🏆2022

Workshop on security systems in major sporting events held

المشاريع والإرث تنظم الورشة الثانية للأنظمة الأمنية في مجال الرياضة

QNA
Doha: The Supreme Committee for Delivery and Legacy (SC) and the Interpol organised in Doha a project Stadia workshop. Representatives of the state’s security bodies as well as security experts participated in the workshop.

The two-day event will cover a number of important topics related to the State of Qatar’s organisation of the World Cup 2022, particularly the use of modern technology to secure the world cup matches. They also discussed how to use drones and robots for securing major sporting events.

The Senior Manager of Project Stadia, Falah Abdullah Al Dosari, said that the workshop hosted security officials from countries that have a great experience in hosting major sporting events like Russia, The Netherlands, and the United States. He added that the workshop aims to benefit from these experiences so that Qatar can use advanced technology in securing sporting facilities, as part of its preparation to host World Cup 2022.

He noted that the workshop also reflects the importance of international partnership in the field of securing sporting events, stressing that the latter also plays an important role in presenting an image of the host nation. He said that project stadia is financed by the State of Qatar for 10 years. It supports all 194 Interpol member countries, particularly the ones that will host major sporting events.

Meanwhile, the Assistant Director of Security Systems, Ali Abdullah Al Suwaidi, said that the workshop was the result of cooperation between the SC and the Interpol. He added that it sheds light on the potential for using technology in securing conferences and major sporting events. He highlighted that the security committee already has a strong cooperation with many international organizations, ahead of World Cup 2022.

He noted that the State of Qatar is working on using technology for sports security, by exploring the experience of other countries in that regard, in addition to establishing partnerships with international organisations led by the Interpol.

Established by Interpol in 2012 and funded by Qatar, the aim of Project Stadia is to create a Centre of Excellence to help Interpol member countries in planning and executing policing and security preparations for major sporting events.

The 10-year project will contribute to policing and security arrangements for the 2022 FIFA World Cup in Qatar and will leave a lasting legacy for the worlds law enforcement community.

By bringing together good practices, successes and lessons learnt from member countries which have successfully hosted major international sporting events, the project can help future hosts strengthen their own preparations with the latest knowledge and expertise.

بدأت اليوم الأحد فعاليات ورشة العمل الثانية للأنظمة الأمنية في مجال الرياضة والذي تنظمه اللجنة الأمنية باللجنة العليا للمشاريع والإرث بالتعاون مع المنظمة الدولية للشرطة الجنائية الإنتربول ( مشروع ستاديا) ويستمر لمدة يومين بقاعة الاجتماعات باللجنة الأمنية.

حضر الاجتماع السيد فلاح عبد الله الدوسري مدير عام مشروع ستاديا بالمنظمة الدولية للشرطة الجنائية ( الانتربول ) والنقيب علي عبد الله السويدي مساعد مدير إدارة النظم الأمنية ونائب رئيس وحدة شئون التقنية باللجنة الأمنية في اللجنة العليا للمشاريع والارث ، وخبراء دوليين ، وممثلين عن مختلف القطاعات الأمنية بدولة قطر .

ويناقش الاجتماع على مدي يومين العديد من المحاور الهامة التي تتعلق باستعدادات دولة قطر لتنظيم مونديال كأس العالم 2022 ، منها أفضل التقنيات العالمية لمكافحة الطائرات بدون طيار، وامكانية استخدام الطائرات بدون طيار والربوتات في تامين الأحداث الرياضية الكبرى، بالإضافة إلي تطور تقنيات التعرف على الوجوه والخبرات الدولية في هذا المجال، وتكنولوجيا الانظمة الأمنية المتطورة في الاحداث الرياضية الكبرى مثل انظمة المراقبة وانظمة التحكم في الدخول والخروج، فضلا عن التعرف على انظمة الاتصال الحديثة.

وقال السيد فلاح عبد الله الدوسري أن هذه الورشة تكتسب أهميتها بمشاركة مجموعة من خبراء الأمن والسلامة في مجال الرياضة يمثلون العديد من الدول التي لها خبرات كبيرة في تنظيم الاحداث الرياضية الكبرى مثل روسيا وهولندا وامريكا وغيرها من الدول للتعرف على تجارب هذه الدول واستخدام تكنولوجيا الانظمة الأمنية المتطورة في الاحدث الرياضية الكبرى للوصول بدولة قطر لمرحلة متقدمة في مجال استخدام التكنولوجيا في تأمين المنشآت الرياضية وغيرها من الأهداف التي تأتي في اطار استعداد دولة قطر لتنظيم مونديال كأس العالم لكرة القدم 2022 .

واشار إلي أن هذه الورشة تساهم في تبادل الخبرات بين دولة قطر والدول المشاركة فيما يتعلق بمدى الاستفادة من الأنظمة التكنولوجية وانعكاسها على سلامة وأمن الفعاليات الكبرى ، حيث أن المخاطر الأمنية التي تواجه أي دولة مستضيفة لأحداث رياضية كبري تتجاوز الجهود الفردية مما يتطلب جهد دولي مشترك ومشاركة التجارب في مجال إدارة هذا الحدث وتنظيمه بما لا يعيق سير البطولات الرياضية.

واشاد بالجهود والدعم الذي قدمه ويقدمه مشـروع ستاديا بالمنظمـة الدوليـة للشرطـة الجنائيـة ( الانتربول) والذي تموله دولة قطر لمدة عشرة سنوات حيث يدعم المشروع الدول الأعضاء في الانتربول والبالغ عددهم 194 دولة، والدول التي تعمل على استضافة الأحداث الرياضية الكبرى

وأشار الى أن هذه الورشة تعكس ايماننا جميعا بضرورة تعزيز الشراكة الدولية في مجال حفظ الأمن للأحداث الرياضية مؤكدا على أن الاحداث الرياضية الكبرى تكتسب اهمية متزايدة عالميا حتى باتت الرياضة والمنافسات الرياضية اداة فاعلة تسهم في بناء صورة الدول المستضيفة والتعريف بها واثبات قدراتها على المستوى الدولي .

وقال النقيب علي عبد الله السويدي ان هذه الورشة نتاج تعاون مشترك بين المنظمة الدولية للشرطة الجنائية الانتربول واللجنة الأمنية باللجنة العليا للمشاريع والارث والذي تكلل بنجاح مشروع ستاديا وتنظيم ورش العمل في التكنولوجيا المستقبلية للاستفادة منها في تنظيم المؤتمرات والفعاليات الرياضية الكبرى مشيرا إلى وجود تعاون وشراكة بين اللجنة الامنية والعديد من المنظمات الدولية استعدادا لتنظيم مونديال كأس العالم 2022 .

واوضح ان التكنولوجيا أصبحت الأن مطلب رئيسي وعنصر أساسي في العمل اليومي سواء كان عمل أمني أو خدمي أو تنظيمي ، مما يساهم في توظيف الموارد وتغطية المجالات المختلفة لافتا إلي أن الورشة سوف تناقش العديد من المقترحات والاليات الخاصة بتأمين الفعاليات الكبرى مع أهمية ادخال التقنيات التكنولوجية في تأمين الاحدث الرياضية وتطوير المهارات للجهات المشاركة في التأمين والاستفادة من تجارب الدول التي استضافت وتستضيف الفعاليات الرياضية الكبرى .

وقال أن دولة قطر تعمل على تطويع التكنولوجيا الأمنية في مجال الأمن الرياضي من خلال التعرف على تجارب الدول المتقدمة في هذا المجال فضلا عن الشراكات التي اسستها مع عدد من المؤسسات والمنظمات الدولية وفي مقدمتها الانتربول .

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X