🇶🇦 DOHA

Ashghal opens Banni Hajer intersection of Khalifa Avenue

أشغال تفتتح تقاطع بني هاجر أمام حركة المرور

Doha: Public Works Authority (Ashghal) inaugurated today the Banni Hajer Intersection, which is a part of the Khalifa Avenue project. The intersection will facilitate traffic flow between Doha, Dukhan, Banni Hajer, and Al Rayyan.

The completion of the intersection means that all road diversions will now be removed as traffic will now be diverted to the intersection, which will decrease transport times significantly and lower road congestions.

The former roundabout-turned-intersection now connects three main roads in Khalifa Avenue, Dukhan, and Al Rayyan. All those roads serve densely-populated areas as well.

The inauguration also saw the opening of new parts of Khalifa Avenue, 2.4 kilometers between the Gharafa-Al Rayyan intersection. This brought the total work completed of Khalifa Avenue to 5.5 kilometers. The inauguration also included an overpass and a tunnel that are 1.3 kilometers long. They connect roads coming from Al Rayyan and going towards Dukhan. Ashghal also opened two exits through Khalifa Avenue that are in the direction of Banni Hajer.

احتفلت هيئة الأشغال العامة “أشغال” أمس بافتتاح تقاطع بني هاجر متعدد المستويات أمام الحركة المرورية ضمن أعمال مشروع طريق خليفة أفنيو، والذي يوفر تدفقا مروريا حرا بين الدوحة ودخان وبني هاجر والريان.

ويتكون التقاطع من 3 مستويات ويعمل كحلقة وصل رئيسية بين طرق خليفة أفنيو وطريق دخان وطريق الريان ويخدم مناطق ذات كثافة سكانية مرتفعة، حيث تصل طاقته الاستيعابية إلى 1500 مركبة في الساعة.

وتضمن افتتاح تقاطع بني هاجر توفير 4 مسارات في كل اتجاه من الطريق الرئيسي لطريق خليفة أفنيو بطول 2.4 كيلومتر بين تقاطع غرافة الريان حتى جسر الوجبة، ومع افتتاح نحو 3.1 كيلومتر بين التقاطع المائل وتقاطع غرافة الريان في ديسمبر 2017 ليصل ما تم انجازه من الطريق الرئيسي إلى نحو 5.5 كيلومتر.

وقد حضر حفل الافتتاح عدد من مسئولي هيئة الأشغال العامة يتقدمهم المهندس يوسف العمادي، مدير إدارة الطرق السريعة بأشغال، والعميد محمد معرفية مديرإدارة الهندسة والسلامة المرورية، إلى جانب عدد من موظفي ومهندسي الهيئة والمشروع.

وقد شهد حفل أمس افتتاح كل من الجسر العلوي والنفق بطول 1.3 كيلومتر وهما يوفران الحركة المرورية للقادمين من طريق الريان في اتجاه طريق دخان، وذلك الى جانب افتتاح مسارين يوفران مخرجين أمام المرور القادم من الدوحة عبر طريق خليفة أفنيو في اتجاه بني هاجر من جهة والمرور القادم من بني هاجر عبر شارع الشهامة في اتجاه دخان من جهة أخرى.

فيما تم افتتاح مخرجين التفافيين يتصلان بنفق بني هاجر أمام الحركة المرورية القادمة من دخان في اتجاه بني هاجر والحركة المرورية القادمة من بني هاجر في اتجاه الدوحة، فضلا عن توفير مخرج أمام المرور القادم من طريق الريان إلى طريق خليفة أفنيو في اتجاه الدوحة.

وبافتتاح التقاطع الجديد سيتم إلغاء التحويلات المرورية المؤقتة في المنطقة ونقل الحركة المرورية إلى الطريق الدائم عبر التقاطع، وهو ما سيعمل على خفض زمن التنقل بشكل كبير وتحسين حركة السير.

وقد أوضحت أشغال عدم افتتاح الجسر العلوي الذي يربط المرور القادم من الدوحة في اتجاه الريان أو الطريق الرابط بين الحركة المرورية القادمة من دخان في اتجاه الريان بالإضافة إلى جسر الجمال.

صنع في قطر

ومن جانبه، أكد المهندس يوسف العمادي، مدير إدارة الطرق السريعة، أن الحصار الجائر المفروض على قطر وعلى الرغم من مرور أكثر 300 يوم لم يكن له تأثير يذكر على تنفيذ مشروعات البنية التحتية، مشددا على تركيز أشغال خلال الأشهر الماضية على الحفاظ على وتيرة العمل وتوفير بدائل محلية للمواد الأولية التي يحتاج اليها المشاريع.

ونبه الى أن انجاز تقاطع بني هاجر باستخدام مواد قطرية الصنع يعد دليلا واضحا على النجاح في مواجهة الحصار، مؤكدا أنها رسالة لدول الحصار بأن قطر تحت قيادتها الرشيدة ماضية في انجاز رؤيتها الطموحة وتحقيق التنمية المستدامة.

وأوضح المهندس العمادي استخدام 35000 متر مكعب من الخرسانة و19000 طن من الإسفلت و6000 طن من الحديد المسلح إضافة إلى استخدام 28 ألف طن من الدفان.

وحول مزايا تقاطع بني هاجر، أوضح العمادي أن التقاطع الجديد سيعمل على زيادة الانسيابية المرورية في المنطقة والتي تتسم بالزحام المروري والكثافة السكانية الكبيرة لا سيما بني هاجر والريان إلى جانب عدد من المرافق الاقتصادية والحيوية وعلى رأسها مؤسسة قطر والمدينة التعليمية ومركز سدرا للطب والبحوث ومركز قطر للمؤتمرات والتي تتضمن العديد من الجامعات ويرتادها الآلاف يوميا.

وأضاف قائلا” والتقاطع الجديد يتميز بالانسيابية المرورية التامة ويربط الدوحة بمناطق بني هاجر والريان والوجبة وصولا إلى دخان”.

مشاريع جديدة

وكشف مدير إدارة الطرق السريعة عن إنجاز نحو 68 % من مشروع طريق خليفة أفنيو على أن يتم افتتاح الطريق بشكل كامل أمام المرور بنهاية 2018، مبينا أن طريق خليفة أفينو يصل إلى 11.7 كيلو متر تقريبا تم افتتاح 5.5 كيلو متر من الطريق الجديد.

وأوضح الانتهاء من شارع شمال وجنوب الغرافة الذي يصل طوله إلى 5 كيلو مترات خلال العام المقبل 2019، مشيرا إلى افتتاح الجسر الرابط بين الدوحة والريان خلال شهر يونيو من العام الجاري.

وبين مشاركة المقاولين المحليين في تنفيذ المشروع، مشيرا إلى أن عقود أشغال تلزم الشركات الدولية استحواذ المقاولين المحليين على نسبة 30 % من أعمال أي مشروع.

وألمح المهندس العمادي إلى افتتاح الطريق المداري بشكل كامل خلال العام الجاري، مشيرا إلى إتمام مشروع الريان العقد الثاني الذي يربط تقاطع المسيلة بالريان وطريق خليفة أفنيو خلال العام الجاري.

التقاطع يعزز الحركة المرورية بين مناطق البلاد

وأكد العميد محمد معرفية مدير إدارة الهندسة والسلامة المرورية، أن افتتاح تقاطع بني هاجر سيساهم في تعزيز الحركة المرورية في المنطقة حيث يوفر تدفقا مروريا حرا بين الريان وبني هاجر والدوحة ودخان.

ولفت العميد معرفية الى أن التقاطع سيعمل على سهولة الوصول إلى الغرافة والوجبة والمرافق الحيوية القريبة.

وكانت هيئة الأشغال العامة قد قامت بافتتاح نفق بني هاجر في 3 فبراير 2018 حيث يتألف من مسارين في كل اتجاه ليستوعب إلى ما يقارب 4000 مركبة في الساعة، إلى جانب فتح مسار ثالث للطوارئ.

وقامت “أشغال” بإقامة المرافق الضرورية بالنفق حيث قامت بتركيب وحدات إنارة وعلامات إرشادية لضمان سلامة مستخدمي النفق فضلا عن إقامة المرافق والبنية التحتية الخاصة بالصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Tags

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Subscribe to our mailing list

* indicates required
Email Format
X