👮‍♂️ Government

Doha honoured as OIC Youth Capital 2019

القدس تسلّم الدوحة مفتاح احتضان «عاصمة الشباب الإسلامي 2019»

Doha: The State of Qatar has received the key of ‘Doha — OIC Youth Capital 2019’ in recognition of Qatar’s efforts to support and empower young Muslims.

This came at the closing ceremony of ‘Al Quds Ash Sharif — OIC Youth Capital 2018’, which was held in Ankara in the presence of Salem bin Mubarak Al Shafi, Qatar’s Ambassador to Turkey; Abdurrahman Mohamed Al Hajri, Advisor to the Minister of Culture and Sports; Ministers of Youth and Sports of Turkey and Palestine, and the president of Islamic Cooperation Youth Forum (ICYF).

On the occasion, Salem bin Mubarak Al Shafi delivered a speech in which he conveyed the greetings of Minister of Culture and Sports H E Salah bin Ghanem Al Ali and his wishes of the success of the ceremony.

The Ambassador expressed his thanks to State of Palestine. “We thank Palestine for its efforts in supporting the work of the Islamic youth, and we in Qatar have been keen to support the efforts of our brothers during this year.”

He also expressed his deep appreciation and gratitude for Turkey for hosting the closing ceremony of ‘Al Quds Ash Sharif – OIC Youth Capital 2018’.

He also appreciated the Organisation of Islamic Cooperation (OIC) and the Islamic Youth Conference for Dialogue and Cooperation for all the efforts made over the past years in supporting joint Islamic youth work in exchange of knowledge and experience.

Salem bin Mubarak Al Shafi stressed the aspiration of the State of Qatar to strengthen cooperation among nations. “We promise you a year of outstanding youth activities and programs in accordance with the directives of Amir H H Sheikh Tamim bin Hamad Al Thani to take care of young people in all sectors.”

“We welcome everyone to their second country, Qatar, an oasis of goodness and now ‘Doha – OIC Youth Capital 2019’.

The event was followed a press conference attended by Abdurrahman Mohamed Al Hajri, Advisor to the Minister of Culture and Sport and Turkish and Palestinian ministers.

Al Hajri stressed the keenness of the Ministry of Culture and Sports to provide a range of activities and events during this year, which will be held by Qatari youth.

He also stressed that Doha – the capital of Islamic Youth 2019 will be an opportunity to promote rapprochement among young people in Islamic countries and build dialogue and will promote exchange of experiences among young people that will empower them in the Islamic world.

تسلّمت دولة قطر من دولة فلسطين، مفتاح استضافة الدوحة عاصمة للشباب الإسلامي للعام 2019، تقديراً للجهود التي تقدمها دولة قطر تجاه دعم وتمكين الشباب الإسلامي. جاء تسلّم دولة قطر مفتاح استضافة الدوحة عاصمة للشباب الإسلامي 2019، في حفل اختتام فعالية القدس عاصمة للشباب الإسلامي 2018، بالعاصمة التركية أنقرة مساء أمس، بحضور كل من: سعادة السيد سالم مبارك آل شافي سفير دولة قطر لدى تركيا، والسيد عبدالرحمن محمد الهاجري مستشار وزير الثقافة والرياضة، ووزيري الشباب والرياضة في تركيا وفلسطين، وعدد من الشخصيات والجهات.

أعرب سعادة السيد سالم مبارك آل شافي سفير دولة قطر لدى تركيا، عن شكره للشقيقة دولة فلسطين التي نحتفي معها باختتام فعاليات القدس عاصمة الشباب الإسلامي، لما بذلت من مجهود مبارك في دعم العمل الشبابي الإسلامي، وقال عن ذلك: «حرصنا في قطر على دعم جهود إخواننا خلال هذه السنة، كما نعرب عن بالغ التقدير والامتنان للشقيقة تركيا على احتضانها لختام فعاليات القدس عاصمة الشباب الإسلامي 2018، فضلاً عن شكره لمنظمة التعاون الإسلامي ولمؤتمر الشباب الإسلامي للحوار والتعاون، على كل المجهودات التي تم بذلها طوال السنوات الماضية في دعم العمل الشبابي الإسلامي المشترك، في إطار تبادل التجارب والخبرات، وأكد تطلع دولة قطر إلى تدعيم أواصر التعاون.

وأضاف: نعدكم بسنة من الفعاليات والأنشطة الشبابية المتميزة في «واحة الخير.. الدوحة عاصمة الشباب الإسلامي لسنة 2019».

وأعقب حفل اختتام فعالية القدس عاصمة الشباب الإسلامي 2018، وتسلم الدوحة مفتاح عاصمة الشباب الإسلامي 2019، إقامة مؤتمر صحافي حضره كل من السيد عبدالرحمن محمد الهاجري، ووزير الشباب والرياضة الفلسطيني، ورئيس منتدى شباب التعاون الإسلامي.

وأكد الهاجري حرص وزارة الثقافة والرياضة على تقديم مجموعة من الأنشطة والفعاليات المتميزة خلال هذه السنة، والتي سيتولى الشباب القطري مسؤولية تنظيمها وقيادتها، منوهاً بأن الدوحة عاصمة الشباب الإسلامي 2019، ستكون فرصة لتعزيز التقارب بين الشباب في الدول الإسلامية، وبناء الحوار من أجل تبادل الخبرات والتجارب، لتمكين الشباب بشكل أكبر على مستوى العالم الإسلامي.

وسبق أن تم إعلان الدوحة عاصمة الشباب الإسلامي 2019، قبيل نهاية شهر أكتوبر 2018، وذلك في أعقاب قرار بالإجماع من منتدى شباب المؤتمر الإسلامي للحوار والتعاون -الذراع الشبابية لمنظمة التعاون الإسلامي- تقديراً للجهود التي تبذلها دولة قطر لدعم الشباب الإسلامي، كما سبق أن وقّعت وزارة الثقافة والرياضة بروتوكول تعاون مع منتدى شباب المؤتمر الإسلامي للحوار والتعاون في شهر أبريل 2018، ينصّ على تنظيم وإقامة فعاليات شبابية مشتركة بين الجانبين، سواء في دولة قطر أو في دول أخرى، إضافة إلى دعم الفعاليات الخاصة بالقدس عاصمة الشباب الإسلامي لعام 2018.

تجدر الإشارة إلى أنه يتم سنوياً اختيار عاصمة للشباب الإسلامي، بهدف تعزيز الحوار والتقارب بين الشباب من مختلف الدول الإسلامية، ويشمل ذلك مجموعة من النشاطات والفعاليات التي تسهم في تحقيق هذا الهدف.

Doha honoured as OIC Youth Capital 2019

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X