💉 Health

MoPH encourages residents to protect themselves against tobacco

«الصحة» تطلق حملة توعية للإقلاع عن التدخين

Doha: To minimise the impacts of smoking and other tobacco use, the Ministry of Public Health (MoPH) encourages people to reconsider their habit of smoking for the New year.

There is no safe use of tobacco or exposure to second-hand smoke. To limit the risks of developing smoking-related diseases such as heart disease, cancer, stroke and respiratory issues, people are strongly urged to quit.

Irrespective of their age or years smoking, those who quit, have substantial gains in life expectancy and health compared with those who continue to use tobacco.

The fact is that tobacco is a poison and is harmful not just to the smokers, but to those around them. Worldwide one person dies every six seconds due to tobacco use and in Qatar, lung cancer is one of the five most common cancers.

Dr Kholood Al Mutawa, Manager, Health Promotion and Non-Communicable Diseases at MoPH said, “The campaign is designed to serve as a reminder of the dangers of cigarettes, shisha and other tobacco use. We are urging everyone to protect themselves, their children and families by staying away from tobacco. By providing our citizens with accurate information we are empowering them to make positive personal decisions about their health.”

Shisha smoking has similar health risks as cigarette smoking as it contains several toxic agents known to cause lung, throat, bladder, and oral cancers. Even after it has passed through water, the smoke from a shisha has high levels of these toxic agents and is not filtered. In fact, because of the way a shisha is used, smokers absorb more of the toxic substances than cigarette smokers do. In addition, Secondhand smoke from shisha can also be a major health risk for nonsmokers being exposed to it.

The MoPH urges tobacco users to access the comprehensive resources available to assist in smoking cessation in Qatar. Hamad Medical Corporation’s Tobacco Control Center is a WHO Collaborating service designed to assist in cessation through clinically guided programs. Tobacco users can book an appointment at any of HMC’s tobacco cessation services by calling 16060. People seeking to quit can also access Primary Health Care Corporation’s services by calling 107.

أطلقت وزارة الصحة العامة، حملة توعوية لحث المدخنين على الإقلاع عن التدخين واستهلاك التبغ، والحد من آثارهما، وتقليل مخاطر زيادة الأمراض المرتبطة بالتدخين واستهلاك التبغ، مثل أمراض القلب، والسرطان، والسكتة الدماغية، واضطرابات الجهاز التنفسي.

وقالت الدكتورة خلود عتيق المطاوعة، ضابط الاتصال المعني باتفاقية منظمة الصحة العالمية الإطارية بشأن مكافحة التبغ، ورئيس قسم تعزيز الصحة والأمراض غير الانتقالية في وزارة الصحة العامة: «تم تصميم الحملة الخاصة بحث المدخنين عن الإقلاع عن التدخين واستهلاك التبغ، لتكون بمثابة تذكير بمخاطر السجائر والشيشة، وغير ذلك من استخدامات التبغ. إننا نحث الجميع على حماية أنفسهم وأطفالهم وعائلاتهم من خلال الابتعاد عن التبغ، ومن خلال تزويد السكان بمعلومات دقيقة، فإننا نقوم بتمكينهم من اتخاذ قرارات شخصية إيجابية بشأن صحتهم».

ويتسم تدخين الشيشة بمخاطر صحية مماثلة لتدخين السجائر، لأنه يحتوي على العديد من العوامل السامة المعروفة بأنها تسبب سرطان الرئة والحنجرة والمثانة والسرطان الفموي، وحتى بعد مرور الدخان على الماء، فإن الدخان المنبعث من الشيشة يحتوي على مستويات عالية من هذه العوامل السامة ولا يتم ترشيحه، كما أن الطريقة التي يتم بها تدخين الشيشة، تسبب امتصاص المدخنين لجرعة أكبر من المواد السامة من مدخني السجائر. وبالإضافة إلى ذلك، فإن التدخين السلبي من الشيشة يمكن أن يشكل أيضاً خطراً صحياً كبيراً بالنسبة لغير المدخنين الذين يتعرضون له.

ويمكن أن يكون العام الجديد هو الوقت المناسب لإجراء التغييرات، واتخاذ قرارات تؤدي إلى أسلوب حياة صحي. وفي هذا الإطار، تحث وزارة الصحة العامة مستهلكي التبغ على الحصول على الموارد الشاملة المتاحة للمساعدة في الإقلاع عن التدخين بدولة قطر، حيث يعتبر مركز مكافحة التبغ -التابع لمؤسسة حمد الطبية- من الجهات المتعاونة مع منظمة الصحة العالمية، التي تم تصميمها للمساعدة في الإقلاع عن التبغ، عن طريق البرامج ذات التصميم الإكلينيكي.

ويمكن لمستهلكي التبغ حجز موعد في أي من الأماكن التي تقدم خدمات الإقلاع عن التدخين التابعة لمؤسسة حمد الطبية، عن طريق الاتصال بالرقم: 16060. ويمكن أيضاً للأشخاص الذين يسعون إلى الإقلاع عن التدخين، الاستفادة من الخدمات المتاحة في مؤسسة الرعاية الصحية الأولية، عن طريق الاتصال بالرقم: 107.;

MoPH encourages residents to protect themselves against tobacco

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Back to top button

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X