👮‍♂️ Government

Qatar Visa Centre opens in Nepal

قطر تدشّن مركز تأشيرات في النيبال

QNA Kathmandu

Qatar on Wednesday inaugurated a visa centre in the Nepalese capital Kathmandu as part of the Qatar Visa Centres Programme, to facilitate and streamline procedures for bringing expatriates to the country.

The opening of Qatar Visa Centre in Nepal is part of the opening of 20 centres in eight countries – Sri Lanka, India, Nepal, Bangladesh, Pakistan, Philippines, Indonesia, and Tunisia. These centres will serve in speeding up visa procedures.

Nepal is the fifth country where a visa centre was opened after Sri Lanka, Bangladesh, Pakistan and India – which have proved to be a great success in providing premium, simplified and more advanced services.

The centre provides facilities for those who have initial approval for entry visas to Qatar where they can complete the registration of their biometrics, medical examinations and the signing of contracts electronically through a unified channel, and thus saving time and effort.

The Qatar Visa Centre operates in a more rigorous and responsible manner. The centre complies with international standards that ensure greater transparency, traceability, as well as the ability to track and improve procedures.

Qatar ambassador to Nepal Yousef Mohammed al-Hail said in a statement that the opening of Qatar Visa Centre in Nepal comes within the framework of strengthening the relations between the two countries and the keenness of Qatar to support these relations.

The inauguration ceremony was attended by officials from both sides.

He pointed out that Qatar was keen to choose Nepal to be among the first eight countries to launch Qatar Visa Centre abroad, in order to facilitate the recruitment of skilled workers, as well as the completion of procedures and legal requirements for obtaining visas to Qatar for the purpose of visit and residence.

The ambassador pointed out that these procedures were carried out in the past after the entry of the expatriate to Qatar, but now these centres will provide these services in the expatriate country.

“This will ensure the speed of special procedures for the issuance of visas and residence permits in Qatar,” he said, pointing out that the procedures carried out by Qatar Visa Centres do not affect the internal procedures of the country of the expatriate related to travel abroad.

Ambassador al-Hail expressed thanks and appreciation to Nepalese workers in Qatar and their participation in development, stressing that Qatar provides an excellent environment for foreign employment, which was welcomed by the concerned international organisations.

For his part, Major Abdullah Khalifa al-Mohannadi, director, Visa Support Services Department at the Ministry of Interior, said that the visa centre provides many services in the first phase, which include, vital data services, medical examination, signing of work contracts, authentication of documents and scientific qualifications, as well as other services.

He pointed out that the upcoming stages of the project will cover all types of visas, whether family, business or tourism and other services will be announced in a timely manner.

دشّنت دولة قطر أمس، مركز تأشيرات بالخارج، في مدينة كاثماندو بجمهورية النيبال، تأتي هذه الخطوة في إطار جهودها الرامية لتسهيل وتبسيط إجراءات استقدام الوافدين بالدولة، حضر التدشين سعادة السيد يوسف محمد الهيل سفير دولة قطر بجمهورية النيبال، واللواء عبدالله سالم العلي، والرائد عبدالله خليفة المهندي مدير إدارة الخدمات المساندة للاستقدام، وعدد من المسؤولين من كلا الجانبين. وتُعد النيبال الدولة الخامسة التي يتم تدشين مراكز تأشيرات قطر فيها، بعد تدشين عدة مراكز في 4 دول هي سريلانكا وبنجلاديش وباكستان والهند، والتي أثبتت نجاحاً كبيراً في تقديم خدمات متميزة وبصورة مبسطة وأكثر تقدماً.

ويقدم المركز تسهيلات للمراجعين لإكمال تسجيل البيانات الحيوية والفحوصات الطبية، فبمجرد إصدار الموافقة المبدئية على التأشيرة من داخل دولة قطر، يمكن للمراجعين زيارة المركز لاستكمال الإجراءات، والتي تشمل توقيع العقود إلكترونياً، وتسجيل بياناتهم الحيوية وإجراء الفحوصات الطبية من خلال قناة موحدة، مما يوفر الوقت والجهد على المراجعين.

ويعمل مركز تأشيرات قطر وفق إجراءات أكثر دقة ومسؤولية، حيث يتوافق المركز مع المعايير الدولية التي تضمن شفافية أكبر، وإمكانية تتبع وتحسين الإجراءات بدقة أكبر للمراجعين، ويعمل المركز من الساعة 8:30 صباحاً إلى 4:30 مساء، من الأحد إلى الخميس. وتتضمن الإجراءات قيام صاحب العمل في دولة قطر بالإجراءات اللازمة لاستخراج التأشيرة، ليقوم المستقدم بحجز موعد عبر الإنترنت، ومن ثم زيارة مركز تأشيرات قطر.

وعند وصول المراجع إلى المركز يتم التحقق من هويته ومن قائمة المستندات المطلوبة، ومن ثم يتم إصدار تذكرة انتظار، بعدها يتم شرح شروط العقد المتوفر بلغة الوافد، ومن ثم يطلب منه توقيع عقد العمل إلكترونياً، بعدها يتم إجراء القياسات الحيوية والفحوصات الطبية بالمركز.

وقال سعادة السفير يوسف محمد الهيل: «إن افتتاح مركز تأشيرات قطر في جمهورية النيبال، يأتي في إطار تعزيز العلاقات المميزة بين البلدين، وحرص دولة قطر على دعم هذه العلاقات».

وأضاف سعادته: «قررت دولة قطر اختيار جمهورية النيبال لتكون ضمن أول 8 دول لتدشين مركز تأشيرات قطر خارج البلاد، في العاصمة كاثماندو بهدف تسهيل عملية استقدام العمالة الماهرة، وكذلك إنهاء الإجراءات والمتطلبات القانونية للحصول على تأشيرات الدخول إلى دولة قطر لغرض الزيارة والإقامة». وأضاف أن هذا الأمر من شأنه ضمان السرعة في إنجاز المعاملات الخاصة لاستصدار تأشيرات الدخول وتراخيص الإقامة بدولة قطر، إلا أن تلك الإجراءات التي يتم القيام بها في مراكز تأشيرات قطر لا تؤثر على الإجراءات المحلية الخاصة ببلد الوافد والمتعلقة بسفره إلى الخارج.

وأوضح الرائد عبدالله خليفة المهندي، أن عملية افتتاح مركز تأشيرات قطر في كاثماندو بجمهورية النيبال تأتي استكمالاً لمشروع إنهاء إجراءات استقدام الوافدين من الخارج، حيث يقدم المركز العديد من الخدمات في المرحلة الأولى، والتي تشمل سمات العمل، وخدمات البيانات الحيوية، والفحص الطبي، وتوقيع عقود العمل، وتوثيق المستندات والمؤهلات العلمية، بالإضافة إلى خدمات أخرى سوف يستفيد منها الوافد داخل مركز تأشيرات قطر، كما ستغطي المراحل التالية للمشروع جميع أنواع التأشيرات سواء العائلية أو رجال الأعمال أو السياحية، وخدمات أخرى مميزة سيتم الإعلان عنها في حينها.

وأضاف أن تدشين مركز تأشيرات قطر في كاثماندو يهدف بشكل أساسي إلى تيسير عملية الاستقدام على كل من المستقدم والوافد، وتبسيطها من خلال قناة موحدة في بلد الوافد نفسه، مما يقرب المسافات ويختصر الوقت والجهد في آن واحد.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X