😎 LifeStyle

SC & QM launch partnership with Best Buddies Qatar

سفير «بست باديز» الدولي يشارك متحدي الإعاقة فعالية رياضية باستاد خليفة

DOHA: Five-time American Football Super Bowl Champion and Best Buddies Global Ambassador Tom Brady yesterday interacted with members of Best Buddies Qatar and the local community at an event which celebrated diversity and inclusion.

Persons with disabilities enjoyed playing football and taking photos with the New England Patriots quarterback at the event held at Khalifa International Stadium in the presence and patronage of Qatar Museums (QM) Chairperson H E Sheikha Al Mayassa bint Hamad Al Thani to officially launch partnerships between Best Buddies Qatar and the Supreme Committee for Delivery & Legacy (SC) and QM.

As part of the new partnership, the SC has committed to integrating 20 Best Buddies Qatar members with intellectual and developmental disabilities in Qatar into the organisation and hosting of the 2022 FIFA World Cup Qatar, to encourage their leadership and professional skills. Similarly, the partnership with QM included the commitment of integrating 20 individuals into QM’s operations and programs.

Nasser Al Khater, SC Assistant Secretary General for Tournament Affairs said: “We are delighted to welcome Tom Brady to Qatar and Khalifa International Stadium for the signing of this important partnership agreement between the SC and Best Buddies. Our commitment with Best Buddies to integrate individuals with intellectual and development disabilities into the hosting of the 2022 World Cup will help the program participants further integrate with Qatar’s diverse communities and make new friends, meet the travelling fans we expect in 2022, helping build their confidence, and most importantly give them a sense of independence.”

Amal Bint Abdullatif Al-Mannai, CEO of Qatar Foundation for Social Work said: “The aim of these partnerships will encourage and facilitate the activities and programs of the social centers, affiliated with the Foundation as the initiative of Best Buddies Qatar. There is no doubt that today’s event underlines the collaboration of global efforts to socially integrate people with disabilities. It affirms the focus on the matters of persons with disabilities from different parts of the world.

Mansoor bin Ebrahim Al Mahmoud, Chief Executive Officer of QM said:“We’re delighted that we can take part in such an important initiative, and thank Tom and Best Buddies for their work in Qatar. QM is proud to promote and sustain Qatar’s cultural sector and we believe everyone, no matter their background, should be able to take part in and enjoy Qatar’s art, creativity and heritage. By pledging to support people with disabilities, we hope that QM, alongside the SC, can set the right example when it comes to inclusivity and opportunity in Qatar.”

Yesterday’s event also saw the attendance of die-hard football fans in Qatar from various communities including young children, many of whom wearing Tom Brady jerseys, Patriots caps and other fan apparel.

“We are excited to see Tom Brady in Qatar. There are only two official fan clubs of New England Patriots in the Middle East and we are one of them. As fans, imagine how we wake up at 3am just to catch his games especially when there is Super Bowl so this is really a special occasion for us,” said Hady Sam Peter Aouad, Head of the Patriots Fan Club in Qatar.

By Raynald C Rivera | The Peninsula

بحضور ورعاية سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، شارك سفير منظمة «بست باديز» الدولي ولاعب كرة القدم الأميركية الفائز بلقب «سوبر بول» 5 مرات توم برادي، مع «متاحف قطر» و«بست باديز» قطر، في فعالية نظمها برنامج المسؤولية الاجتماعية في اللجنة العليا للمشاريع والإرث، الجيل المبهر، في استاد خليفة الدولي أمس الأحد. وتم إطلاق شراكة بين اللجنة العليا و«بست باديز» لإشراك الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية والنمائية في الاستعدادات لاستضافة مونديال كأس العالم لكرة القدم قطر 2022.

وهدفت الفعالية إلى الترويج لقيم التنوع والشمولية في المجتمع، وذلك من خلال استضافة أنشطة ترفيهية متنوعة شارك فيها برادي مع أشخاص من ذوي الإعاقة وغيرهم. وتعهدت «الإرث» -عبر الشراكة- بإشراك 20 شخصاً ذوي إعاقة ذهنية ونمائية في تنظيم واستضافة مونديال 2022 لمساعدتهم على تنمية استقلاليتهم وضمان مشاركتهم كجزء لا يتجزأ من جهود تنظيم البطولة، وذلك من خلال مبادرة منتدى التمكين في اللجنة العليا. إلى جانب ذلك، اشتملت الشراكة مع متاحف قطر على إشراك 20 شخصاً ذوي إعاقة ذهنية ونمائية في البرامج والفعاليات المختلفة للمؤسسة. وقال أنثوني شرايفر مؤسس ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمنظمة «بست باديز» الدولية: «عملنا مع توم برادي كسفير دولي لمنظمة «بست باديز» يعود إلى عام 2003، حيث ساهم خلال هذه الفترة في زيادة مستوى الوعي حول القدرات غير المحدودة للأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية والنمائية». وأضاف: «أثبت برادي خلال فترة عمله معنا مدى التزامه الكبير بهذه القضية، حيث بذل دائماً أقصى جهوده لضمان دمج الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع كغيرهم من الأشخاص، وضمان توفير الفرص ذاتها لهم».

وقال السيد ناصر الخاطر مساعد الأمين العام لشؤون تنظيم البطولة في «الإرث»: «يسعدنا الترحيب بتوم برادي في قطر وفي استاد خليفة الدولي، وإطلاق هذه الشراكة بين الإرث ومنظمة بست باديز. ولطالما أكدنا أن مونديال قطر 2022 فرصة يمكننا الاستفادة منها لزيادة الوعي بمفاهيم التنوع والشمولية داخل المجتمع، وهو ما يتوافق مع رسالة منظمة بست باديز، مما يجعل من هذه الشراكة فرصة مهمة لدمج الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية والنمائية في استضافة البطولة». وأضاف: «تعتبر المبادرة جزءاً من مساعينا لأن يكون مونديال 2022 النسخة الأكثر شمولاً في تاريخ البطولة، وتحقيق أهداف الإرث الاجتماعي المستدام الذي نطمح لأن تتركه البطولة في قطر لما بعد 2022».

وقال منصور بن إبراهيم آل محمود الرئيس التنفيذي لمتاحف قطر: «يسرنا المشاركة في هذه المبادرة المهمة، ونشكر النجم توم برادي ومنظمة «بست باديز» على جهودهما النبيلة».

وأضاف: «نفتخر في متاحف قطر بدعمنا للقطاع الثقافي، ونؤمن بضرورة مشاركة الجميع من شتى الخلفيات في الأنشطة الفنية والإبداعية والتراثية والاستمتاع بها. ونأمل من خلال دعمنا لذوي الإعاقة أن نكون في متاحف قطر وفي اللجنة العليا قد قدمنا نموذجاً يُحتذى لكل من يسعى لتعزيز الشمولية ومساواة الفرص».

أبو ألفين:

تجسيد حقيقي لدور سفراء المبادرة

في نشر إبداعات ذوي الإعاقة

قالت السيدة لآلئ أبوألفين، المدير التنفيذي لمبادرة بست باديز قطر، إن زيارة سفير «بست باديز» الدولي، ولاعب كرة القدم الأميركية الفائز بلقب «سوبر بول» خمس مرات «توم برادي» لدولة قطر بالنسبة لنا في مبادرة «بست باديز قطر» قيمة كبيرة وفرصة مهمة، لتسليط الضوء على قضايا ذوي الإعاقة، لافتة إلى أن الزيارة تجسيد حقيقي لدور سفراء المبادرة حول العالم في نشر ثقافة الإعاقة في المجتمع، وزيادة مستوى الوعي المجتمعي حول القدرات الإبداعية وغير المحدودة للأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية والنمائية، والتي تمكنهم من أن يكونوا فاعلين ومؤثرين في مجتمعاتهم. ولعل التعاون المميز بين «بست باديز قطر» مع متاحف قطر، واللجنة العليا للمشاريع والإرث، في فعالية ينظمها برنامج المسؤولية الاجتماعية «الجيل المبهر»، يؤكد على إيماننا التام بتضافر الجهود مع جميع المؤسسات والمراكز المحلية والدولية، من أجل الإسهام إيجاباً في التوعية المجتمعية بقضايا ذوي الإعاقة، وتحقيق هدفنا الأسمى، وهو الدمج والتمكين الاجتماعي لهم.

آمال المناعي:

مساعٍ لشراكات متميّزة مع المؤسسات الرائدة رياضياً

أعربت سعادة السيدة آمال بنت عبداللطيف المناعي -الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي- عن امتنانها وخالص تقديرها لسفير منظمة «بست باديز» الدولي، ولاعب كرة القدم الأميركية توم برادي، على مشاركته في هذا الحدث المهم، والذي شهد إطلاق شراكة بين اللجنة العليا للمشاريع والإرث مع مبادرة «بست باديز» قطر، للعمل على إشراك 20 شخصاً من ذوي الإعاقة الذهنية والنمائية، في تنظيم واستضافة دولة قطر لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، ومشاركتهم كجزء لا يتجزأ في عملية تنظيم البطولة، كما ثمّنت دور «متاحف قطر» في إشراك 20 شخصاً من ذوي الإعاقة الذهنية والنمائية في البرامج والفعاليات المختلفة لـ «متاحف قطر».

وقالت سعادتها، إن المؤسسة القطرية للعمل الاجتماعي تسعى لعقد مثل هذه الشراكات المميزة، مع أبرز المؤسسات القطرية الرائدة في شؤون الرياضة والثقافة، مؤكدة أن هذه الشراكات تدعم تحقيق أهداف محور التنمية الاجتماعية في رؤية «قطر الوطنية 2030».

وأضافت: أن حدث اليوم يؤكد على تضافر الجهود العالمية كافة، من أجل إدماج الأشخاص من ذوي الإعاقة في المجتمع، وأن قضايا الأشخاص ذوي الإعاقة باتت محور اهتمام الجميع في بقاع العالم كافة.

وأشادت سعادتها بمنظمة «بست باديز» العالمية، ومبادرة «بست باديز» قطر على الجهود البارزة في دعم ثقافة الدمج، من خلال سفراء «بست باديز» حول العالم، والذين أصبح لهم دور فعال في التعريف بالأنشطة والبرامج، التي من شأنها بث مفاهيم التمكين والتأهيل والدمج للأشخاص من ذوي الإعاقة، بما يؤهلهم لخدمة أوطانهم بصفتهم شركاء حقيقيين في نهضة الوطن وازدهاره.

وأعربت سعادتها عن خالص شكرها وتقديرها للجنة العليا للمشاريع والإرث و»متاحف قطر»، على دعمهما ومساندتهما لحقوق الأشخاص من ذوي الإعاقة في الدولة.;

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

X