🥅LEAGUES

Hosts Al Ittihad beat Al Rayyan 5-1

الريان ينهار في جدة  بنتيجة 1-5

Jeddah: Fahad Al Muwallad netted a brace as Al Ittihad came from behind to romp to a 5-1 victory over Al Rayyan at King Abdullah Sport City Stadium in Group B of the 2019 AFC Champions League (ACL) yesterday.

The two sides wasted no time in getting into the thick of the action, with Khalid Al Samiri shooting wide for Al Ittihad and Lucca Borges seeing his effort saved inside two minutes.

Former Al Ittihad striker Gelmin Rivas embarked on a solo run and cut inside onto his left before shooting low into the arms of goalkeeper Fawaz Al Qarni.

The visitors opened the scoring halfway through the opening period. Korean midfielder Koh Myong-jin recovered an aerial ball in Al Ittihad’s half and the ball fell to Gonzalo Viera. The Uruguayan took it on the half-volley from well outside the box into the top corner.

Left-back Mansour Al Harbi responded with a long-range piledriver, but goalkeeper Fahad Younis was alert and made the save.

There was little Younis could do in the final minute of the first half when Al Muwallad and Abdulaziz Al Aryani exchanged a one-two sending the former through on goal. The Saudi international calmly placed his shot into the bottom corner to draw Al Ittihad level.

Before Al Rayyan could recover, Younis was picking the ball from the back of his net again. Al Aryani had turned from provider to scorer, converting Khaled Al Samiri’s squared pass past the wrongfooted goalkeeper to turn the tables on the Qataris just before the half-time break.

Three minutes into the restart, substitute Carlos Villanueva sent an out-swinging cross from the corner for Al Harbi whose header was helped into the back of the net by fellow defender Ziyad Al Sahafi to make it 3-1.

In the 70th minute, Villanueva supplied a defence-splitting through pass to Al Muwallad who attempted to round Younis, but the Al Rayyan goalkeeper brought him down inside the box.

Abdulrahman Al Ghamdi stepped up and converted from the spot to heap more misery on the visitors from Qatar.

Al Muwallad added his second of the night and Al Ittihad’s fifth in the 78th minute.

خسر الريان مباراته الأولى في دور المجموعات بدوري أبطال آسيا أمام الاتحاد السعودي بنتيجة 1-5، في المواجهة التي جمعتهما مساء أمس على ملعب «الجوهرة» بجدة. ولم يصمد الريان إلا شوطاً واحداً كان متقدماً فيه بهدف، قبل أن ينهار ويتلقى هدفين في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول. وفي الشوط الثاني، تاه الفريق وتلقّى 3 أهداف أخرى. سجل الأهداف جونزالو فييرا للريان في الدقيقة 23، وأحرز للاتحاد فهد المولّد (د44 ود78)، وعبدالعزيز العرياني (د45)، وزياد الصحافي (د48)، وعبدالرحمن الغامدي (د70).

شهدت المباراة -التي أُقيمت دون جمهور- بداية هجومية سريعة، كان الفريق المحلي هو المبادر بإشعال نار فتيلها بتقدمه إلى الهجوم منذ صافرة البداية، وقابله الريان بالتراجع إلى منتصف ملعبه واستخدام أسلوب لعب دفاعي، وحاول الربط بين اللعب الدفاعي والهجومي بالهجمات المرتدة.

ومع نهاية ربع الساعة الأولى، اكتسب الريان مزيداً من الثقة وأظهر مزيداً من الجرأة في التعامل مع منافسه، إلا أن التفوق في الاستحواذ على الكرة كان لفريق الاتحاد، الذي بقي صاحب المبادرة عبر التحكم في اللعب وإيقاعه.

حرص الريان على مجاراة منافسه باستخدام الضغط المتقدم على لاعبي الاتحاد على مسافة بعيدة عن مرمى فهد يونس، مع الحرص على عدم ترك مساحات خالية في خط الظهر؛ لمنع مهاجمي الاتحاد الذين يتمتعون بالسرعة العالية من اللعب، وهو ما يفسّر عدم تعرّض مرمى الفريق للتهديد خلال الدقائق العشرين الأولى على الرغم من تفوّق الاتحاد في الاستحواذ على الكرة بنسبة 65 %. وفي المقابل، فإن التفوق في المواجهات الفردية كان لصالح الريان، الذي بدأ يدخل في أجواء المباراة بصورة تدريجية وبشكل أفضل بكثير مما كانت عليه البداية.

هدف جميل

لم يُسقط الريان المناورة الهجومية من حساباته على الرغم من التوجه الدفاعي الذي لعب به منذ البداية، وتقدّم للهجوم لتهديد مرمى الاتحاد ببعض المحاولات عبر التصويب من خارج المنطقة؛ لقلة لاعبيه في الهجوم. وفي الدقيقة 17، سدّد ريفاس أرضية قوية تصدى لها حارس المرمى القرني.

كانت تلك رسالة قوية من الريان. وفي الدقيقة 23، تقدّم الريان بهدف جميل أحرزه المدافع المتقدم جونزالو فييرا من تسديدة قوية سكنت في الزاوية اليمنى العليا لمرمى الاتحاد.

واصل الريان التعامل بشكل جيد مع منافسه باستخدام طريقة لعب 5-3-1-1، حيث لعب تاباتا وراء المهاجم جلمين ريفاس للربط بينه وبين باقي اللاعبين، كما قام لاعبو الارتكاز في خط الوسط بدور كبير قبل أن تتطور المحاولات إلى هجمات خطيرة. واستمر التفوق الميداني والهجومي من فريق الاتحاد الذي قاد هجمات خطيرة، إلا أنها لم تكتمل بسبب التنظيم الدفاعي المحكم والمنظم.

انهيار الريان

انهارت خطوط الريان الدفاعية مرتين في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، عندما أحرز فهد المولد هدف التعادل بعد اختراقه خط الدفاع، وبعد 30 ثانية عاد الاتحاد للهجوم واخترق خط دفاع الريان من العمق من جديد، وسدد عبدالعزيز العرياني الكرة في المرمى في الدقيقة 45، بمساعدة دامي تراوري الذي شكّل نقطة الضعف في دفاع الريان لينتهي الشوط الأول بتقدم الاتحاد (2-1).

هدف ثالث

ازداد موقف الريان سوءاً في بداية الشوط الثاني عندما تلقّى هدفاً ثالثاً بعد 3 دقائق من البداية، من هجمة بدأت بضربة ركنية لم يتعامل معها تراوري جيداً، ليسدد زياد الصحفي في المرمى وسط ذهول من لاعبي الريان في الدقيقة 48 لتصبح النتيجة (3-1).

كان مدرب الريان إيجون بولنت أدخل تعديلاً على التشكيلة بإشراك خلفان إبراهيم بدلاً عن المدافع موسى هارون، لكن ذلك لم يجدِ نفعاً وتواصل الضغط الهجومي للاتحاد.

هدف رابع

ارتفعت النتيجة إلى رباعية قبل 20 دقيقة من نهاية المباراة، عندما حصل الاتحاد على ضربة جزاء حوّلها عبد الرحمن الغامدي إلى هدف رابع.

هدف خامس

رفع الاتحاد حصيلته الهجومية إلى خماسية عبر فهد المولد -صاحب الهدف الأول- من تسديدة توّج بها عملية اختراق لخط الدفاع، في الوقت الذي تواصلت فيه الأخطاء الدفاعية للريان الذي لم يتمكن من مقاومة الإيقاع السريع الذي فرضه عليه فريق الاتحاد، وانتهت المباراة بخسارة ثقيلة للريان

بطاقة المباراة

الفريقان: الاتحاد السعودي والريان

النتيجة: 5-1 للاتحاد

الحدث: دورى أبطال آسيا – الجولة الأولى للمجموعة الثانية

الملعب: مدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة

الأهداف: جونزالو فييرا (د 23) للريان، وفهد المولد (د 44 ود 78) وعبدالعزيز العرياني (د 45) وزياد الصحفي (د 48) وعبدالرحمن الغامدي (د70) للاتحاد.

إنذارات: لا يوجد

طرد: لا يوجد

التحكيم: طاقم حكام ياباني بقيادة مينورو توجو

تشكيلتا الفريقين

الريان: فهد يونس وجنزالو فييرا وموسى هارون (خلفان إبراهيم) ودامي تراوري وأحمد السيد عبدالمقصود (محمد بدر سيار) ومانيو جين كوه ولوكا بورجيز ورودريجو تاباتا وموفق عوض وجلنمين ريفاز وعبد الرحمن الكربي (سبستيان سوريا).

الاتحاد: فواز القرني وخالد السميري وفهد المولد ورومارينهو (كارلوس فيلانوفا) وأحمد عسيري (ماتيو جرمان) وزياد الصحفي وجمال باجندوح وعبدالعزيز العرياني(ياسين برناوي) ومنصور الحربي وعبدالرحمن الغامدي وسعود عبدالحميد عبدالله.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X