👮‍♂️ Government

QRCS establishes residential village in Sri Lanka

«الهلال القطري» ينشئ قرية سكنية في سريلانكا بـ 1.8 مليون ريال

Doha: Qatar Red Crescent Society (QRCS) has completed a project to establish a residential village for 800 internally displaced people (IDPs) in Sri Lanka.

At a total cost of $486,619 (nearly QR1.8), donated by a Qatari benevolent person who requested anonymity, the new village is located in Riditenna, Valaichchenai Province, eastern Sri Lanka.

It comprises 56 housing units of 2-bedrooms, hall and kitchen each with a 250-liter water tank. Also, there is a mosque, a public school, a health unit, and two shops. An artesian water well was dug and equipped with a solar-powered pump and a 10,000-liter tank. Done in cooperation with Serendib Foundation for Relief and Development, the project provides a convenient environment for the populations that were displaced due to armed conflict. Now, they can return to their home villages, after years of displacement

In February 2018, a delegation from QRCS held the groundbreaking ceremony for the project. It was attended by the Minister of Rehabilitation and Resettlement, Mayor of Batticaloa, head of municipality, local community leaders, and the project’s manager.

Under a public tender, the winning construction company was awarded the contract. To ensure more transparency, onsite supervisors were appointed, and weekly follow-up visits were made by QRCS personnel and the partners. The houses, the mosque, and the school were fully furnished, and the health unit has all the needed medical equipment. After the end of operation, the health facility will be handed over to the government, to ensure its sustainability.

Sri Lanka suffered an armed conflict that displaced thousands of people to neighboring provinces, where they lived in makeshift shelters. As the conflict came to an end, they started returning home, just to find totally destroyed houses and public utilities. An integrated repatriation scheme was adopted by the government to reconstruct the damaged areas, rehabilitate infrastructure, and support livelihoods.

انتهى الهلال الأحمر القطري مؤخراً من تنفيذ مشروع إنشاء قرية سكنية في راديتانا الواقعة بمدينة بوناني شرق سريلانكا، ويستفيد منه في المتوسط 800 شخص من الأسر الفقيرة والمتضررة من الاضطرابات الأمنية، وذلك بتكلفة إجمالية قدرها 486,619 دولاراً (أي حوالي 1.8 مليون ريال) بتبرع سخي من أحد فاعلي الخير في المجتمع القطري المعطاء.

وبحسب التقرير النهائي للمشروع، فقد تم بناء 56 وحدة سكنية وتشطيبها بالكامل وتهيئتها للسكن، وتحتوي كل وحدة على صالة وغرفتين ومطبخ وحمام، وملحق بها خزان مياه بسعة 250 لتراً. كذلك تم الانتهاء من تشييد وتأثيث مسجد مع مكبرات الصوت وأماكن للوضوء، ومدرسة أهلية، ومركز صحي، ومحلين تجاريين، وحديقة ألعاب للأطفال، بالإضافة إلى حفر بئر ارتوازي مزود بمضخة تعمل بالطاقة الشمسية وخزان مياه سعة 10,000 لتر.

ويهدف المشروع، الذي تم تنفيذه بالشراكة مع جمعية سرنديب الخيرية، إلى المساهمة في توفير البيئة الصحية الملائمة للسكان الفقراء الذين نزحوا خلال النزاع المسلح، وإعادة توطينهم في مناطقهم، وتوفير سبل الاستقرار لهم، حيث يوجد في سريلانكا عشرات الآلاف من السكان النازحين هرباً من ويلات النزاع الذي استمر عدة سنوات.

كان وفد من الهلال الأحمر القطري قد وضع حجر الأساس للمشروع في شهر فبراير الماضي، خلال حفل رسمي حضره وزير التأهيل وإعادة التوطين السريلانكي، ومحافظ منطقة باتيكالو، ورئيس مجلس المدينة، ومجموعة من كبار الشخصيات المحلية، ومدير المشروع ببعثة الهلال.

وقد سارت عملية تنفيذ المشروع وفقاً للإجراءات القانونية المعتمدة، حيث تم اختيار شركة الإنشاءات بناء على مناقصة عمومية، مع تعيين مشرفين على الموقع وإجراء زيارات أسبوعية لمتابعة سير الأعمال. وتضمنت خطوات التنفيذ: مراجعة التصاميم وجداول الكميات، واختيار مقاول البناء، وتهيئة الموقع، وتقسيم مساحات الأرض التي خصصتها الدولة للمشروع، والحفر وصب الأساسات، وبناء الجدران والأعمدة، وبناء الحوائط، وأعمال السقف، وأعمال المسح الداخلية والخارجية، وتركيب الأبواب والنوافذ، وبناء الحمامات، وأعمال الدهان، وتركيب خزان الماء، والتشطيبات الأخيرة، وتأثيث المدرسة والمسجد والمستوصف، وتنظيف الموقع، وتسليم البيوت للمستفيدين.

وشهدت منطقة شمال وشرق سريلانكا نزاعاً مسلحاً تسبب في نزوح الأهالي إلى المناطق المجاورة، حيث عاشوا في مخيمات إيواء مؤقتة حتى استقرت الأوضاع، وبدأ النازحون في العودة إلى قراهم وبلداتهم الأصلية، ليجدوا أمامهم دماراً كاملاً للمساكن والآبار والمساجد والمدارس. لذا فقد انطلق برنامج متكامل لإعادة توطين العائدين بدعم من الحكومة السريلانكية، وهو يتضمن إعادة الإعمار وتأهيل البنية التحتية وإطلاق مشاريع لدعم سبل كسب العيش.;

QRCS establishes residential village in Sri Lanka

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X