Art

Qatar Museums presents 3 major exhibitions this month

متاحف قطر تقدم 3 معارض كبرى هذا الشهر

Qatar Museums has announced an expansive spring exhibition programme, drawing on collaborations organised as part of the Years of Culture initiative, as well as its own institutions.

Three major exhibitions will open this month, adding to an already exciting calendar with the upcoming opening of the National Museum of Qatar on March 28.

Mathaf: The Arab Museum of Modern Art is presenting two world-class shows in Doha for the first time. The first show, M F Husain: Horses of the Sun is a major exhibition dedicated to the work of M F Husain (1913-2011) — legendary contributor to modern Indian culture and the history of art in the 20th century.

Still More World, an exhibition by Delhi-based Raqs Media Collective, will present 13 multi-object and video installations, two of which were created especially for the show in Doha.

The exhibition will be displayed across three ground floor galleries at Mathaf, as well as interventions on the grounds of the museum and the city of Doha. The show has been organised as part of Qatar Museums’ Qatar India 2019 Year of Culture.

Both exhibitions will run from March 21 to July 31.

M F Husain: Horses of the Sun, curated by the acclaimed Mumbai-based curator, poet, art critic, and cultural theorist, Ranjit Hoskote, will feature more than 100 works by M F Husain including paintings, drawings, textile works, and films, drawn mainly from Qatar Foundation and Qatar Museums collections, as well as from private collections from around the world.

Husain was a foundational figure in the history of Indian modernism, as a member of the vanguard formation known as the Progressive Artists Group. He lived through two World Wars, the Cold War, Algeria and Vietnam, South Asia’s conflicts and the West Asian wars, all of which inspired his works. His chosen media ranged from oil painting and watercolour, through lithography and serigraphy, to sculpture, architecture, and installation.

He was also a filmmaker, poet and memoirist, writing in Urdu, Hindi and English.

Born in the Hindu pilgrimage centre of Pandharpur, Husain developed strong connections with the UK, the USA, Czechoslovakia, the UAE, and Qatar, which offered him refuge when adverse political circumstances forced him into exile from his beloved India.

Still More World, curated by Mathaf Curator Laura Barlow, draws on the energy of Doha’s urban landscape of light, which symbolises a global city in continuous movement, its networks of people, and raw materials.

The works in this exhibition re-examine human evolution and natural resources, considering historical and contemporary movements of people and the way terrains change. Thirteen installations ranging from videos, to textiles and sculptures made between 2011 and 2019 are presented in three galleries at Mathaf and across the city of Doha including two new productions, Dohas for Doha and To People, developed especially for the exhibition.

The show will present Provisions for Everybody (2018), a 50-minute video and Seven Billion and One (2015) along with other works that explore the connections between living organisms, the natural world, geological time and the cosmos.

The exhibition will be presented across several locations outside of Mathaf, including Doha’s iconic West Bay where one of the five phrases from the new production Dohas for Doha (2019) will be presented.

The Fire Station Garage Gallery will host an exhibition titled Kazimir Malevich: Genius of the Russian Avant-Garde from March 24 to May 31.

The Museum of Islamic Art’s (MIA) major 10-year anniversary exhibition, Syria Matters, will remain open through April 30.

متاحف قطر تكشف عن معارضها في فصل الربيع

أعلنت متاحف قطر عن معارضها الجديدة التي ستنظمها بدءاً من شهر مارس الجاري، ومنها معارض ستُقام في إطار العام الثقافي قطر- الهند. وتنضم المعارض الجديدة إلى قائمة الفعاليات التي تعتزم متاحف قطر إطلاقها على هامش افتتاح متحف قطر الوطني يوم 28 مارس، وهو ما ينبئ بموسم ثقافي حافل.

وينطلق برنامج متاحف قطر هذا الربيع يوم 21 مارس بمعرضين دوليين يتم تنظيمهما للمرة الأولى بالدوحة ويستضيفهما “متحف: المتحف العربي للفن الحديث”. يُقام المعرض الأول تحت عنوان “مقبول فدا حسين: عاديات الشمس”، وهو معرض ضخم يحتفي بمسيرة حسين (1913-2011)، أحد الأساطير الفنية التي تركت ورائها بصمة قوية بالثقافة الهندية المعاصرة وأثرًا واضحًا في تاريخ الفن في القرن العشرين.

أما المعرض الثاني، فيُقام بعنوان “مجموعة رقص ميديا: تبقى عوالم أخرى”، وهو معرض من تقديم المجموعة الموسيقية “مجموعة رقص ميديا” التي تتخذ من نيودلهي مقرًا لها. ويضم المعرض 13 عملًا فنيًا متنوعًا، ومنهم عملان صُمِما خصيصًا لصالح المعرض.

وستتوزع أعماله على ثلاث صالات عرض في الطابق الأرضي في متحف وأماكن مختلفة بالدوحة. ويأتي المعرض كجزء من العام الثقافي قطر – الهند 2019. ويستمر المعرضان على مدار الفترة من 21 مارس الجاري حتى 31 يوليو المقبل.

الفن الروسي

ومن جهة أخرى، سيحتفي جراج جاليري بمطافئ: مقر الفنانين بأحد روّاد الفن الروسي في معرض بعنوان “كازيمير ماليفيتش: عبقرية الطليعة الروسية”. وسيستمر المعرض من 24 مارس إلى 31 مايو 2019. ويُعد ماليفيتش واحدًا من أبرز الفنانين المبتكرين في القرن العشرين، ولا تزال حركته “التفوقية” تلهم الفنانين والمعماريين في جميع أنحاء العالم حتى يومنا هذا. والمعرض من تنسيق الدكتورة إيفجينيا بتروفا، نائب مدير متحف الدولة الروسي.

ويحظى ماليفيتش بمكانة كبيرة في تاريخ الفن الروسي، ويُعد هذا المعرض هو الأول له في المنطقة. وسوف يتتبع المعرض مسيرة ماليفيتش الفنية، بداية من تبنيه للطبيعة الواقعية والرمزية في مستهل مشواره الفني وصولًا لأعماله التي أبدعها قبل عام واحد من وفاته. وسيضم المعرض العديد من لوحاته ذائعة الصيت، ومنها “الساحة الحمراء”، إلى جانب أزياء من أوبراه “نصر فوق الشمس”.

وتم وضع تصور هذا المعرض للمرة الأولى في إطار العام الثقافي قطر روسيا 2018 وهو ما سيتيح فرصة للجمهور المحلي لمواصلة استكشاف ثراء الفن الروسي.

التراث السوري

وسيتواصل في متحف الفن الإسلامي معرض “سوريا سلامًا” حتى 30 أبريل 2019 احتفاءً بمرور 10 سنوات على تأسيس المتحف. ويركز المعرض على التراث الثقافي المذهل لسوريا الذي يضرب بجذوره في القدم، مبرزًا الدور الرئيسي الذي اضطلعت به سوريا في إثراء تاريخ الحركة الفنية والثقافية في العالم، ومسلطًا الضوء على الإسهامات العديدة التي قدمتها سوريا للحضارة البشرية عبر التاريخ.

ويعتمد محتوى المعرض، الذي قيمته الدكتورة جوليا جونيلا مديرة المتحف بالتعاون مع رانيا عبد اللطيف، على المجموعة المذهلة الخاصة بمعرض متحف الفن الإسلامي، إلى جانب أعمال مُعَارة من متاحف عالمية أخرى ذات شهرة عالمية، منها متحف اللوفر في باريس، ومتحف الفن القديم في الشرق الأدنى في برلين، إلى جانب مكتبة برلين الحكومية، ومجموعات أخرى من متاحف قطر مثل مجموعة المستشرقين، بالإضافة إلى مكتبة قطر الوطنية ومتحف الشيخ فيصل بن قاسم.

Qatar Museums presents 3 major exhibitions this month

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X