Health

Should new clothes be washed before wearing them?

هل يجب غسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها؟

Why You Need to Wash New Clothes Before Wearing

There are three good reasons to wash new clothes, especially pieces like underwear or t-shirts and shorts that are worn in direct contact with your skin before you wear them.

One reason to wash new clothes is to wash out extra dye that can be transferred to your skin or other garments. Most fabrics made from synthetic fibers (polyester, acrylic) are colored with azo-aniline dyes. These dyes can cause severe skin reactions for people, especially small children, who are allergic to them. If the allergy is severe, the rash will be similar to poison ivy. But even less severe reactions can cause dry, itchy inflamed patches of skin.

It is possible to transfer lice, scabies, bacteria, and fungus from one person to another person when clothes are tried on. Dressing rooms can become breeding grounds for everything from viruses to athlete’s foot. Why take that risk?

And, most importantly, new clothes should be washed to remove the chemical finishes like Urea formaldehyde that manufacturers put on clothes to enhance color or texture. The finishes won’t bother everyone, but if you have sensitive skin, you can develop a rash especially in constant contact areas like armpits, collars, cuffs, and trouser waists and thighs.

Urea formaldehyde is often the chemical used to prevent mildew from forming on clothes that have to be shipped long distances in hot, humid containers from Asia and South America to the United States. It has a very sharp odor that will remain in the fabric until the garment is washed. One washing will probably not remove all of the formaldehyde but you will reduce the resin significantly, and it will continue to be removed with each wash.

It is especially important that children’s clothing, especially clothes for babies, be washed before they are worn. Babies are particularly sensitive to chemicals, and skin rashes can occur. Select a detergent that is fragrance-free and dye free because detergent dyes and scents can also cause skin reactions. Plus, washing the new clothes for children will make them softer and more comfortable to wear.

Washing new bed linens and bath towels is also important to remove applied chemicals since these come in direct contact with skin. Washing will also improve the absorbency of the fabric by removing surface fiber coatings.

If you have a tag on the garment that reads “wash separately before wearing, “beware of dye transfer and color bleeding. Washing will help remove some of the excess dye but check the rinse water after each washing. If color remains in the water, you will continue to wash separately or with similar colors. It may take several washings to get rid of the excess dye and prevent damage to other fabrics.

What About Used or Secondhand Clothing?

Clothing from consignment or thrift stores should always be washed or dry-cleaned before wearing for hygienic purposes and to prevent skin irritation. Even though these clothes have probably been cleaned before being placed for sale, washing in your regular detergent will ensure better results for your family. This is particularly important if someone in your home has a sensitivity to fragrances like those in fabric softeners that so many people love.

If the clothing has excessive odors from perfume or scented products, you should take extra steps beyond just washing. Wash as suggested and if the odor remains, use fresh air to help remove the scent. Or, soak the clothing overnight in a sink or bucket filled with lukewarm water and 1 cup of baking soda before washing. Add one cup of distilled white vinegar to the rinse cycle to help strip away any detergent or fabric softener residue in the fibers that may be holding onto the scent.

Allow the freshly washed clothes to air dry in a breezy location and give the item a final sniff test before wearing.

What Can I Do to Reduce Exposure to Chemicals on Clothing?

You can avoid some chemicals by shopping for organically produced natural fiber clothing. But be sure to read the care labels because not all cotton and linen and wool clothing is created equal. Manufacturers apply chemicals to prevent mildew, and natural fibers are particularly vulnerable to mildew if exposed to moisture.

Choose clothing that can be washed at home to avoid any chemicals used in the dry-cleaning process.

source: thespruce.com

في ظل اجتياح الملابس الجاهزة للأسواق وإقبال الناس عليها، سلطت الكثير من البحوث الضوء على ضرورة غسل الثياب الجديدة قبل ارتدائها.وقال الدكتور ميغيل سانشيز فييرا، مدير أحد المعاهد المختصة في الأمراض الجلدية في إسبانيا، إنه يستحسن غسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها، خاصة وأنها تمر عبر العديد من الأماكن وتلمسها الكثير من الأيادي قبل وصولها لأصحابها، الأمر الذي يجعلها تعجّ بالبكتيريا والغبار، فضلا عن الأوساخ.

وأضاف فييرا أنه “يتم تصنيع الملابس في الدول التي لا يعطي سكانها أهمية كبيرة لمسألة النظافة الشخصية، كما هي الحال في بلدنا”.

وقالت المختصة في أمراض الحساسية الجلدية في أحد المستشفيات الإسبانية آنا سالا، إن عدم غسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها لا يمثل مشكلة إلا لعدد قليل من الأشخاص ذوي البشرة الحساسة، وذلك بسبب بعض المركبات التي توجد في أقمشة الملابس الجديدة.

قالت الأخصائية إنه عموما فإن الملابس الجديدة تحتوي على أصباغ ومجموعة من المواد الكيميائية التي تتلاشى تدريجيا عند غسلها. وهذا وفقا لتقرير للكاتبة كريستينا بيسبال دلغادو نشرته صحيفة ألبايس الإسبانية

وأفادت سالا بأن الأشخاص الذين ارتدوا المئات من القمصان الجديدة مباشرة بعد اقتنائها ولم يشعروا بوجود أعراض معينة، يعرضُون أنفسهم لخطر الإصابة إما بالتهاب الجلد التماسي وإما بتهيج الجلد.

وأشارت إلى أن ارتداء الملابس الجديدة دون غسلها من شأنه أن يزيد من حدة المشاكل التي يعاني منها إما الأشخاص ذوُو البشرة الحساسة وإما أولئك الذين يعانون من التهاب الجلد التأتبي.

علاوة على ذلك، أكّدت الأستاذة في الجامعة الأوروبية ورئيسة قسم الأمراض الجلدية في مستشفى إنفانتا صوفيا في مدريد روزا ماريا دياز أن غسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها يعد أمرا ضروريا ومهما للغاية بالنسبة للأشخاص الذي يعانون من تهيج الجلد، فضلا عن الأطفال نظرا لأن بشرتهم عادة ما تكون حساسة للغاية.

وقالت مديرة الاتصالات والعلاقات المؤسسية في منظمة حماية المستهلكين والمستخدمين إيليانا إيزفيرنيكانو دي لا إغليسيا إنه للأسف هناك غياب للمعلومات الدقيقة عن الأصباغ والمواد الكيميائية الأخرى الموجودة في ملصقات الملابس، الأمر الذي يمكن أن يُرشدنا إلى مدى أهمية غسل هذه الملابس قبل ارتدائها.

وأضافت أنه في الواقع هناك بعض الملابس الجديدة التي لا نحتاج إلى غسلها قبل استخدامها مثل المعطف الشتوي، على عكس الملابس التي تُلامس البشرة بشكل مباشر كالملابس الداخلية وتلك الخاصة بالاستحمام.

ومن جهتها، أضافت الأخصائية سالا بعض القطع الأخرى إلى قائمة الملابس التي يجب غسلها قبل ارتدائها على غرار السراويل والفساتين والقمصان.

وفي هذا الصدد، أوضحت طبيبة الأمراض الجلدية دياز أن الآثار الجانبية الأكثر شيوعا التي يخلفها التغاضي عن غسل الملابس الجديدة قبل ارتدائها تتمثل في احمرار في الجلد.

وقال الدكتور سانشيز فييرا إنه “يمكن أن تصاب النساء بأمراض نسائية مختلفة على غرار التهاب الفرج، أي التهاب الأعضاء التناسلية الخارجية عن طريق عدوى بكتيرية أو فطرية، نظرا لأن الملابس الداخلية تحتوي على جميع أنواع البكتيريا والسوائل الجسدية التي لا تُرى بالعين المجرّدة”.

كما أوضحت سالا أنه يجب على الأشخاص الذين يتجاهلون هذه المعلومات ويصابون بأحد الأمراض الجلدية على غرار التهاب الجلد التأتبي، زيارة مختص على الفور لتشخيص الحالة والكشف عن المواد التي تسببت في إصابتهم بحساسية الجلد.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X