including devices that were not produced by Amazon”, which could represent an eye on users as well as on competitors. Italian news.

Most of the data sent was encrypted so researchers could not know if other information was sent along with the IP address and location. But computer scientist at the Royal College, Hamid Haddadi, said some of the television broadcast could be captured.

Corporate response
According to Agi, Netflix explained that “information from smart TVs when the app is not active is limited to the way Netflix appears on the screen”, ie it also receives information from non-members.

Facebook also confirmed this, explaining according to AGI that “for devices and applications, it is common to send data to integrated third-party services.”

“Like other publishers, smart TV app developers can use our services to show ads and measure their performance,” Google said, similar to what happens with the company in the app and on the web, but Google says this is always based on “user preferences on the device.” “Depending on the device manufacturer or app owner, the data sent may include the user’s location, device type, and what the user is searching for in a particular app, so that it can be targeted with customized ads.

Source: aljazeera

قال باحثون في 3 جامعات “نورث إيسترن وكوليدج في لندن وبرينستون” إن الجيل الجديد من التلفزيونات الذكية لمختلف العلامات التجارية، تعتبر جهاز تجسس داخل المنزل حتى وإن كانت مطفأة.

وأوضحت الدراستان المنفصلتان للباحثين أن التلفزيونات تنقل البيانات الحساسة للمستخدمين إلى شركات مثل نتفليكس وغوغل وفيسبوك، ولو لم يكن المستخدم مشتركاً في أي خدمة ولو كان الجهاز مطفأ.

فقد كشف باحثون من جامعة نورث إيسترن وجامعة إمبريال كوليدج في لندن، أن التلفزيونات المتصلة بالإنترنت، ترسل معلومات عن الجهاز المستخدم وموقعه، بحسب “الجزيرة نت”.

وفي حالة نتفليكس، على سبيل المثال، فإنه يتم إرسال البيانات حتى عندما لا يكون التطبيق نشطاً، ولو لم يكن المستخدم مسجلاً في الخدمة. “ولهذا فإنها قد تعرف متى تكون في المنزل ومتى لا تكون”، وفقما يوضح ديفد تشوفينز أحد مؤلفي الدراسة لصحيفة فايننشال تايمز.

كما وجد الباحثون أن أجهزة أخرى متصلة بالإنترنت، بما في ذلك مكبرات الصوت الذكية والكاميرات، ترسل معلومات إلى “عشرات” الشركات، بما فيها سبوتيفاي ومايكروسوفت.

وفي الدراسة الثانية على التلفزيونات الذكية من جامعة برينستون، لاحظ الباحثون أن بعض التطبيقات المدعومة من جهاز روكو وفاير تي في قد أرسلت بيانات إلى أطراف ثالثة، بما في ذلك غوغل.

والدراسة التي أجرتها جامعة نورث إيسترن، على وجه الخصوص، هي الأكبر على الإطلاق على التلفزيونات الذكية، وشملت 81 جهازا مختلفا في كل من المملكة المتحدة والولايات المتحدة، ووجدت “حالات انكشاف معلومات مهمة”.

وكانت أمازون ومايكروسوفت وغوغل وأكامي هي الشركات التي تُرسلُ إليها البيانات غالباً، ويرجع ذلك جزئياً -حسب الباحثين- إلى أن تلك الشركات تقدم خدمات السحاب والشبكات التي تعمل عليها الأجهزة الذكية. وظهر أثر أمازون، على وجه الخصوص، “تقريباً في نصف الأجهزة التي تم تحليلها”.

ويعني هذا، وفقاً لتشوفينز، أن بإمكانها “استنتاج الكثير من المعلومات حول ما يفعله المستخدمون مع أجهزة مختلفة في المنزل ذاته، بما في ذلك الأجهزة التي لم تنتجها شركة أمازون”، بما يمكن أن يمثل عينا على المستخدمين، وكذلك عينا على المنافسين، وفقا لموقع آجي (agi) الإخباري الإيطالي.

ومعظم البيانات التي يتم إرسالها كانت مشفرة لذلك لم يستطع الباحثون معرفة ما إذا تم إرسال معلومات أخرى إلى جانب عنوان بروتوكول الإنترنت (آي بي) والموقع. لكن عالم الحاسوب في الكلية الملكية حامد حدادي قال إنه يمكن التقاط بعض ما يبثه التلفزيون.

رد الشركات

وفقاً لموقع آجي، أوضحت نتفليكس أن “المعلومات الواردة من التلفزيونات الذكية عندما لا يكون التطبيق نشطاً تقتصر على الطريقة التي تظهر فيها نتفليكس على الشاشة”، أي أنها تتلقى أيضا معلومات من غير الأعضاء.

من جانبها أوضح فيسبوك-وفقاً لموقع آجي- أنه “بالنسبة للأجهزة والتطبيقات، فمن الشائع إرسال البيانات إلى خدمات أطراف ثالثة مدمجة”.

أما غوغل فقالت “مثل الناشرين الآخرين يمكن لمطوري تطبيقات التلفزيونات الذكية استخدام خدماتنا لعرض الإعلانات وقياس أدائهم”، وهذا أمر مشابه لما يحدث مع الشركة في التطبيق وعلى الويب، لكن غوغل تقول إن هذا الأمر يستند دائما إلى “التفضيلات التي يختارها المستخدم على الجهاز”، ولذلك فإنه “بناء على الشركة المصنعة للجهاز أو مالك التطبيق، فإن البيانات المرسلة قد تتضمن موقع المستخدم ونوع الجهاز وما يبحث عنه المستخدم في تطبيق معين، بحيث يمكن استهدافه بإعلانات مخصصة”.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X