💉 Health

First day of Eid sees 1440 medical emergency cases reported

اقسام طوارئ “حمد الطبية” تستقبل 1440 حالة في أول ايام عيد الاضحى

A total of 680 emergency cases were reported at Hamad Medical Corporation’s ( HMC) hospitals Sunday, the first day of Eid al-Adha. The paediatric emergency centres reported another 760.

The Emergency Department at Hamad General Hospital received 450 cases, including 111 female patients. Most were simple or mild illnesses and were sent home after initial treatment. There were 26 admissions and two critical cases who were admitted at the ICU.

At Al Wakra Hospital, there were 230 emergency cases, including 80 female patients. No critical cases were reported at the hospital.

There were a total of 760 paediatric emergency cases across the paediatric emergency centers under HMC. Al Sadd Emergency Centre had 400 cases, Al Rayyan Centre 231 cases, Airport Centre 83 cases, Al Dhaayan 38 cases and Al Shamal had eight.

About 95 ambulances were deployed at various locations of the country to meet any emergency. In addition to Doha, the ambulances were stationed at places including Al Wakrah, Souq Waqif, Katara, Sealine Beach and Simaisma Beach.

A total of 260 cases were reported to the ambulance services, including four car accidents. Two incidents at Industrial Area and Al Khor were covered by helicopter ambulance.

استقبلت اقسام الطوارئ التابعة لمؤسسة حمد الطبية في اليوم الأول لعيد الأضحى، خلال الـ24 ساعة الماضية، (1440) حالة، موزعة على (450) حالة استقبلها قسم طوارئ مستشفى حمد العام تم إدخال 26 حالة، و(230) حالة استقبلها طوارئ مستشفى الوكرة تم إدخال 7 حالات، فضلا عن (760) حالة استقبلتها أقساط طوارئ الأطفال التابعة لمؤسسة حمد الطبية تم إدخال 7 حالات.

فيما تلقت خدمة الإسعاف التابعة لحمد الطبية 260 بلاغا، منها 4 حوادث طرق بسيطة.

680 حالة

وفِي هذا السياق أكد الدكتور جلال العيسائي – استشاري طب الطوارئ والسموم ونائب الرئيس للشؤون المؤسسية بقسم الطوارئ في مؤسسة حمد الطبية-، أن طوارئ مستشفى حمد العام استقبلت أمس (450)حالة، من بينها 339 من الرجال، و111 من النساء، وإدخال 26 حالة، بينما استقبلت طوارئ مستشفى الوكرة (230) حالة، من بينها 150 رجلا، و80 سيدة، و7 حالات تم إدخالها، موضحا أن عدد المراجعين لأقسام الطوارئ في اليوم الأول لعيد الأضحى هذا العام أقل مقارنة بالأعوام الماضية، موعزا ذلك إلى انتشار الوعي بين السكان بشأن المشكلات الصحية التي تنتشر في الأعياد، كعسر الهضم والاضطراب المعوي.

وأشار إلى أن أغلب الحالات التي راجعت أقسام الطوارئ كانت حالات بسيطة إلى متوسطة، وتم إدخال حالات بسيطة إلى المستشفى، لافتا إلى جاهزية قسمي طوارئ مستشفى حمد ومستشفى الوكرة لاستقبال المراجعين، كما تم رفع عدد الكادر الطبي لتغطية كافة الحالات، وتقليل ساعات الانتظار.

760 حالة

من جانبه قال الدكتور ناصر حيدر –استشاري أول طوارئ أطفال بمؤسسة حمد الطبية-، إنَّ الحالات التي استقبلتها أقسام الطوارئ التابعة لمؤسسة حمد الطبية 760 حالة، منها 7 حالات تم إدخالها لتلقي الرعاية الطبية في المستشفى، وكانت الحالات 400 حالة في طوارئ السد، 231 حالة طوارئ الريان، 83 حالة طوارئ المطار، 38 حالة طوارئ الظعاين، و8 حالات في طوارئ الشمال، وتنوعت الحالات مابين امراض تنفسية مثل الالتهابات الفيروسية والبكتيرية، حساسية الجهاز التنفسي مثل الربو، النزلات المعوية، المشاكل الجلدية مثل الحساسية والالتهابات المختلفة، حوادث بلع أدوية يستخدمها أحد أفراد العائلة، التهابات الجهاز التنفسي، أمراض الغدد الصماء والحروق، وأمراض المواليد.

وناشد الدكتور ناصر حيدر الأسر من منبر “الشرق” ضرورة الانتباه إلى أطفالهم خاصة خلال النزهات الخارجية، أو الرحلات البحرية، حفاظا على سلامتهم، حيث أغلب الحالات التي يقع ضحيتها الأطفال تكون في العادة نتيجة اهمال الأهالي، وعدم مراقبتهم، وترك الأمر للعاملات المنزليات، لذا لابد من تشديد الرقابة والرعاية على الأطفال خاصة في مناطق البحر أو المسابح لحمايتهم من حالات الغرق التي تودي إلى الوفاة أو إلى إعاقات مستديمة، إلى جانب الانتباه إلى الأطفال خاصة من بدأوا بالحبو على اعتبارهم عرضة لابتلاع أجسام غريبة أكثر من غيرهم، مطالبا ضرورة تكثيف الرقابة عليهم ورعايتهم، وعدم إغفالهم.

وأشار الدكتور ناصر حيدر إلى إلى أن أقسام طوارئ الأطفال على أهبة الاستعداد لاستقبال كافة الحالات خلال عيد الأضحى، وأن مجموعة من الاستشاريين يعملون على مدار الساعة لخدمة المراجعين، إضافة إلى طواقم التمريض الموزعة على كافة فترات العمل.

وكشف عن تخصيص مجموعة من الأطباء والممرضين الذين تم إبلاغهم باحتمالية استدعائهم، في حال حاجة أقسام الطوارئ لهم، موضحاً أن عددا من الأطباء ممن هم في اجازاتهم يمكن استدعاؤهم في حال اقتضت الأمور ذلك، ولكن الأوضاع في أقسام الطوارئ تسير ضمن الاطار المخطط له، لافتا إلى أن الصيدليات والمختبرات أيضاً تعمل بكامل طاقتها.

95 سيارة إسعاف

من جانبه قال السيد أحمد البكري -مدير العمليات والعلاقات العامة لخدمة الإسعاف بمؤسسة حمد الطبية-، إنَّ خدمة الإسعاف تلقت في اليوم الأول من أيام عيد الأضحى المبارك 260 بلاغا، منها 4 بلاغات حوادث طرق بسيطة، والمتبقية حالات مرضية، كما تم نقل حالتين بالإسعاف الطائر.

وأوضح البكري قائلا ” إنَّه تم توفير 95 سيارة إسعاف، وطائرتين هيلوكبتر تحت تصرف الإسعاف للحالات التي تستدعي، فضلا عن سيارات الجولف التي تم توفيرها في مطار حمد الدولي، إضافة إلى الدراجات الهوائية في مناطق الكثافة البشرية على غرار كتارا، سوق واقف، سوق الوكرة، كما تم تخصيص سيارات إسعاف الدفع الرباعي للمناطق الساحلية كمنطقة شواطئ سميسمة وسيلين، كما تم توزيع سيارات الإسعاف لتغطية احتفالات الجاليات في المنطقة الصناعية وصناعية الخور، ولفت إلى أن خدمة الإسعاف تعمل أيضاً على تغطية مطار حمد الدولي، بجانب عيادة حمد الطبية في المطار، خاصةً مع زيادة حركة السفر في الاجازات”.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X