👮‍♂️ Government

Transport ministry to provide medical examination service for seafarers

وزارة المواصلات تقدم خدمة الفحص الطبي للبحارة

QNA /Doha

The Ministry of Transport and Communications (MoTC) announced yesterday that it has launched a service regarding medical examinations and medical certifications for seafarers.

The ministry signed a memorandum of understanding (MoU) with Al Ahmadani Medical Centre in that regard. The centre will provide medical examinations and fitness reports for seafarers and people working on board vessels in line with the International Convention on Standards of Training, Certification and Watchkeeping for Seafarers (STCW 1978), its amendments and with the endorsement of Qatar’s Ministry of Public Health.

Commenting on the signing, MoTC’s Assistant Undersecretary of Maritime Transport Affairs Dr Saleh bin Fetais al-Marri said that “these services are a part of MoTCs strategy for planning and developing the maritime transport sector to ensure that the requirements of international conventions in force are met.”

Such services, he added, would contribute to enhancing the functioning of Qatar’s commercial and industrial ports globally with a view to promoting the Qatari maritime sector to the international ranking it deserves.

He said that the centre has all the required medical and technical capabilities as well as qualifications and approvals from the bodies concerned to be in charge of performing medical examinations and issuing fitness reports for seafarers and those working on board vessels.

أعلنت وزارة المواصلات والاتصالات عن إطلاق خدمات الكشف الطبي على البحارة وإصدار الشهادات الطبية في مركز الأحمداني الطبي.

ووقّعت الوزارة مذكرة تعاون مع مركز الأحمداني الطبي سيقدّم المركز بموجبها خدمات الفحوصات الطبية وإصدار شهادة اللياقة الطبية للبحارة والعاملين بالسفن، وفق ما نصت عليه أحكام الاتفاقية الدولية لمستويات التدريب والنوبات للعاملين بالبحر (STCW) لعام 1978 وتعديلاتها، والموافقة الصادرة من وزارة الصحة العامة طبقاً لنموذج الشهادات الطبية المعتمدة. وقّع المذكرة الدكتور صالح بن فطيس المري وكيل الوزارة المساعد لشؤون النقل البحري، والسيدة ابتهاج محمد الأحمداني المؤسس ورئيس مجلس إدارة مركز الأحمداني الطبي.

كما سيقوم المركز بإجراء جميع الفحوصات المطلوبة للبحارة والعاملين بالسفن على مدار اليوم وطوال أيام الأسبوع طبقاً لنموذج الفحص الطبي المعتمد من قبل الوزارة، وسيتخذ التدابير كافة اللازمة لضمان عمل جميع الأجهزة والأدوات والمعدّات الطبية بكفاءة كاملة. كما سينشئ المركز الطبي سجلاً إلكترونياً يدوّن فيه البيانات كافة الخاصة بالكشوف الطبية للبحارة والعاملين بالسفن ونتائجها.

وبهذه المناسبة، قال الدكتور صالح بن فطيس المري: «إن هذه الخدمات تأتي ضمن استراتيجية وزارة المواصلات والاتصالات لتخطيط وتطوير أعمال قطاع النقل البحري، بما يضمن استيفاء هذا القطاع متطلبات الاتفاقيات الدولية السارية في حق الدولة». مؤكداً أن هذه الخدمات ستساهم في تعزيز عمل موانئ دولة قطر التجارية والصناعية عالمياً، وصولاً بقطاع النقل البحري في قطر إلى المكانة الدولية التي تليق به.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X