😎 LifeStyle

Visitors throng souqs for entertainment, shopping

رواد الاحتفالات في «سوق واقف» و«الوكرة»: فعاليات متميزة

The arrival of winter along with the beginning of festivals at various traditional souqs in and around Doha have brought hordes of visitors to those destinations in the evenings.

The launch of the Spring Festival at Doha’s Souq Waqif on Friday has proved to be a crowd-puller. Mainly families enjoyed the activities during the weekend.

The festivities will continue until January 4.

Thanks to the active support extended by the local tourism officials, a considerably large number of entertainment activities are hosted at souqs. Troupes from across the region are performing on a daily basis.

Many eateries in the traditional souqs in Doha and Wakrah are reportedly doing good business, especially on the weekends when there is a big rise in the number of visitors. It is understood that a sizeable number of visitors are regulars and this has boosted the morale of the organisers as well as the operators of restaurants, especially those facing the beach in Al Wakrah. The visitors are also seen spending considerable time at the outlets at the traditional souq where many goods, equipment and accessories are sold.

Besides those dealing in ethnic Arab and Qatari costumes, shops selling Qatari handicrafts, music instruments and traditional goods such as swords, apparels and dates are all attracting quite a number of visitors.

Though Doha’s Souq Waqif is already an extensively familiar location to the country’s revellers, Souq Al Wakrah has also become popular and started receiving people in good numbers these days.

“Since the beginning of the Qatar National Day celebrations, there has been a spurt in the numbers of visitors,” said a restaurateur at Souq Al Wakrah.

Growing road connectivity towards the southern side has also helped in boosting the visitors numbers, it is learnt.

أشاد عدد من رواد مهرجان ربيع سوق واقف، بالأجواء الاحتفالية التي خلقها المهرجان، مما ساهم في استقطاب عدد غفير من الجمهور، حيث يتزامن مع إجازة منتصف السنة.

وقامت اللجنة المنظمة للاحتفالات بتوفير عدد من الخدمات، بالإضافة إلى برمجة فعاليات ترضي جميع الأذواق والأعمار.

وفي هذا الصدد، يستمتع الصغار برفقة عائلاتهم بالألعاب الترفيهية، والكهروميكانيكية، وألعاب الذكاء، وعروض السيرك المخصصة للعائلات، والألعاب البهلوانية، والعروض المشوقة للحيوانات.

وقالت أم ياسين، التي كانت تصطحب أبناءها في السوق: «مهرجان ربيع سوق واقف هو وجهتنا المفضلة في هذه الفترة من السنة، حيث يتمتع الأطفال بقضاء أوقات جميلة، كما أن السفر في هذا الوقت خارج البلاد غير مناسب لنا، خصوصاً مع الأجواء الباردة في بعض الدول. أما في دولتنا الحبيبة فإن الطقس مثالي جداً، ولو أنه خلال الفترة المسائية بدأ الطقس يعرف بعض البرودة نسبياً».

من جهتها، قالت أم آلاء، إن سوق واقف بأجوائه الاحتفالية من الوجهات المفضلة للعائلات، حيث إن عروض السيرك التي أُدرجت ضمن الفعاليات تُساهم في جذب مختلف الأعمار، وتثير فضول الأطفال الذين لهم تعلّق خاص بالحيوانات.

وأعرب عدد من المتحدثين عن تقديرهم لإدارة المهرجان لاختيار سوق واقف لعقد المهرجان، حيث يوجد في قلب الدوحة النابض، كما أن حركة السيارات به منعدمة، ويوفر جميع الخدمات، سواء المطاعم الشعبية، أو العربية، والدولية، بجميع الأذواق والنكهات. كما أن السوق يتميز بطابعه العمراني التراثي القطري الأصيل.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
Close
Close
X