💰 Business

«Ooredoo» achieved QR420 million quarterly profit

420 مليون ريال أرباح «ooredoo» ربع السنوية

Ooredoo Group’s (Ooredoo) total revenue for the first quarter of this financial year (Q1 2019) stood at QR7.2bn, witnessing a decline of 6 percent compared to the same period last year. The decline in revenues was largely driven by a reduction in handset sales, an industry wide shift from voice services to data services, as well as macroeconomic and currency weakness in some of our markets.

The Group’s net profit for the period (attributable to Ooredoo shareholders) was QR420m, down 13 percent compared to the same period last year. This decrease was primarily due to lower foreign exchange (FX) gains in Myanmar compared to the previous year. Excluding the FX impact, net profit attributable to Ooredoo shareholders increased by 8 percent.

Commenting on the results, Sheikh Abdulla bin Mohammed bin Saud Al Thani, Chairman of Ooredoo, said: “Traditional telecom services remain under pressure, in line with regional and global trends for our industry. The Ooredoo Group reported a solid set of results for the first quarter of the year.”

Sheikh Abdulla added: “Consolidated Group Revenue was QR 7.2bn down from QR 7.7 billion in 2018, due to a reduction in handset sales, currency depreciation and economic weakness in some of our emerging markets that have adversely affected our reported revenue in Qatari riyals.”

Group EBITDA was QR3.2bn, up 4 percent compared to the same period last year. Our EBITDA margin improved from 40 percent to 44 percent, driven by comprehensive cost management programmes and the positive impact of the new IFRS 16 accounting standards.

“We remain focused on providing reliable connectivity and innovative products to our customers and are proud to be at the forefront of the global 5G revolution,” he said.

Also commenting on the results, Sheikh Saud bin Nasser Al Thani, Group Chief Executive Officer of Ooredoo said:“ A major highlight for the quarter is the recovery in Indonesia, our second biggest market in terms of contribution to revenues, from the negative impact of the SIM card registration regulation in 2018. In Q1 2019, Indosat Ooredoo saw the return of both top and bottom line growth, with revenues up 2 percent and EBITDA up 10 percent, a clear indication that our refreshed strategy and our new leadership team are able to navigate the changing market landscape in the country.”

Sheikh Saud added: “In Kuwait, we were able to increase our EBITDA margin to 31 percent, supported by a healthy 13 percent increase in our customer base, further improved efficiencies and increased service revenue.

In Myanmar, our customer base increased by 20 percent despite the entrance of a new player in the market. In Tunisia, we strengthened our position as the Number 1 customer market share telecom player and in Algeria, we remain on track with our 4G strategy with increasing data usage. Looking forward towards the remainder of the year, we will push ahead with our digital strategy, whilst effectively managing our costs and overheads to support the growth of our business and long-term shareholder value generation.”

Ooredoo Qatar reported revenue of QR1.83bn for Q1 2019 against QR1.97bn for the same period last year, with stable service revenue compensating for a drop in the sale of devices. EBITDA stood at QR1.03bn (Q1 2018: QR955m), supported by on-going digitization of internal processes and other cost optimization initiatives. Customer numbers remained stable at 3.3 million.

حققت «ooredoo» صافي ربح قدره 420 مليون ريال خلال الربع الأول من العام الحالي، منخفضة بنسبة 13% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

وكان ذلك الانخفاض نتيجة الانخفاض في مكاسب سعر صرف العملة في ميانمار مقارنة بالعام السابق، وعند استثناء أثر سعر الصرف كان صافي الأرباح المخصص لمساهمي «ooredoo» سيرتفع بنسبة 8%.

وبلغت أرباح المجموعة قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين 3.2 مليار ر.ق، فيما بلغ هامش الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين 44%، وارتفع هامش أرباح المجموعة قبل الاقتطاعات بنسبة 4% مقارنة بتلك المسجلة في العام الماضي، وذلك نتيجة للتحكم في التكاليف، وتخفيض تكلفة مبيعات المعدات، بالإضافة إلى الأثر الإيجابي لمعايير المحاسبة الدولية الجديدة «IFRS 16» -المعيار الدولي لإعداد التقارير المالية 16- الذي أدى إلى تغير تصنيف عقود الإجارة التشغيلية.

وقد وصلت إيرادات الربع الأول 2019 إلى 7.2 مليار ر.ق، منخفضة بنسبة 6% مقارنة بالفترة ذاتها من العام السابق، وذلك نتيجة لانخفاض مبيعات الأجهزة، وتغير كبير على مستوى قطاع الاتصالات تمثل في التحول من خدمات الاتصالات الصوتية إلى خدمات البيانات، بالإضافة إلى ضعف في الاقتصادات الكلية وقيمة العملة في بعض الأسواق.

توجهات

وتعليقاً على النتائج، قال سعادة الشيخ عبدالله بن محمد بن سعود آل ثاني رئيس مجلس الإدارة: «ما زالت خدمات الاتصالات التقليدية تتأثر بالتوجهات الإقليمية والعالمية السائدة في قطاع الاتصالات، ومع ذلك فقد حققت مجموعة ooredoo مجموعة جيدة من النتائج في الربع الأول من هذا العام، وبلغت الإيرادات الموحدة للمجموعة 7.2 مليار ر.ق، منخفضة عما كانت عليه في الفترة ذاتها من 2018 والبالغة 7.7 مليار ر.ق، ويعود ذلك لانخفاض مبيعات الأجهزة، وتناقص سعر صرف العملة الأجنبية، وضعف الوضع الاقتصادي في بعض أسواقنا الناشئة، مما كان له أثر كبير على إيراداتنا عند تقييمها بالريال القطري».

وبلغت الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة والاستهلاك وإطفاء الدين 3.2 مليار ر.ق، مرتفعة بنسبة 4% عما كانت عليه في الفترة ذاتها من العام الماضي، مدفوعة بإدارة شاملة للتكاليف والنجاح في تطبيق برامج إلى جانب الأثر الإيجابي لمعايير المحاسبة الجديدة «IFRS 16»، ونتيجة لتلك التحسينات، فقد ارتفع صافي ربح المجموعة قبل أخذ أثر سعر صرف العملة بالاعتبار بنسبة 8% خلال الربع الأول 2019.

وسيبقى اهتمامنا موجهاً لتوفير خدمات اتصالات موثوقة ومنتجات مبتكرة لعملائنا، مع اعتزازنا بمكانتنا في صدارة أحدث تطورات تكنولوجيا 5G في العالم.

تعافي

وبدوره، علّق الشيخ سعود بن ناصر آل ثاني الرئيس التنفيذي للمجموعة، على النتائج بقوله: «كان من أبرز ملامح هذا الربع من السنة هو عودة التعافي إلى سوق إندونيسيا، ثاني أكبر أسواقنا من ناحية المساهمة في الإيرادات، من الأثر السلبي لنظام تسجيل شرائح SIM الذي أعلن عنه في 2018، فقد شهدت إندوسات ooredoo في الربع الأول 2019 عودة نمو إيرادات الشركة «أو مبيعاتها الإجمالية» ونمو صافي الدخل، حيث ارتفعت إيرادات الشركة بنسبة 2%، بينما ارتفعت الأرباح قبل اقتطاع الفائدة والضريبة الاستهلاك وإطفاء الدين بنسبة 10%، ما يعتبر إشارة واضحة إلى أن استراتيجيتنا المحدثة وفريق القيادة الجديد قادران على السير بالشركة في خضم التغييرات التي تشهدها السوق في إندونيسيا».

وزاد: «تمكنا في الكويت من زيادة هامش الأرباح قبل الاقتطاعات لتصل إلى 31%، مدعومة بزيادة بنسبة 13% في قاعدة عملائنا وتحسين الكفاءة وزيادة إيرادات الخدمات، وفي ميانمار ارتفعت قاعدة عملائنا بنسبة 20% بالرغم من دخول شركة اتصالات أخرى إلى السوق، أما في تونس فقد عززنا مكانتنا باعتبارنا شركة الاتصالات التي لديها أكبر عدد من العملاء، وواصلنا في الجزائر مسيرتنا في العمل وفق استراتيجية 4G، مع تنامي استخدام البيانات». وأضاف: «أما فيما يتعلق بما تبقى من العام، فإننا مستمرون في العمل وفق استراتيجيتنا الرقمية، مع السعي بشكل فعال لإدارة نفقاتنا وتكاليفنا الثابتة لدعم نمو شركتنا، ولتحقيق القيمة لمساهمينا في المدى البعيد».

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X