additional reading tokyo hot busty aubrey kate on massage table. european babe gets licked. phim heo angelina valentine tattooed vixen. http://desigirlsfuckvidz.com

👮‍♂️ Government🇶🇦 DOHA

Controversy over privatization of the municipal cleanliness department

خصخصة قطاع النظافة في البلديات تثير الجدل

Al-Raya

The announcement by the Ministry of Municipalities of assigning cleanliness duties in three municipalities to the private sector on an experimental basis received mixed reactions.

Al-Raya surveyed the views of a number of businessmen and citizens about the impact of assigning cleanliness duties in municipalities to the private sector.

Those who welcomed the decision emphasized that the presence of previous unsuccessful experiences in this field does not guarantee the failure of any other upcoming experiments, noting that unsuccessful experiences provide more experience and an opportunity not to repeat previous mistakes again.

They pointed to the need to use specialized expertise, introduce modern technology in the field of recycling, and establish more recycling industries through specialized companies.

Meanwhile, others considered that the hygiene situation in the municipalities at the present time is excellent and there is no need to change it and that the privatization of the municipal cleanliness department is a free sale of a successful project, and they called for the need to keep the current system as it is, noting that privatizing will inevitably lead to a deterioration in the level of Hygiene in municipalities.

They pointed out that the success of the hygiene privatization experiment in one country does not mean that it will succeed in other countries and that what suits one country may not suit another.

They stressed that the issue of hygiene is very sensitive for citizens, and any shortcoming in it can be a source of repeated complaints and that there is no guarantee that the private sector will provide the same current level of service because it is a profitable sector in the first place.

الراية

أثارَ إعلانُ وزارةِ البلدية عن إسناد النَّظافة في ثلاث بلديات إلى القطاع الخاص على سبيل التجربة ردودَ فعلٍ متباينة، ما بين مُرحِّب بالقرار، باعتباره سوف يؤدي إلى رفع مستوى جودة خدمات النظافة في البلديات ويعززُ دور القطاع الخاص، وما بين مُتحفظٍ، أبدى تخوفات من تردي مستوى النظافة بها.

الراية استطلعت آراءَ عددٍ من رجال الأعمال والمواطنين حول تأثير إسناد النظافة في البلديات إلى القطاع الخاص على مستوى النظافة بها، حيث أكَّد المُرحبون أن وجود تجارب سابقة غير ناجحة في هذا المجال لا يعني فشل أي تجارب أو محاولات أخرى قادمة، مشيرين إلى أن التجارب غير الناجحة تُكسبُ المزيد من الخبرة وتُتيحُ الفرصة لعدم تكرار الأخطاء السابقة مجددًا، وأشاروا إلى الحاجة للاستعانة بخبرات متخصصة وإدخال التكنولوجيا الحديثة في مجال التدوير وإقامة المزيد من الصناعات التدويرية للنُّفايات عبر شركات متخصصة.

وفي المقابل اعتبر المُتحفظون أن وضع النظافة في البلديات في الوقت الحالي ممتاز وليس هناك حاجة لتغييره، وأن خصخصة النظافة بها إنما هي عبارة عن بيع لمشروع ناجح، ودعوا إلى ضرورة إبقاء النظام الحالي على ما هو عليه، حيث أن خصخصتها سوف تؤدي حتمًا إلى تردي مستوى النظافة في البلديات.

وأشاروا إلى أنَّه ليس معنى نجاح تجربة خصخصة النظافة في دولة ما أنها سوف تنجحُ في بقية الدول، وأن ما يناسبُ دولة قد لا يناسبُ دولة أخرى.

وأكَّدوا أن قضية النظافة حساسة للغاية بالنسبة للمواطنين، وأي قصور فيها يمكن أن يكون مصدرًا لشكاوى متكررة، وأنه ليس هناك ما يضمنُ أن يقدمَ القطاع الخاص نفس المستوى الحالي من الخدمة، لأنه قطاع ربحي بالأساس.

Like
Like Love Haha Wow Sad Angry
Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published.

wild fingering with love tunnel fucking.website
free xxx
sextop yaela vonk and kyla.

Back to top button